كن من متابعين نهر الحب عبر تويتر

اضغط اعجبني ليصلك جديدنا بالفيسبوك
قديم 08-22-2010, 10:14 AM   #21
 
الصورة الرمزية بدر الجنوب
 
تاريخ التسجيل: Aug 2005
المشاركات: 72,136
بدر الجنوب تم تعطيل التقييم
افتراضي

الجزء الوأحد والعشرون


في التآكسي
محمد : اااااااااااااه يالحقيييييييرهـ رغد ... خليني بس اشوووفك وربي اذبحك ....
..................................
كانت رغد بغرفتهااا سهرانه مانامت تفكرررررر ...
كان شعرهااا مشعث وتحت عيووونها اسووود وعيونها ولابسه قمييييص ومهوووسه بالتفكير
طيب ياهيثم تسوي فيني كذاااااااا ؟؟؟
رغد تكلم نفسها بالغرفه ..
انا بنتقم ايه ... انا بنتقم ....
انا بذبحك .. اذبحك لااااا ... انا بسوي لك سحر يدمر حياااااااااتك وتبقى طول عمرك مجنووون
وانتي ياخلووووود ... انتي الي خليتيه يسوي كذا فيني اكيد متقفين سواء ...
انا بضيعك انا بأنتقم منك اشد انتقاااام .. بس اصبري علي ...
محمد ايه ... صح
الحين محمد اكيد عرف وشاف الصوووور ...
وش اقووووول له ...
في هالوقت سمعت صراخ بالصاله وفتحت الباب رغد وجلست تناظر من الدرج
محمد : يممممممممممه وخرررررري عني ويييييييييينهااااااااااا الي ماتربت وينها الحقيييييييرهـ
ام محمد : ولدي محمد .. وش فيك تعوذ من ابليس .. وش صايير ... هد صوتك لايصحى ابوك من النووووم
محمد : يمه خليني انا ابيها بموضوع بيني وبينها
في هالوقت شافهااا ... واقفه على الدرج .. رمى شنطته وراح يركض وراهااا ومسكها يشدهاا من شعرهاااااا ويسحبها على الدرج
رغد : فكني ياحيووووووووووان فكني ياحقيييييييييييييير يالي ماتربيت ... وربي لأحطك معاهم وربي لأأضيعك وأضيعهم ....
محمد : انتي ضيعتينا كلنااااااااااااا ... وأول شيء ضيعيته هو نفسك .... ليش احنا في ايش قصرنا معك عشان تسوين كذااااااااا
تدخلت ام محمد وفكت رغد من محمد ..
دخل محمد المطبخ يركض وأخذ سكين بيدهـ وطلع ناوي يذبحهااا ...
لما شافت رغد السكين فتحت الباب وطلعت تركض بالقمييييص في الشاااارع ... وطلع يركض وراها محمد وبيدهـ السكين ...
راحت ام محمد تصحي ابو محمد من النوووووووووم ...
ووفجأءهـ مرت سيـــــــــــارهـ مسرعه كان فيها شباب سكارى سهرانين ودعسوووووو رغد ..
طارت رغد وطاحت على الأرض وتناثر الدم بكل مكااان وتجمعت السيارات عليهاا
وقف محمد بعييييييد ينااااظر ... وبيدهـ السكين ... رمى السكين على الأرض ودخل البيت يمشي لقى ابوهـ صاحي من النوووم .. وامه واقفين ..
ام محمد : وين رغد وين بنتي ... ؟؟
ابو محمد : خيييييييير وش صاااااااااااير ؟؟ ووش جابك انت ؟؟ ووين رغد ؟؟
محمد دمعت عيونه : يبه رغد خلاااااااااااص انتهت
ابو محمد : اقووووووووول وين بنتي ؟؟
محمد : بالشارع .... ماادري حيه ولا ميته ....
ابو محمد طلع يركض : شاااف بنته رغد طايحه والدم مغطيهااا سالت دمعته والناس حوله ...
جت سيارة الأسعااف واخذتها ع المستشفى ...
.................................................. .
بالمستشفى بعد اجراء الفحوص الكامله والأشاعات ..
ابو محمد : هااه دكتور بشششر ؟؟
الدكتور : الحمد لله رغم الكسووور الي فيها و خطورة الحادث الي صار لهااا الا انها عايشه وحيه
الى الحين وهذا بحد ذاته معجزهـ .. لكن ؟؟؟
ابو محمد : الحمد لله .. لكن ايش يادكتور ...؟؟
الدكتور : سوينا فحص على المخ والرأس .. للأسف بنتك فقدت الذاكرهـ من الضربه القويه على الرأس ....
تقدرون تزورونها بكرهـ بتكون في التنويم العادي ..
.....................................
اليوم الثاااني

بعد وصول خالد وعائلته لكندآ ...
دخلت راما غرفتها بالشقه وفتحت الشبااااكـ ... كان منظر المدينه رووووعه ...
والجوووو مرررهـ حلووووو وقفت رنا معاهـا على الشبـآك ...
يتأملون المنظر ...
فجأهـ رن جووال راما .. اخذت الجوال وردت .
سارهـ، : هلا راما .. بشري وصلتم ؟؟
راما : ايه الحمد لله وصلنا .. انتي كيفك وش اخبااارك ؟؟
سارهـ : الحمد لله بخيـــر .. طفشاانه .. محمد مسافر وانا بقيت لوحدي في كندآ ..
رامـآ : اما لوحدك ..
سارهـ : لا مو لوحدي بالشقه الثانيه امجد موجود مايقصر اذا احتجت شيء أطلبه ..
رامـآ فز قلبها يوم سمعت اسم أمجد : اهااا .. اسمع صوت طفل عندك يبكي .. متى حملتي وجبتي نونو ولا قلتي لي ؟؟
ساره : هههههههههههههههههههه لا فديتك هذي بنت أمجد عندي ..
رآما دمعت عيوونها غصب عنهااا : ماشاء الله أمجد عندهـ بنت ...؟!!
سارهـ : ايه ومسميها بعد رآما ..
راما انصدمت ....
سارهـ : الووووو
راما : ايه معاااك ..
سارهـ : وش فيك
راما : لا مافيني شيء بس ..
سارهـ : اها طيب انتي في أي مدينه الحين
راما : في فانكوفر
ساره : اماااااااااااااااااانه جد ..؟؟
راما : ايه .. ليش انتي بأي مدينه ؟؟
سارهـ : انا بعد في فانكوفر ...
راما : يعني ان شاء الله اشووووفك ...
ساره : اكيد اذا جاء محمد ان شاء الله راح اجيك ...
راما : اوووكي .. تراني محتاااجه لك ومشتاااقه لك اكثر من اي وقت
ساره : فديتك انا جنبك وان شاء الله يقوووم ابوك بالسلامه .. لا تشيلي هم ...
...............................................
في المستشفى
ابو محمد وأم محمد واقفين عند باب الغرفه ..
فجأه جاء محمد من وراهم وسلم عليهم
ابو محمد : مارح اسامحك ليوم الدين لييييييييش سويت كذا بأختك ؟؟
ام محمد تبكي : ليييييييش سويت كذا ليش تحرمني من بنتي ؟؟
محمد يبوس راس ابوه وأمه ويبكي : سامحوووووووووني بس والله مو بكيفي
ابو محمد : وش هالشيء الي خلاك تسوي كذا ... وربي انا غاضب عليك الى يوم الدين ...
محمد يبكي : لا يبه تكفى سامحني خذ الجوال وشووووفوو ليييش سويت كذا ؟؟
ابو محمد لما شاف الصووووور انصدم ... وسالت دمعته من قهرررر
ام محمد جاها ضيق بالتنفس بالمستشفى واخذها محمد واعطها اكسجين ...
كانوووووووووو مصدومين معقوله من بعد الدلال والدلع الي عطوها تسوي كذا فيهم ....
دخلو الثلاثه لغرفة رغد ...


فتحو الباب لقوهااا تصارخ وتشد شعرهااا وتصرخ بأسم هيثم
رغد : هيثم اطلع برااااااااااااااااااااااا .. براااااااااااااااااا
قربت منها امها تناظر فيها ..
رغد تكلم امها : هيثم هثيم ليش تناظر كذاااااا اطلع برااااا
وفجأه قامت رغد تضحك بصوووووت عااااااااااااااااااااااالي .... وبعدها تبكي ....
وقف ابوها حاااقد عليهاااا الي ضيعت شرفه ومحمد معه عند الباب يناظرون فيهااااا .... وامها جلست تبكي ....
رغد بس تصااارخ وتنطق اسم هيثم هذا ومرات تضحك بجنووون ومرات تبكي بجنوووون ....
تمنى ابوها ومحمد يعرفون مين هيثم هذا الي ماتنطق غير اسمه .. بس للأسف ....


رغد صارت مجنووونـــه ...

محمد : ابوووووي امـــي ... خلاص وش تسووون فيها الحين .... هي اخذت جزاها وآكثر ... يلا مشينااا ...
وبعدها وقعو أوراق ابو محمد .. ومحمد ..
بعد شفاء رغد من الكسور تتحول الى مستشفى الصحه النفسيه ...
لتقضي باقي حياتها فيه ...

.................................................. .......................................

جلس محمد مع ابووه وامه يوم كامل يهديهم ويواسيهم ووعدهم اول مايخلص دراسته بعد سنه يرجع يسكن هو وسارهـ عنده على طووووووووووول ...
ويملون البيت اطفال صغااااااار حلووووين ان شاء الله ...
وودع امه وأبووووه
وبعدها حجز اول رحله على كندااا ...
.................................................. ...
في شقة خالد في كندآ
خالد : قالو اسبوعين على ماتخلص الفحوصات ويسوون العمليه ان شاء الله دعواتكم له بالشفاء
ام خالد : الله يشفيه يااااااااااارب ويعافيه
راما ورنا وأمل : امييييييييييين ...
خالد : انا طالع المستشفى الحين بروح اتطمن على ابوووي واشوف التحاليل اذا احتجتم شيء
اتصلو فيني
راما : انتبه لنفسك ...
خالد يناظر في اخته راما بحنيه : ان شاء الله ربي يحفظكم ....
................................................
في شقة محمد :
دق الجرررس ..
كانت سارهـ نايمه على سريرها وجنبها راما الصغيرهـ ...
قامت بهدوووء عشان ماتحس راماا وفتحت الباب .. شافت محمد ....
على طوووول نطت تضممممممممممممه بقوووووووووهــــ
محمد حس براحه بعد مرور ايااام صعبه علييييييييه .....

ساره : وحشتني حيييييييييييييييييل ...
محمد : الله يخليك لي

دخلو مع بعض وجلسوووو بغرفة النووووم جلس يحكي محمد لسـآرهـ كل شيء صاااار له
ساره سالت دمعتها : ياااااااااااارب رحمتك .... الحين راما المسكينه كيف تعيش بدووون امها ؟؟
محمد : الله يعينها على باقي حياتهاا ويعوضهاا ...
سارهـ : الحين شلون تصارح امجد ؟؟
محمد : والله محتاااار .. بصراحه موضوع صعب .... بس لازم أمجد يعرف كل شيء ... اذا قابلته العصر بقول له ...

وفعلآ قابل محمد أمجد العصر وحكى لأمجد كل شيء صااااااااااار ....
.................................................. ..................

الساعه 7 المغرب ...
طلع أمجد من البيت وراح يمشي على البحرررر ولابس جاكيته عن البرد
جلس يفكر في كل شيء صاااااااار ... وفي نهاية زوجته رغد ....
انقهر من خيانة رغد له ... كان ناوي ينتقم ... بس يكفي الي صاااار لرغد ....
هذا جزاءها وأخذته ......
قرر أمجد ينسى رغد من حياااااااااااااته ....
ويفكر في بنته رآما وبـــس ....
بعد قرر ينسى موضوع الزواج من حيااااااااااته .... لين تكبر بنته راما
لأنه يخاااف يتزوج وحدهـ تظلمهااا .. مستحيل يلقى وحده تحن عليها بحنااان أمهااا ...

الا وحدهـ ... بسسسس
الي هي رآمــآ ... الي حس بحنانها امجد وحس بطيبة قلبهااااااا
من كلامها من عيونهاااا من ضحكتها من حزنهاااا ...
امجد في قلبه << اااااااه بس وين راما الحييييييييين ؟؟ يمكن تزوجت .؟ يمكن نسيتني ؟ يمكن ويمكن ؟؟
تذكر ايام الجامعه لما كان هو وهي بالكوفي شووووووب ..

لما كانووو
الساعه 10 في كووفي رااااقي كان الجووو هااادي ومشغلين بالكوفي موسيقى كلاسيكيه هااادئه
وامجد وراما جالسين
راما : تصدق ذوووقك حلوو
امجد مبتسم : تسلمين
راما : شووف شوووف هذا الدب الي جالس هناك مايشبه الدكتور الي يدرسنا
امجد ميت من الضحك : هههههههههههههههههههههه الله يرجك خربنا الجوو على العالم خلاص انطمي
راما تدلع وتمد لسانها وتغمض عيونها وتميل راسها ...
راما : جيدوو
امجد : هلا
راما : ماقد تكلمت عن اهلك ولا اخواتك كم عندك اخوات ؟
امجد نزل راسه شوووي عشان ماتلاحظ في عيووونه شيء وحاول يتمالك نفسه بعدين رفع راسه
امجد : عندي اخت وحده بس ؟!!
راما مبسوطه : جد ؟!! طيب وش اسمهاا ووين تدرس ؟!! ابيك تحكي لي عنهاا
امجد : انتي اختي ....
راما مذهوله ومو مستوعبه وش الي يتكلم عنه ..
راما : كككيف ؟؟!!!
امجد : انا ماعندي اخوووات وماعمري تعرفت على بنات او احتكيت بعالم البنات ولا اعرف احد غيرك رغم محاولات البنات الكثيره يتعرفون علي
بس انا رافض هالفكره لأني عشت ايااام مراهقه صعبه بحياتي ... ماتركت لي فرصه افكر بهذا الشيء كنت اكره كل البناات والحريم من اسلووب امي معاي
كانت توقف مع عمي زوج امي وتشوفه يعذبني وتسكت ..
وبدأ يحكي لهااا امجد قصة حياااته كلهااا
دمعت عيووونه ودمعت عيووون رامااا راما مسكت بيد امجد ...
راما : ياامجد خلاص امسح دموعك ياقلبي واعتبرني انا اختك وامك وصديقتك وان شاء الله ماتشوف مني الا كل خيـر والدنيا ماتصفى لأحد ...
راما جابت كلامها على الجرح امجد حس انهااا اقرب انسانه له وكلامهاا عذب ويشفي جروحه ...
......................................

تنهد أمجد بعمق ...آآآآآآآآآآآآآآآآآآه يارامــآ وينك الحين ؟؟؟؟
رجع امجد لشقته ... واخذ راما بنته عنده بالشقه
ونام على سريرهـ .... بعد ماملىء عيووونه من شوفت بنتة راما الملااااااك وهي نااايمه بكل براءهـ ...
.................................................. ..

مررر اسبووووع كـــآمل
محمد : مبروووووووك ياعممممممري ...
سارهـ : الله يبارك فييييييييييييييييييك .. وااي اخيرآ راح يصير عندنا طفل حلوو يلعب مع رامااا ...
أمجد شايل راما : هههههههه بس ياويلكم لو ولدكم يضرب بنتي الدلوعه ...
محمد : لا خيييييير ... بنتك هي الي اكبر منه .. هي الي شكلها بتصفقه لين يشبع
سارهـ : هههههههههههههههههههههههههه
محمد : خلاص بهذي المناسبه انا عازمكم على حفل عشاء الليله بأحلى مطعم بفانكوفر كلهاااا ....
سارهـ : طيب ابدل ملابس واجي الحين ...
طلعوووووووو كلهم تعشووو بأفخم مطعم وسولفووو وتونسوووو ....
محمد كان هو وسارهـ ممسكه معاهم سواليف
أمجد ماكان همه غير بنته راما الي طفشته ماعجبهاا ولا شيء بالمطعم بس تبكي خربت جو محمد وساره الرومانسي
فجأه رن جوال سارهـ
سارهـ : الوووو هلا راماااا
وقف أمجد مصدووووووووووووووووووووم ... يوم سمع اسم راما ...
راما : هلاا سارونه .. كيفك وش اخبااارك
سارهـ : تمااام ..
راما : وينك انتي ؟
سارهـ : الحين بالمطعم حمودي مسوي لي عشاء ؟؟
راما : الله الله .. وش المناسبه طيب وليش ماعزمتيني ؟؟
سارهـ : هههههههههههههه ووش تتوقعين المناسبه
راما : ماادري
سارهـ : انا حااامل
راما قامت تصارخ بالشقه وصحت أمجد الصغير الي كان نايم ....
راما : الف الف الف مبروووووك ...
ساره : الله يبار ك فيك ترى مشتاقه لك متى اشوووفك ...؟؟
راما : وانا بعد مشتاقه لك ... مادام جاء محمد من السفر تعالي زوريني ..
سارهـ : ايه من جد بكــرهـ ويك آند بنطلع كلنا كالعادهـ نتمشى ,,, وفرصه حلووهـ بمر وآخذك تجين معااااي ,,,
راما : اوكي برسل لك عنواني برساله الحين ع الجوال ...
سارهـ : اووكي ياقلبي باااي
راما : باااااي ,,,
...........................
ساره تكلم محمد : هذي راما جت كندا من اسبوع هي واهلهاا .. عشان ابوها مريض وراح يسوي عمليه بعد كم يوم في مستشفى فانكوفر العام
قلت بكرهـ بمر عليها آخذهااا تجي معاااي ياأنا مشتاقه لهااا حيييييييل
محمد : اوووكي ... كلنا بكرهـ نروح نتمشى ونتعشى ومع بعض ... نرجع ايام الجامعه
ههههههههههه
سمع أمجد كل شيء صاااار ...
كاااااااااااااان طااااااااير من الفرحه كأنه حلم ...
معقوله ياراما انتي في كندآ ... اخيراا بشوووفك ... ومتى ؟؟ بكررررررهـ ؟؟!! لا
مسسستحيل ..!!!
حس انه أسعد انسسسسسااان ...
مررر اللليل كله ماقدر يناااام جالس يجهز وش راح يلبس عند المرايه وجلس يلعب بنته راما الصغيرهـ ويكلمها
أمجد : راما حبيبتي بكره بتشوووفين اطيب قلب ... اخيرآ بشووووفك انتي و راما مع بعض ...
في هالوقت راما الصغيرهـ تناظر في ابوها وتبتسم ...
بعدهآ قاام ابوها يضمها ويلعبهااا لحد مانامت ...
بقى هووو سهراااان ينتظر متى تشرق شمس اليووم الثاااني .....

 

 

من مواضيع بدر الجنوب في المنتدى


التعديل الأخير تم بواسطة بدر الجنوب ; 12-26-2016 الساعة 02:20 AM
بدر الجنوب غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 08-22-2010, 10:23 AM   #22
 
الصورة الرمزية بدر الجنوب
 
تاريخ التسجيل: Aug 2005
المشاركات: 72,136
بدر الجنوب تم تعطيل التقييم
افتراضي

الجزء الثاني والعشرون والأخير


اليوووم الثاااني
الساعه 4 العصــر
دق جرس ...
قامت رنــآ تفتح البـآب ...
رنـآ : هلا سـارهـ
ساره تبوووس رنـآ : اهلين كيفك اخبااارك ..؟؟ وين امك ورامـآ ..؟
رنـآ : كلهم جالسين بالصاله .. ورآمـآ تنتظرك
كانت رامـآ لابسه احلى لبس عندهـآ بنطلون جينز وبلوووزهـ طويله كيوووت وعليها جاكيت عشان الجو بارد واكسسورآت ناعمه
لما راما شاافت سارهـ نطت تبوسهآ وتعانقهاا
دخلت سارهـ وسلمت على ام خالد وأمل وجلست معاهم شوي بالصاله
سارهـ : يلا ياام خالد استأذن منك بطلع انا ورامـآ نتمشى ماصدقت اشوفها فديتها
ام خالد : اوكي يانظر عيني اطلعو تمشو وغيرو جو بس لا تتأخرون
سارهـ : من عيووووني .. يلا مع السلاامه
طلعت سارهـ وراما من الشقه واخذو تاكسي رايحين للمنتزهـ والحديقه .. وجلسو يسولفون بالطريق ويدردشون مع بعض
كان بالمنتزهـ أمجد ومحمد ومعاهم راما الصغيــرهـ جالسين على طاوله وكراسي وينتظرون ساره وراما
كان محمد يسولف ويضحك بس أمجد كان يعد الثواني والدقايق متى يوصلوون ويشوف راما .
ياهو مشتاق لها موت

كان المنتزهـ كله حدائق وغابـآت و فيه بحيـــرهـ كبيرهـ والسماء فيها غيوم والجو

كان شوي يميل للبرودهـ بس كل شيء كان روعه
في هالوقت وصلو راما وساره لبوابة الحديقه ونزلو من التاكسي وكملووو يمشون داخل الحديقه والأشجار ويسولفون
كانووو طايرين من الفرح اخيرا شافو بعض
أمجد كان جالس على الطاوله وبيدهـ بنته راما .. وفي الجهه المقابله كان محمد يسولف معاه
بدأ امجد من بعيد يشوووف طيف راما وهي تمشي جنب سارهـ
كانت في كل خطوهـ تقترب اكثر .. ومع كل خطوهـ يسمع دقات قلبه تزيد
وده يبكي وده يصرخ .. ودهـ ووودهـ
قربت راما وساره
شافت راما أمجد
يااهـ اخيـــرآ التقت العيون
كل واحد في عيونه كلام
راما انصدمت ماتوقعت ان أمجد راح يسهر معاهم الليله ويتعشى

صافحت راما محمد ومدت يدهآ تصافح أمجد بخجل وخوف
ماصدق أمجد يلمس يدها الدافيه في عز هالبــرد .. ياهو محتاج لهذا الحنان
وهي ماصدقت تلمس يد أمجد وبشرته حست بأحساسها ايام الجامعه وهي تلمس يدهـ بالمحاظرات ..
حست كأن هالسنين كلها مامرت وأنهم باقي مع بعض
لاحظ محمد وسارهـ ان أمجد وراما طالت مصافحتهم لبعض وهم ساكتين كل واحد يناظر بالثاني ..


قطع محمد هالسكوت بصوته : اهلااا راما اخيــــرآ شفنااك ؟؟ كيفك وش اخبارك ؟؟ ومايشوف شر الوالد ...
فكوو يديهم عن بعض أمجد وراما ..
راما : الله يسلمك .. الشر مايجيك يااارب .. انتم اخبركم ؟؟
سارهـ : تماام بخيــر كلنا .. تفضلي أجلسي ...
جلست راما تناظر البنت الصغيره الي معاهم
راما دخلت قلبها هالبنت : ياااااااااااااااااااااااااااااه ياحلوووووهااااااا
أمجد ابتسم : هذي بنتي راما
اخذت راما الكبيــرهـ راما الصغيرهـ بحظنهااااا وجلست تلعبهااااا وتبووسها
أمجد : هاتيها عنك بتتعبك اعرفها شقيه
راما : لا لا خلها عندي انا اموووووووووووت في الأطفال ..
جلست راما وبحظنها بنت أمجد وسارهـ بجهه ومقابلهم أمجد ومحمد ويسولفوووون مع بعض
راما كل مارفعت عيوووونها في أمجد حست في عيوون أمجد شيء غريب
مو قادر يشيل عيوووونه عنهاااا .. بس يتأمل فيها بصمت


وحشتيني قليلة لو أقول أنك وحشتيني
أحس بداخلي أشياء كثيرة صعب أترجمها
أحس أني ضميتك زي مأنتي عطشتيني
وأحس أننا أرتوينا من محبتها وعالمها
أحس أني معاك أحيا وأحسك صدق عشتيني
وأحس أن الغلا كلمة تمر البال وأفهمها
تمادى بي غلاك وكم تماديتي وطشتيني
تعب قلبي وقال أحسن لنا هذي نخاصمها
تعالي لعن أبو هذا البطى دامك همشتيني
تعالي وأجمل اللحظات بالدنيا نتقاسمها
وربي طول غيابك أخاف أنك طفشتيني
وأنا بي عبرٍ هـ أزريت فيها كيف أبكتمها
عدد كل النجوم اللي تشوفينه وحشتيني
عيونك وحشوني جعلني يابنت مأعدمها
جلس أمجد يتآمل في بنته راما وهي بحظن حبيبته رآمــآ ...

يالله مااحلاااااااااااااااااااااااهم

لاحضوو محمد وســآرهـ وقاموو يغمزووون لبعض ...
محمد وسارهـ عارفين المأساه الي مر فيهااا امجد بسبب رغد وودهم ينسى رغد ويعيش حياااته ...
سارهـ : محمد تعااال وش رايك نروح نمشي عند البحيييرهـ
محمد : اوكي .. لحضه خليني آخذ راما الصغيــرهـ مالعبت معاها اليووووم اشتقت لهاا
وأخذ محمد رامـآ الصغيرهـ وراح هو وســـآرهـ يتمشوووون ...
بقى على الطاووووله أمجد وراما ....


مرت دقيقه وهم ساكتين .... كل واحد يناظر بالثاااااني
أمجد : راما
راما بخجل : لبيه
أمجد وهو يناظر بعيوووونها : اشتقت لك
راما نزلت راسها بالأرض عشان تخفي دموووووووووعها عن أمجد ...



راما في قلبها <<<

ااه بعد هالسنين كلها تشتااااق
انا الي كل يووم لك اشتااااق
انا الي حاولت انسااك ماقدرت
انا الي اضحي بروحي عشااااانك
انا الجريحه ... انا المطعوونه منك
بس رغم الي صاااار
وربي أحبـــــك .....



راما وهي منزله راسها : وانا بعد أشتقت لك حييييييييييييل
بعدهااا بكت راماا ماقدرت تمسك نفسهااااا
قام أمجد من الكرسي الي مقابل راما وجاء على الكرسي الي جنبهااا
رفع راسها ومسح دموووعهآ ...
أمجد : راما .. ماابي اشووف هالدموع ... ليش تبكين يارآما ليش ؟؟؟؟

............................................

راما في قلبها ودهاااا تصرخ وتقووول أحبك ... بس مترددهـ لأنها عارفه انه متزوج
وأمجد غاامض ...

.......................................

مسحت راما دموووعها ورفعت عيوونها تتأمل أمجد ...
تتأمل ملامحه وصوته وعيوووووونه الي اشتاقت لها حييييييييل
الي كل ليله من عمرها ماتنام الا وهي تتخيله ....
أمجد : راما وش رايك نروح نمشي ونغير جوووو
راما :أوك

قاموو يمشووووون على الرصيييف ووسط الأشجاااار ووسط الكلام مسك أمجد بيد رآمــآ بقوووهـ
راما حست قلبها بيتوقف ....
أمجد : تدرين ليش سميت بنتي رآمـآ ؟؟
راما : ليش ؟
أمجد : عشاااان تطلع مثلك
رآمـآ : ههههههههههههههه ليش مثلي انا بالذات
أمجد : انتي كل شيء فيك حلووووو حنووونه وطيبه ومخلصه ...
رآمـآ : فديتك ... طيب وين زوجتك ماجت اليوووم ؟؟
أمجد بين عليه تضاااايق و سكت ....
رآمـآ : اااسفه ... شكل سؤالي غلط ؟؟
امجد : لآ ابدآ .. مصيرك بتعرفين
رآمـآ : ايش
أمجد : زوجتي مريضه بالمستشفى وراح تبقى طول عمرها فيه ...
رآمـآ حزنت شوي وماحبت تستفسر اكثر من كذا : الله يشفيها ويشفي جميع مرضى المسلمين
أمجد : راما
راما : لبيه
أمجد : انا اتذكر نظرتك لي في زواجي .... نظرة عيوووونك مافارقتني ...
رآمـآ : ااااه خلاااااااص شيء صااار وانتهى ...
أمجد : راما ابيك تعرفين شيء وآحد بس ....
راما سكتت
أمجد : ترى ماكنت موافق على زواجي .. كل شيء صاااار غصب عني وربي وربي ... بس لا تسأليني كيف ولا وشلووون ؟؟
رآما : أمجد ... انا مصدقتك في كل شيء تقووووووله ... مافي داعي أسأل ... يكفي احساسك الصااادق الي احس فيييه

مررررررت لحضة صمت وهم يمشووووووووووون ..... كل واحد ماسك بيد الثاااني وكل واحد بقلبه كلااااااااااااااااام ...
كان جنبهم جبل أخضررر مو كبير مره
أمجد وقف ومسك بيد راما : راما
رآمـآ : لبيه ..
أمجد وهو مبتسم : وش رايك نرجع ايام شقاوتنا بالجامعه
راما : ههههههههههههه وشلوون ؟
أمجد : نتحدى على تسلق هالجبل ..نبي نوصل القمه قبل ماتغيب الشمس ...
راما توهقت : هاااه .. مدري ..
أمجد : يعني تخافين ؟؟؟
راما بعنااد : لا لا مااخاف .. رآح اطلع وأسبقك بعد
أمجد ماات ضحك : هههههههههههههههههههههههه طيب يلا نشوووف

طلعووو الأثنين الجبل يتسلقووون .. شوي شوي لحد ماوصلو لنصف الجبل
كااان الجو كل ماارتفعوو باااارد اكثرررر
كانو وهم يتسلقووون قريبين من بعض شوي ...
بس أمجد سبق راما ..
راما : يؤ امجد الجووو بااارد
أمجد وقف يبي ينزل جاكيته يعطيه راما
في هالوقت

حطت راما رجلها على صخره صغيره مو ثابته .. وانزلقت الصخره وطاحت الصخرهـ
وراما صرخت وكانت بتطيح بس تمسكت بطرف الحجر الي قدامهاااا

بس للأسف الحجر الي قدامها كااان مو ثاااابت بعد
كانت راما تصرررخ ومو عارفه تتصرف ...

رمى امجد جاكيته بعيد وراح يجري يم رامــآ
كان المكان ضيق والصخووور ملساء مافي الا صخرهـ وحده صغيرهـ الي واقف عليها أمجد
قام أمجد يمد يدهـ يم رآمـآ ...
راما تصااارخ بأسم امجد
أمجد : تمسكي بيدي يلااا
راما : مااقدر مااقدر
أمجد : يلا حاووولي بسسرعه امسكي بيدي
مدت يدها راما ومسكت بيد أمجد
سحبها أمجد بقووووهـ لين مارفعهاا عندهـ فوق الصخرهـ الضيقه
ماكان لها مكان غير حظنه
كان ضامها بيد .. ويده الثانيه وراه ماسك فيها بطرف العشب على الجبل حتى يثبت نفسه ...
راما ماحست بنفسها الا وهي تضممممه من الخووووووف ...
حس بدقااات قلبهاااااا على صدرهـ وغمض عيوووونه ... جلس يتنهد ...
فجأهـ طلع من بين العشب ثعبااااان أسود وعض يد أمجد ...
التفت يم يدهـ شاااف الثعباان الأسوووود رايح من فوق العشب .. ويدهـ فيهاا الدم
أمجد ماصرخ ولا صااح حتى راما ماتطيح من يدهـ او تحس بشيء وتخاااف ... صبر وسكت عشاانهاا
كانت دراسة أمجد بكندا وتخصصه عن الحيوانات السامه البريه ...
عرف أمجد هذا النوع من الثعابين .. هذا النوع يقتل في غضوون نصف سااااعه ..او أقل ....
كمل أمجد وراما يتسلقون الجبل ..
كان أمجد يعاااني وهو يتسلق لأن السم يسري في جسدهـ ... بس ماحب يوضح هالشيء لرآمـــآ

بعد عشر دقايق وصلو للقمه
الجو رووعه
غيوووووم كثيرهـ والشمس قربت تغرب من فوووق البحيرهـ

كانت البحيرهـ هاااديه وتعكس نووور غروب الشمس
مكــآن ولا أروووع وجو ولا أروع




وقفو الأثنين يناظرون المنظررر قدامهم وهم ساكتين
كل واحد ماسك بيد الثااااني

تجراء و قرب أمجد يم رآمـآ وضمهاااااا
غمضت رامـآ عيونها وضمتــه أكثر على صدرهــآ ...



أمجد : أحبــــــــــــــــــــــــك .... وربي أحبـــــــــــك

سكتت راما .. تبي تستشعر هالكلمه الي من سنيين انتظرتها

قول أحبك
قول،،
طيرني بهواك،،
خلني أحس الدنيا أجمل وأنا يمك
قول،،
خل دنياي تزهر،،
صرح بحبك ،، وأبدا لا يهمك !
قول أحبك،،
خلني ألبس عمر ثاني
قولها وزلزل كياني،،
عيدني لدنيا البياض،،
إتبعثر ،، و خليني ألمك
حبني،،
حبني،،
ولا يهمك !!

قول احبك،،،
رقص الدنيا بعيني
خلني افرح ،، أنتشي،، أهجر انيني
وأشتري مرايه و عطر ،،
والكحل يرجع يزور أهداب عيني

قول أحبك،،وأوعدك،،
أزرع لك بكفي أماني
ولا أثور ،،ولا ألوم ،،ولا أعاني
وأنولد في حضن حبك من جديد،،
إنسان ثاني
قول أحبك،،

خلني أدفا فيك من برد الزمن
خلني ألقى لروحي في دمك وطن
خلني أنفض هالحزن !
بس قول أحبك !!



ابتعدت راما عن أمجد وجلست تناظر بعيوووووونه ....
بدآء أمجد يحس بالتعب شوووي ووخاصه ان السم يجري
بعروقه اخذ بيد رامــآ وقال لها اجلسي جنبي
جلست راما وأمجد تحت شجرهـ جنب بعض يتأملون المنظر الي قدامهم بعدين انسدح امجد وحط راسه بحظن راما وهي تلعب بشعره
أمجد بصوت مشحووب شوي :
راما
انا اسف على كل شيء سويته ,,,
آسف على كل دمعه نزلت من عيونك عشاااني ..
اسف على كل جرح ..
اعترف اني سويت اشياء غبيه بحياتي وكنت كتووم وغااامض ... ومتردد
بس ماعمري كنت واثق من شيء
كثر ماني واثق من هالكلام الي بقولها لك
انا مادخل قلبي انسانه غيرك .. أحبــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــك

<< بدأ صووت أمجد يتقطع شوي شوي وبدأ يسمر لوووونه وتسوود شفايفه

راما : وانا بوعدك وعــــد ياأمجد .... ماحبيت ولا راح احب انسان بحيااااتي غيــــرك ..
جلست راما تتأمل أمجد وهو نايم بحظنهاا لاحضت شكله متغيـــر وكأن فييييه شيء
راما : أمجد وش فيك ؟؟
امجد : لا بس بردااان شووووي
نزلت راما جاكيتهااا وغطت أمجد وهو بحظنهاااا وحطت يدهــآ على شعرهـ

في هاللحضه غمض عيوووووووونه أمجد وحس بحناااان رامــــآ ..
حس بالحنان الي أمه ماعطتــه إيــــآهـ من زمـــــآن ..
أمجد : رامــآ
راما : لبيه
أمجد : قووولي أحبك ابي اسمعها منك ...
راما : احبك ...
وربي احبك . احبك .. احبببببببببببببببببك


أمجد مبتسم وتعبااان حيل : رآمـآ طلعي الجوال من جيبي ...
راما : طيب
طلعت راما الجوال من جيب أمجد ..
راما : خذ
أمجد : دقي على رقم محمد ..
راما مستغربه : ليش
أمجد : دقي فديتك ..
دقت راما وعطت الجوال أمجد ..
أمجد : محمد
محمد : اهليييييييين أمجد وينكم رجعنا مالقيناكم ؟؟
أمجد : انا ابي اوصيك على شيء وتراها آمانه برقبتك هالوصيه تنفذها وأنا اخووك
محمد : خيييير وش قاعد تخربط أنت ؟؟ اي وصيه اي خرابيط ؟؟ اقول وينك ؟؟
أمجد : محمد بنتي لا يربيها أحد غير رآمـــآ ... ابيها تكبر وهي بحظن رامــآ ...
محمد مصدووووووووم :أمجد وش فيك ؟
قفل أمجد الخط ... وطاح الجوال من يدهـ

رامــآ مصدوووومه من كلام أمجد بالجوال ...


راما :أمجد وش قاعد تقووول ... أمجد فيك شيء ؟؟؟
أمجد : حياتي وروحي رآمــآ ... انا لدغني ثعبااااان اسووود وانا عارف هالثعبااان سمه يقتل في نصف ساااعه ... وانا الحين خلااااااااص ..
راما تصارخ: ايييييييش ..؟؟ متى لدغك الثعبااان ؟؟ يلا قوووم الحين المستشفى ؟؟
أمجد : اششششششششش راما ... اذا تبين تساعديني اسكتي بس وخليني اتآمل فيك لين امووووت ... خلاص ماعد ينفع مستشفى
راما تبكي ...: أمجد ... أمجد لا تخليني
أمجد : صدقيني اني الحين اسعد انسان بالكوووون لأني بحظنك وأعترفت بحبي لك قبل مأموت ... ماعمري عشت السعاده الا معك يارآمـآ ...
راما قامت تواصل البكى وتشهق ..
أمجد : راما حبيبي ... ابي اوصيك على بنتي رامـآ .. ابيها تكبر وتعيش معك .. ابيها تطلع مثلك .. حنوووووووونه
رامــآ : أمجد ... الله يخليك لا تقوووووول كذا أمجد
سكت أمجد مو قادر يتكلم



راما :أمجد رد علي ... أمجد ... أمجد ...


رجيتك عني لا تغيب ....




لما سمع أمجد هالكلمه سالت دمعته وهو يناظر بصمت في رآمـآ
رفع عيونه أمجد وهو بين الحياه والموت في رامـآ
أمجد : أحبــــــــــــــــــك ...

وبعدها انقطعت انفااااسه ...


راما جلست تصرخ وتهز أمجد وتبكي

أمجد وانا بعد احبك وانا بعد أحبك بس لا تخليني ....
................................
دق الجوال محمد على رامــآ : وعرف المكـــآن الي هم فيه وتسلق ووصل هو الأسعـآف للمكان
بس للأسف وصلو متأخرين ..

خلاص امجد مااااااات هذي الحقيقه ...

محمد جلس يبكي مثل طفل صغيييييير ... معقوله اخوووهـ وتؤام روووحه يرووووح ....

شلووووووون يعيش من بعدهـ ....؟؟؟

جلست رامـآ تناظر في راما الصغيـــرهـ وهي تلعب ... وانهارت تبكي وتبكي وتبكي .... وتضمها على صدرهاااا
سارهـ : راما خلاص هذي أمانه عندك ... اخذيها ربيهاا ..
اخذتها راما وراحت هي وسارهـ عند شقة أهل رامـآ
سهرت راما وهي تبكي وتضم الطفله الصغيرهـ بحظنهاا
وسهرت سارهـ جنب رامــآ تبكي على حالة صديقتهــآ ....


الله اللي راد والعقده قضاها اللي عقدها
لا على الدنيا سلام ولا لباقي العمر زينه
الفضا ما كنه الا خيمة طاحت عمدها
والفرح ما كنه الا شيخ انقصت يدينه
والعمر قطعة زجاج انكسرت ولا طال امدها
والعرب في العيد بدموع اليتامى مستهينه
والشوارع لفها ثوب الظلام اللي هجدها
والبيوت اطلال من عقب المحبه والسكينه
والشتا والليل والبرد وسما يصرخ رعدها
والعيون اللي ورى الشباك مذعوره حزينه
طولوا بالكهف الاصحاب وبقت روحي وحدها
كنها في كوكب ثاني خلا من ساكنينه
الوداع اللي بعلم العين يعبر من رمدها
والوداع اللي بلا علم لقفص صدري غبينه
والوداع اللي بلا رجعه علي أمر وادهى
والله انه غرغرة سم وسكاكين سنينه


مر اسبووع كـآمل واجرى العمليه ابو خــآلد لأمل الشفاااااء

بس كان قضاء الله اقووووى من كل شيء

فارق ابو خالد الحيــآه خلال العمليه ...

قدر الله وماشاء فعل !!

كانت صدمه قوووويه على رآمـآ في اسبوووع واحد ...



فارق حبيبها وتؤام روحهـآ أمجد الحيــآه وهو بحظنهااا ...

وبعدها بكم يوووم مات ابوهــآ ...!!!



رجعوو عائلة رامـآ من كندآ ...

عاشت رامـآ فترهـ من حياتهآ صعبه ... بس الي رجع لها البسمه راما الصغيــرهـ

تخرجت راما من الجامعه كان كل همها تربية رامــآ

تقدم لها متعب ...

اشترطت راما عليه انها تاخذ هالبنت تربيها معاها فواافق متعب

وتزوجت راما متعب

متعب كان ونعم الرجل .... ماكن يقصر على رامـآ بشيء

وبعد راما كانت تحمل في قلبها كل احترام وتقدير لمتعب وقايمه بحقوقه على اتم وجه ..

رزقت راما ب3 اولاد من متعب ..

وسارهـ رزقها ربي 5 بنات هي ومحمد ...

خلود رزقت بولد وربته وعاشت عند اهلها و كرهت شيء اسمه زواج من خيانة زوجها هيثم ...

هيثم بعد ماتهاوش مع اهله وطردوهـ سافر الى اسبانيا غيـر اسمه واخذ الجنسيه الأسبانيه ...
ابو محمد ترك الشركه لولدهـ محمد ...

تزوجت رنـآ اخت راما من اخوووو أمل الي تمنته من يوم هي صغيــرهـ ...

كان فيه قصص حب بين اولاد راما وبنات ســارهـ ... بس ساره وراما ماكانو يدرووون ....

و كان فيه احلى قصة حب بين أمجد ولد خالد ورامــآ الصغيرهـ الي ربتها راما ...

كم مرهـ كشفت راما ... رامـآ الصغيـرهـ ايام الثانويه وهي جالسه مع أمجد ويدها بيدهـ وباين عليهم يموتون في بعض ...
بس كانت راما تسكت وماتبين لرامـآ الصغيرهـ شيء ...
راما الصغيـــره فعلآ كانت تشبه راما في اشيااااااااااااء كثيييرهـ وحنونه مثلهااا ....
مع الأيام ...
كبر أمجد وتوظف وتقدم لخطبة رآمـآ ... وتم الزواج ...

ليلة زواج راما من أمجد ...

كانو ماسكين بيد بعض وواقفين على الكووووشه وطايرين من الفرح
أمل وخالد واقفين جنب ولدهم أمجد
وعائلة ابو محمد وسارهـ وبناتها حاظرين الزواج واولاد راما بعد حاظرين زواج اختهم راما الي تربت معاهم وجالسين مقابلين بنات سارهـ ..
اهل متعب بعد كلهم حضروو الزواج وأهل أمل بعد ...

كان زوااااااج روووعه وفخم وكان القصر كله تصفيق واغاااني وفرحه .....


وقفت راما .. الي الكل معتبرها أم العروووسه ... تصفق على الكوووشه وهي تناظر في راما و أمجد وش كثر حلوين مع بعض !!!


سالت دموعهاااا ..

كل النااااس يفكرون راما تبكي حزن على فراق البنت الي ربتهاا ,, لأنها خلاص بتتزوج !!


بس راما كانت تبكي فرح لأن راما الصغيرهـ حققت شيء ماحققته هي وحبيبها أمجد ...







نهاااااااية الروايه ....


وبكذا تكون

رواية رجيتك عني لا تغيب كامله

ابي آرائكم وتعليقاتكم على الروايـــه لأنها روايتي الأولى وهي روايه خياليه بس شخصيــآتها اقتبستها من شخصيات حقيقه اعيشها واشوفها حولي ...

كل انسان قرأ هالرواية وعاش احداثهااا ياليت يحط له بصمة
بصفحات الروايـــة ...

منقولة

 

 

من مواضيع بدر الجنوب في المنتدى


التعديل الأخير تم بواسطة بدر الجنوب ; 12-26-2016 الساعة 02:19 AM
بدر الجنوب غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 08-22-2010, 04:08 PM   #23
عضو
 
الصورة الرمزية الامير ميزو
 
تاريخ التسجيل: Apr 2009
المشاركات: 125
الامير ميزو is on a distinguished road
افتراضي

يسلمو ايدك بدر الجنوب بجد ولا اروع تقبل المرورى وبجد توبك اكثر من رائع

 

 

من مواضيع الامير ميزو في المنتدى

__________________



لسماع الموسيقي قف علي كلمه ( الامير ميزو )

الامير ميزو غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 09-06-2010, 10:19 AM   #25
 
الصورة الرمزية بدر الجنوب
 
تاريخ التسجيل: Aug 2005
المشاركات: 72,136
بدر الجنوب تم تعطيل التقييم
افتراضي

اشكركم على المشاركة في القصة الرومانسية


كل الحب

 

 

من مواضيع بدر الجنوب في المنتدى


التعديل الأخير تم بواسطة بدر الجنوب ; 12-26-2016 الساعة 02:18 AM
بدر الجنوب غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 09-08-2010, 09:07 AM   #26
 
الصورة الرمزية بدر الجنوب
 
تاريخ التسجيل: Aug 2005
المشاركات: 72,136
بدر الجنوب تم تعطيل التقييم
افتراضي


قصة رومانسية - رجيتك عني لاتغيب


تحديث

 

 

من مواضيع بدر الجنوب في المنتدى


التعديل الأخير تم بواسطة بدر الجنوب ; 12-26-2016 الساعة 02:18 AM
بدر الجنوب غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 09-08-2010, 09:10 AM   #27
عضو
 
الصورة الرمزية جنےـٌوٍن إْلَـشُِـےـوٍق
 
تاريخ التسجيل: May 2010
المشاركات: 132
جنےـٌوٍن إْلَـشُِـےـوٍق is on a distinguished road
افتراضي

نحن لا ننتقي الكلمات بل هي التي تنتقينا

بدر الجنوب

ترتقي بك الكلمات

تقديري


::

 

 

من مواضيع جنےـٌوٍن إْلَـشُِـےـوٍق في المنتدى

__________________

لـِ [ الشُوقْ ] فِيِني حَكَاية فُصُولِهَا أنتْ ..!


التعديل الأخير تم بواسطة بدر الجنوب ; 12-26-2016 الساعة 02:17 AM
جنےـٌوٍن إْلَـشُِـےـوٍق غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 06-19-2014, 11:11 PM   #28

 
الصورة الرمزية فزة خفوق
 
تاريخ التسجيل: Oct 2012
المشاركات: 50,097
فزة خفوق is on a distinguished road
افتراضي

مره طويلة يبي لها قعده مروقه

ياكثر ماكنت اعشق القصص والروايات القصيرة زمان الوسائط ام ام اس

بس صار لي فترة طويلة ماعاد قريت


يعطيگك آلعـآفيههٓ . .

 

 

من مواضيع فزة خفوق في المنتدى

__________________







شعر عن اليوم العالمي للغة العربية 2017 , قصيدة عن اللغة العربيه بالفصحى

كلام جميل عن يوم المعلم 2017, عبارات جميله عن المعلم

عبارات عن الابتسامه 2017 , اشعار وخواطر عن الابتسامه


شعر شكر جنودنا البواسل , عبارات شكر للجيش السعودي

شعر عن خيانه الوطن , قصيدة عن خائن وطنه

شعر عن التقليد 2017, خواطر عن الغيرة والتقليد والتشبه بالاخرين

شعر عن الضيقه, اشعار وعبارات ضاق صدري , شعر وخواطر متضايقه


شعر عن السعودية- اشعار مدح الشعب السعودي ,افتخر اني سعودي


كلام عن السعودية 2017 , خواطر عن السعودية




اشعار وعبارات ترحيب بالعروس والعريس 2017



اشعار وعبارات ترحيب للزواج والخطوبة 2017




شعر حزين عن الصدمة بالصديق, خواطر عن الصدمه بالحبيب

شعر عن خيبة الصديق, اشعار وعبارات عن التحطيم والخيبة


شعر عن الجميل ,عبارات واشعار عن رد الفعايل والجمايل


شعر عن الاستغفال , اشعار وعبارات عن الخداع ,

شعر عن الظالم , اشعار وخواطر عن قهر الظالم



شعر عن الطفل 2017 , اشعار جميله عن الاطفال الصغار





شعر ترحيب بالعام الجديد 2017, خواطر وعبارات عن السنة الجديدة

عبارات ترحيب بالسنه الجديدة , كلام جميل عن العام الجديد 2017



شعر عن المولود 2017 , خواطر للمولود الجديد


شعر عن المولودة الجديدة , اشعار مواليد باسماء البنات




شعر عن الانتظار واللهفه, اشعار وخواطر حزينه عن الانتظار


اشعار غزل اماراتية روعة 2017, شعر حب اماراتي

بيسيات عن الشتاء والبرد 2017, بيسيات روعه عن الثلج , بي سي عن البرد


بيسيات عن المطر 2017, توبيكات عن المطر جديدة




شعر عن نقص الرجوله 2017 , اشعار عن الرجال الرخوم


شعر غزل عن الانوثه 2017, اشعار عن الاثونه والرقه

شعر عن المرحله الثانويه, عبارات حب وعشق الثانوي للبنات


شعر عن الليل والحب , اشعار عن الليل الحزين جديدة


شعر عن التطنيش 2017 , اشعار وعبارات عن الحقران , شعر عن التسليك

شعر عن الزهق 2017 , اشعار وعبارات عن الطفش






شعر عن السخريه والاستهزاء , اشعار وخواطر عن التعالي على الناس
شعر عن الرجل الشجاع , اشعار وعبارات عن القوة والشجاعه
شعر عن الاستفزاز والتجريح , اشعار وعبارات قوية عن التجريح
شعر عن الثقه بالصديق , اشعار وعبارات عن الثقة بالحبيب
شعر عن الهياط , اشعار عن المبالغ في مدح نفسه

شعر عن الاهمال , اشعار وخواطر حزينه عن الاهمال والحب
شعر عن الفزعه, اشعار وخواطر عن فزعه البدو
شعر عن الانتقام , اشعار قويه عن الانتقام من الصديق
شعر عن الصراحه , اشعار عن الشخص الصريح , عبارات وخواطر عن الصراحه

شعر عن الانانيه, اشعار عن الانانيه وحب الذات , عبارات عن الانانيه



مالي شبيه إلا السماء والسحابة
ومالي نقيض إلا مقلد ومنسوخ
(أناكذا) ما أشبه ، الا اتشابه !
ماأدنق إلا يرتفع راسي شموخ




التعديل الأخير تم بواسطة بدر الجنوب ; 12-26-2016 الساعة 02:17 AM
فزة خفوق غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 06-20-2014, 09:11 AM   #29
 
الصورة الرمزية الثريا
 
تاريخ التسجيل: Feb 2006
المشاركات: 98,194
الثريا is on a distinguished road
افتراضي


رجيتك عني لا تغيب .. رواية رومانسية جديدة - قصة رومانسية - قصص الحب والغرام - قصة حب - قصص العشق - قصص العشاق - قصة غرامية



 

 

من مواضيع الثريا في المنتدى

__________________




تغير جذري في ايفون 8 , ايفون 8 سيتخلى عن خاصية مهمة



ما هو الشيء الذي لا يوجد في القرآن ؟






افكار تاتو ناعم للقدم




تعرف على فنانات بدأن حياتهن كموديلز في الكليبات العربية




4 نصائح للحصول على شعر نجمات الاعلانات




توزيع الأسابيع الدراسية للفصلين الاول والثاني فارغ وجاهز للطباعة 1438هـ




بوصلة الشخصية - افهمي شخصية زوجك وشخصيتك



صور توزيعات خاصة باسبوع النزيل الخليجي واسرهم




أسئلة مسابقة عن اليوم الوطني مع اجاباتها



صور سنابات المشاهير 2017 .



موقع عين لخدمات المعلم



مقطع مؤثر جدًا , شاف حبيبته القديمة





افكار كيوت لليلة رومنسية جريئة





بالصور أفكار جديدة لتزيين كرسي العروسة وكراسي صالة الأفراح 2017 , أفكار مبتكرة لتزيين كراسي الأحتفالات





اقوى قصيدة وداع , قصيدة وداع ابكتني




التعديل الأخير تم بواسطة بدر الجنوب ; 12-26-2016 الساعة 02:16 AM
الثريا غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 12-26-2016, 02:21 AM   #30
 
الصورة الرمزية بدر الجنوب
 
تاريخ التسجيل: Aug 2005
المشاركات: 72,136
بدر الجنوب تم تعطيل التقييم
افتراضي



رجيتك عني لا تغيب .. رواية رومانسية جديدة - قصة رومانسية - قصص الحب والغرام - قصة حب - قصص العشق - قصص العشاق - قصة غرامية

 

 

من مواضيع بدر الجنوب في المنتدى

بدر الجنوب غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

الكلمات الدلالية (Tags)
2016, 2017, 2018, الحب, العشاق, رومانسية, روايات, رواية, رواية رومانسية, غرام, قصة, قصة رومانسية, قصة رومانسية، رواية رومانسية، قصة حب، قصص الغرام، الحب, قصص, قصص الحب, قصص العشق, قصص الفرام, قصص رومانسية, قصص قصيرة

جديد قسم نهر القصص والحكايات

إعلانات عشوائية



أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are معطلة
Pingbacks are معطلة
Refbacks are معطلة



الساعة الآن 07:28 AM.


Powered by vBulletin® Version 3.8.8
Copyright ©2000 - 2017, Jelsoft Enterprises Ltd.
SEO by vBSEO 3.6.1
:: جميع الحقوق محفوظة لمنتديات نهر الحب ::

Security team

 

1 2 3 4 5 6 7 8 9 10 11 12 13 14 15 16 17 18 19 20 21 22 23 24 25 26 27 28 29 30 31 32 33 34 35 36 37 38 39 40 41 42 43 44 45 46 47 48 49 50 51 52 53 54 55 56 57 58 59 60 61 62 63 64 65 66 67 68 69 70 71 72 73 74 75 76 77 78 79 80 81 82 83 84 85 86 87 88 89 90 91 92 93 94 95 96 97 98 99 100 101 102 103 104 105 106 107 108 109 110 111 112 113 114 115 116 117 118 119 120 121 122 123 124 125 126 127 128 129 130 131 132 133 134 135 136 137 138 139 140 141 142 143 144 145 146 147 148 149 150 151 152 153 154 155 156 157 158 159 160 161 162 163 164 165 166 167 168 169 170 171 172 173 174 175 176 177 178 179 180 181 182 183 184 185 186 187 188 189 190 191 192 193 194 195 196 197 198 199 200 201 202 203 204 205 206 207 208 209 210 211 212 213 214 215 216 217 218 219 220 221 222 223 224 225 226 227 228 229 230 231 232 233 234 235 236 237 238 239 240 241 242 243 244 245 246 247 248 249 250 251 252 253 254 255 256 257 258 259 260 261 262 263 264 265 266 267 268 269 270 271 272 273 274 275 276 277 278 279 280 281 282 283 284 285 286 287 288 289 290 291 292