كن من متابعين نهر الحب عبر تويتر

اضغط اعجبني ليصلك جديدنا بالفيسبوك
قديم 12-10-2010, 11:21 PM   #1
عضو
 
تاريخ التسجيل: Oct 2010
المشاركات: 32
عنتـر is on a distinguished road
افتراضي من يستطيع ان يشرب دم ابية او امة!!!

Advertising


من يستطيع ان يشرب دم ابية او امة!!!

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

ماذا لو طلب منك أبوك اوأمك بأن تشرب من وعاء دم حجامة احدهما ونحن نعرف بأن دم الحجامة هو افسد دم بالجسم. ترى هل تستطيع ذلك؟ طبعآ سوف تجد حجة مقنعة للتهرب من ذلك وهو أن شرب الدم لايجوز. ولكن حتى لو كان ذلك جائز فانك لن تفعلها حتمآ.
فماذا تقول في طفل عمرة 8 سنوات!!!! يقوم وبكل رغبة وفرح وبدون ان يطلب منة ذلك بشرب دم حجامة افضل الخلق اجمعين!!!
دخل عبدالله ابن الزبير وعمره 8 سنوات على رسول الله صلى الله عليه وسلم، فيجد الرسول صلى الله عليه وسلم يحتجم -كما صح في ذلك الحديث- فناوله صلى الله عليه وسلم دم الحجامة، وقال: {يا عبد الله ! اذهب بهذا الدم واجعله في مكان لا يراه أحد، فأخذ ابن الزبير دم رسول الله صلى الله عليه وسلم -دم الحجامة، الدم المبارك الطاهر، الدم الذي عاش في ذاك الجسم الشريف، عليه أفضل الصلاة والسلام- وذهب به في إناء، فلما اختفى وراء بيوت المدينة شرب ذاك الدم الطاهر، حتى انتهى من الشرب، ثم لعق ما بقي في الصحن وعاد، فلما رآه صلى الله عليه وسلم تبسم، وعرف سر المسألة عليه أفضل الصلاة والسلام، وقال: يا عبد الله ! أين وضعت الدم؟ قال: وضعته في مكان لا يراه فيه أحد، فقال عليه الصلاة والسلام: ويل لك من الناس وويل للناس منك، لا تمسك النار } وبدأ رضي الله عنه وأرضاه، يزداد قوة إلى قوته، لأن دم الرسول صلى الله عليه وسلم أصبح في جسمه فوصل إلى عروقه وشرايينه.
وأما قوله: ويل لك من الناس، وويل للناس منك، فويل لك من الناس: سوف تجد ما وجدت من الناس.. من إعراض وتكذيب وشتم وغيبة، ومن حروب، وسوف يجد الناس منك قوة شخصية وشجاعة كما يجدونها مني أنا، وأما قوله: فلا تمسك النار، فكيف تمس النار جسماً أصبح دم الرسول صلى الله عليه وسلم في شرايينه؟!
قال أهل العلم: اكتسب بذلك الدم قوة في جسمه رضي الله عنه وأرضاه، يقول الذهبي في سير أعلام النبلاء : فكان يصوم سبعة أيام متواصلة -ليل نهار- ويفطر في اليوم الثامن، لقوة جسمه رضي الله عنه وأرضاه، وكان أعبد الناس، والعبادة أشرف مقام في الإسلام؛ فجسم يمنحك الله إياه أو قوة يعطيك الله إياها، ثم لا تستخدمها في مرضاته سُبحَانَهُ وَتَعَالَى، فإنك سوف تحاسب عليها يوم القيامة.
ووقت تمضيه في غير طاعة الله تسأل عنه يوم القيامة.
وقد كان ابن الزبير ساجداً دائماً، يقول ابن أبي مليكة : والله، لقد رأيته قضى ليلة من الليالي راكعاً حتى أصبح، وليلة ساجداً حتى أصبح، وكان إذا وقف في صلاته كأنه سارية لا يتحرك، فيأتي الحمام والعصافير فتقف على رأسه ثم تطير فسمي حمامة الحرم: الَّذِينَ هُمْ فِي صَلاتِهِمْ خَاشِعُونَ [المؤمنون:2] هذا هو الاتصال بالحي القيوم، وهذه هي عظمة المسلم، وهذا هو الباقي عند الله تبارك وتعالى.
وحدث في يوم من الأيام أن اقتحم سيل عارم الحرم المكي -بيت الله العتيق- حتى أصبح السيل عند مقام إبراهيم عليه السلام، فخرج أهل مكة يبكون خائفين على الكعبة أن تهدم، أما هو فخلع ثيابه وائتزر ونزل يطوف سبعة أشواط وهو يسبح في السيل، قال أهل العلم: ليس لنا أحد طاف بالسيل سابحاً إلا عبد الله بن الزبير رضي الله عنه وأرضاه.

وبينما هو شاب خرج عمر بن الخطاب في خلافته فلما رآه الشباب فروا؛ لأن عمر رضي الله عنه كان مهاباً، كان يخاف منه الناس، لقوة إيمانه وشكيمته رضي الله عنه، ففر الشباب إلا ابن الزبير رضي الله عنه، فقد استمر واقفاً في مكانه، فرآه عمر فتبسم، وأراد أن يستجلي الخبر، فقال: ما وراءك يـا ابن الزبير ؟ لماذا لم تفر مع الناس؟ قال: ليس الطريق ضيقاً فأوسع لك، وما فعلت ذنباً فأخافك، فقبَّله عمر رضي الله عنه، ودعا له، وحيا هذه البطولة، النادرة، والصرامة الفائقة، التي تعلن الرأي في حرية, وتقول الكلمة في صراحة، وتثبت مكانها ولو أزيحت الرؤوس عن أكتافها.
وعندما كان في ال70 من عمرة لم يجرؤ الحجاج وهو في ال40 من عمرة أن يقابلة وجهآ لوجه حيث قال الحجاج لا طاقة لي بابن الزبير بل انة لم يأتي الية الا بعد أن سقطت علية الحجارة وهو قائم يصلي فمات على اثرها. وفي عهد امير المؤمنين عثمان بن عفان ارسلة مددآ لابن ابي السرح فقام ابن الزبير بعد توغلة في جيش البربر قاصدآ امير الجيش فقطع رأسة وجعلة في رأس سيفة فلما نظر جنود البربر رأس اميرهم استسلموا جميعآ وفتحت افريقية (تونس).
وهنا ايها الاخوة الكرام إن ما أقدم علية ابن الزبير من شربة وإستساغتة لشرب الدم خصوصآ وهو طفل لم يتجاوز العاشرة من عمرة لهو أمر عجيب حيث لايقدم على أمر كهذا الا من كان قلبة بين يدية حتى أعتى
عتاه الرجال لا يستسيغون شرب دم ولكن تنجلي هذة الغرابة عندما نعرف أن مكانة الرسول صلى الله علية وسلم لدى اصحابة التي ليس لها حدود تدل عليها أفعالهم التي أيضآ ليس لها حدود. وايضآ من يعرف البيئة والبيت الذي تربى فية هذا الشاب لايستغرب اقدامة على هذا الامر فأمة اسماء بنت ابي بكر ذات النطاقين وأبوة هو الزبير ابن العوام ولن اذكر الكثير عنة لاني ان شاء الله سأفرد لة موضوع ولكن سأذكرمن امرة ما يناسب هذا الموضوع فقد عاش الزبير منذ طفولتة تحت كنف امة صفية بنت عبدالمطلب عمة رسول الله صلى الله علية وسلم بعد وفاة ابوة العوام ابن خويلد شقيق السيدة خديجة رضي الله عنها ولكن اتدرون كيف ارادت امة صفية ان يكون؟ ستعرفون ذلك عندما تعرفون اسلوبها في تربيتة . فلم تربية إلاعلى الشدة وتحمل الصعاب فقد كانت تضع حاجة لها في احد جبال مكة في النهار ثم اذا انتصف الليل تأمر ابنها الزبير أن يأتي لها بتلك الحاجة من ذلك الجبل.هكذا كانت تربي ابنها وهكذا كان اسلوبها في تنشئتة فأصبح أول من سل سيفآ في الاسلام وجاء بذلك الابن العجيب.
دمتم سالمين.

 

 

من مواضيع عنتـر في المنتدى


التعديل الأخير تم بواسطة روااان ; 12-11-2010 الساعة 05:46 PM
عنتـر غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 12-18-2010, 06:23 PM   #3
 
الصورة الرمزية قمر الجزائر
 
تاريخ التسجيل: Mar 2010
الدولة: مكتبتي
المشاركات: 14,578
قمر الجزائر is on a distinguished road
افتراضي

من يستطيع ان يشرب دم ابية او امة!!!
جزاك الله كل خير

 

 

من مواضيع قمر الجزائر في المنتدى

__________________


قمر الجزائر

اعتزلت الحب ....

قمر الجزائر غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 12-22-2010, 06:13 PM   #4
 
الصورة الرمزية مسك الصباياا
 
تاريخ التسجيل: May 2010
المشاركات: 11,355
مسك الصباياا is on a distinguished road
افتراضي

قصة راائعه ..


جوزيتـ الجنة عنتر ..

 

 

من مواضيع مسك الصباياا في المنتدى

__________________

اللهم أعتقـ ’ رقاابنا من النآآر
’’

مسك الصباياا غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 09-16-2011, 11:40 AM   #6

عضوة مميزة

 
الصورة الرمزية شموخي بكبريائي
 
تاريخ التسجيل: Mar 2011
المشاركات: 14,982
شموخي بكبريائي will become famous soon enough
افتراضي


بارك الله فيك اخي الكريم

وجزاك عنا خير الجزاء

طرح رائع ومميز سلمت يداك

تقبل مروري

تحيتي

 

 

من مواضيع شموخي بكبريائي في المنتدى

شموخي بكبريائي غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 09-18-2011, 08:43 PM   #7

عضوة مميزة

 
الصورة الرمزية فراشة المنتدى
 
تاريخ التسجيل: Sep 2011
المشاركات: 1,642
فراشة المنتدى is on a distinguished road
افتراضي

بآرك الله فيك

ولاحرمت الآجر ..~!

 

 

من مواضيع فراشة المنتدى في المنتدى

فراشة المنتدى غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 09-25-2011, 08:27 PM   #9
مــوقــوف
 
تاريخ التسجيل: Apr 2011
الدولة: دروب ما بداخلي
المشاركات: 859
عطر الليل is on a distinguished road
افتراضي

جزاك الله خير على ماطرحت
مشكور وننتظر جديدك

 

 

من مواضيع عطر الليل في المنتدى

عطر الليل غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

جديد قسم سيرة الانبياء والصحابة

إعلانات عشوائية



أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are معطلة
Pingbacks are معطلة
Refbacks are معطلة



الساعة الآن 09:42 PM.


Powered by vBulletin® Version 3.8.8
Copyright ©2000 - 2019, Jelsoft Enterprises Ltd.
SEO by vBSEO 3.6.1
:: جميع الحقوق محفوظة لمنتديات نهر الحب ::

Security team

 

1 2 3 4 5 6 7 8 9 10 11 12 13 14 15 16 17 18 19 20 21 22 23 24 25 26 27 28 29 30 31 32 33 34 35 36 37 38 39 40 41 42 43 44 45 46 47 48 49 50 51 52 53 54 55 56 57 58 59 60 61 62 63 64 65 66 67 68 69 70 71 72 73 74 75 76 77 78 79 80 81 82 83 84 85 86 87 88 89 90 91 92 93 94 95 96 97 98 99 100 101 102 103 104 105 106 107 108 109 110 111 112 113 114 115 116 117 118 119 120 121 122 123 124 125 126 127 128 129 130 131 132 133 134 135 136 137 138 139 140 141 142 143 144 145 146 147 148 149 150 151 152 153 154 155 156 157 158 159 160 161 162 163 164 165 166 167 168 169 170 171 172 173 174 175 176 177 178 179 180 181 182 183 184 185 186 187 188 189 190 191 192 193 194 195 196 197 198 199 200 201 202 203 204 205 206 207 208 209 210 211 212 213 214 215 216 217 218 219 220 221 222 223 224 225 226 227 228 229 230 231 232 233 234 235 236 237 238 239 240 241 242 243 244 245 246 247 248 249 250 251 252 253 254 255 256 257 258 259 260 261 262 263 264 265 266 267 268 269 270 271 272 273 274 275 276 277 278 279 280 281 282 283 284 285 286 287 288 289 290