كن من متابعين نهر الحب عبر تويتر

اضغط اعجبني ليصلك جديدنا بالفيسبوك
قديم 08-18-2010, 05:32 AM   #1
 
الصورة الرمزية بدر الجنوب
 
تاريخ التسجيل: Aug 2005
المشاركات: 71,605
بدر الجنوب تم تعطيل التقييم
افتراضي جهاد النفس وجهاد الشيطان

الحمد لله، والصلاة والسلام على رسول الله.

أما بعد:

لما كان جهاد أعداء الله في الخارج فرعاً على جهاد العبد نفسه في ذات الله، كما قال النبي - صلى الله عليه وسلم -: (المجاهد من جاهد نفسه في طاعة الله، والمهاجر من هجر الخطايا والذنوب) رواه الترمذي وصححه الألباني.

كان جهاد النفس مقدماً على جهاد العدو في الخارج وأصلاً له، فإنه ما لم يجاهد نفسه أولاً لتفعل ما أُُمرت به وتترُكَ ما نُهيَت عنه، ويحاربها في الله لم يمكنه جهاد عدوه في الخارج.

فكيف يمكنه جهاد عدوه والانتصاف منه، وعدوه الذي بين جنبيه قاهر له متسلط عليه لم يجاهده ولم يحاربه في الله؟ بل لا يمكنه الخروج إلي عدوه حتى يجاهد نفسه على الخروج.

وهناك عدو ثانٍ لا يمكنه جهاد نفسه وجهاد عدوه إلا بجهاده، وهو واقف بينهما يثبط العبد عن جهادهما ويخذله ويُرجف به، ولا يزال يُخيل له ما في جهادهما من المشاق وترك الحظوظ، وفوت اللذات والمشتهيات، ولا يمكنه أن يجاهد ذينك العدوين إلا بجهاده، فكان جهاده هو الأصل لجهادهما وهو الشيطان، قال - تعالى-: (إِنَّ الشَّيْطَانَ لَكُمْ عَدُوٌّ فَاتَّخِذُوهُ عَدُوّاً إِنَّمَا يَدْعُو حِزْبَهُ لِيَكُونُوا مِنْ أَصْحَابِ السَّعِيرِ) (فاطر: 6)، والأمر باتخاذه عدواً تنبيه على استفراغ الوسع في محاربته ومجاهدته، وكأنه عدو لا يفتر ولا يقصر عن محاربة العدو على عدد الأنفاس.

وجهاد النفس أربع مراتب:

إحداها: أن يجاهدها على تعلم الهدى ودين الحق الذي لا فلاح لها ولا سعادة في معاشها ومعادها إلا به، ومتى فاتها عمله شقيت في الدارين.

الثانية: أن يجاهدها على العمل به بعد علمه، وإلا فمجرد العلم بلا عمل إن لم يضرها لم ينفعها.

الثالثة: أن يجاهدها على الدعوة إليه وتعليمه من لا يعلمه، وإلا كان من الذين يكتمون ما أنزل الله من الهدى والبينات، ولا ينفعه علمه ولا ينجيه من عذاب الله.

الرابعة: أن يجاهدها على الصبر على مشاق الدعوة إلى الله، وأذى الخلق، ويتحمل ذلك كله لله، فإن استكمل هذه المراتب الأربع صار من الربانيين، فإن السلف مُجمعون على أن العالم لا يستحق أن يُسمى ربانياً حتى يعرف الحق ويعمل به ويُعلِّمَه، فمن علم وعمل وعلّم فذاك يُدعى عظيماً في ملكوت السماوات.

وأما جهاد الشيطان فمرتبتان:

إحداهما: جهاده على ما يُلقي إلى العبد من الشبهات والشكوك القادحة في الإيمان.

الثانية: جهاده على دفع ما يُلقي إلى العبد من الإرادات الفاسدة والشهوات.

فالجهاد الأول يكون بعده اليقين، والثاني يكون بعده الصبر، قال - تعالى-: (وَجَعَلْنَا مِنْهُمْ أَئِمَّةً يَهْدُونَ بِأَمْرِنَا لَمَّا صَبَرُوا وَكَانُوا بِآياتِنَا يُوقِنُونَ)(السجدة: 24)، فأخبر - سبحانه وتعالى -- أن إمامة الدين إنما تنال بالصبر واليقين، فالصبر يدفع الشهوات والإرادات الفاسدة، واليقين يدفع الشكوك والشبهات.

ولا يتم هذا الجهاد إلا بهجرتين في كل وقت:

إحداهما: هجرة إلى الله - عز وجل - بالتوحيد والإخلاص والإنابة والتوكل والخوف والرجاء والمحبة والتوبة.

ثانيهما: هجرة إلى رسوله بالمتابعة والانقياد لأمره، والتصديق بخبره، وتقديم أمره وخبره على أمر غيره وخبره، وفرض عليه جهاد نفسه في ذات الله وجهاد شيطانه، فهذا كله فرض عين لا ينوب فيه أحد عن أحد.

فالشيطان أحرص ما يكون على الإنسان عندما يهم بالخير أو يدخل فيه فهو يشتد عليه حينئذ ليقطعه عنه، ففي الصحيح عن النبي - صلى الله عليه وسلم - أنه قال: (إن عفريتا من الجن تفلت البارحة ليقطع علي صلاتي) متفق عليه.

وكلما كان الفعل أنفع للعبد وأحب إلى الله - تعالى- كان اعتراض الشيطان له أكثر، ففي مسند الإمام أحمد من حديث سبرة بن أبي فاكه عن النبي - صلى الله عليه وسلم - أنه قال: (إن الشيطان قعد لابن آدم بأطرقه، فقعد له بطريق الإسلام فقال: تـُسلم، وتذر دينك ودين آبائك وآباء آبائك؟ فعصاه فأسلم، ثم قعد له بطريق الهجرة فقال: تهاجر وتدع أرضك وسماءك، وإنما مثل المهاجر كمثل الفرس في الطول؟ فعصاه فهاجر، ثم قعد له بطريق الجهاد فقال: تجاهد فهو جهاد النفس والمال، فتقاتل فتقتل فتنكح المرأة ويقسم المال؟ فعصاه فجاهد، فمن فعل ذلك كان حقا على الله أن يدخله الجنة، ومن قتل كان حقا على الله أن يدخله الجنة، وإن غرق كان حقا على الله أن يدخله الجنة، وإن وقصته دابته كان حقا على الله أن يدخله الجنة) رواه أحمد والنسائي وصححه الألباني.

فالشيطان بالرصد للإنسان على طريق كل خير، فأمر - سبحانه وتعالى -- العبد أن يُحارب عدوه الذي يقطع عليه الطريق، ويستعيذ بالله - تعالى- منه أولاً، ثم يأخذ في السير، كما أن المسافر إذا عرض له قاطع طريق اشتغل بدفعه أولاً، ثم اندفع في سيره، فقال - تعالى-: (قُلْ أَعُوذُ بِرَبِّ النَّاسِ. مَلِكِ النَّاسِ. إِلَهِ النَّاسِ. مِنْ شَرِّ الْوَسْوَاسِ الْخَنَّاسِ. الَّذِي يُوَسْوِسُ فِي صُدُورِ النَّاسِ. مِنَ الْجِنَّةِ وَالنَّاسِ) (سورة الناس)، وقال - تعالى-: (وَقُلْ رَبِّ أَعُوذُ بِكَ مِنْ هَمَزَاتِ الشَّيَاطِينِ. وَأَعُوذُ بِكَ رَبِّ أَنْ يَحْضُرُونِ) (المؤمنون: 97- 98)، وقال - تعالى-: (وَإِمَّا يَنْزَغَنَّكَ مِنَ الشَّيْطَانِ نَزْغٌ فَاسْتَعِذْ بِاللَّهِ إِنَّهُ سَمِيعٌ عَلِيمٌ) (الأعراف: 200)، وقال - تعالى-: (فَإِذَا قَرَأْتَ الْقُرْآنَ فَاسْتَعِذْ بِاللَّهِ مِنَ الشَّيْطَانِ الرَّجِيمِ) (النحل: 98).

ولما دعت امرأة العزيز يوسف - عليه السلام - إلى الفاحشة قال: (مَعَاذَ اللَّهِ) (يوسف: 23)، وقالت مريم - عليها السلام - لما جاءها الملك يبشرها بالمسيح - عليه السلام -: (إِنِّي أَعُوذُ بِالرَّحْمَنِ مِنْكَ إِنْ كُنْتَ تَقِيّاً) (مريم: 18)، وقالت امرأة عمران: (وَإِنِّي أُعِيذُهَا بِكَ وَذُرِّيَّتَهَا مِنَ الشَّيْطَانِ الرَّجِيم) (آل عمران: 36).

فالعبد ينبغي أن يأنف أن يكون تحت قهر عدوه؛ فإن الشيطان إذا رأى من العبد ضعف عزيمة وهمة، وميلاً إلى هواه طمع فيه وصَرَعَه، وألجمه بلجام الهوى، وساقه حيث أراد، ومتى أحس منه بقوة عزم وشرف نفس وعلو همة، لم يطمع فيه إلا اختلاساً وسرقة.

فالهوى ما خالط شيئاً إلا أفسده، فإن وقع في العلم أخرجه إلى البدعة والضلالة وصار صاحبه من جملة أهل الأهواء، وإن وقع في الزهد أخرج صاحبه إلى الرياء، وإن وقع في الحكم أخرج صاحبه إلى الظلم وصده عن الحق، وإن وقع في القسمة خرجت عن قسمة العدل إلى قسمة الجور، وإن وقع في الولاية والعزل أخرج صاحبه إلى خيانة الله والمسلمين، حيث يولي بهواه ويعزل بهواه، وإن وقع في العبادة خرجت عن أن تكون طاعة وقربة، فما قارن الهوى شيئاًَ إلا أفسده.

وليعلم أن الشيطان ليس له مدخل على ابن آدم إلا من باب هواه، فإنه يطيف به من أين يدخل عليه حتى يفسد عليه قلبه وأعماله، فلا يجد مدخلاً إلا من باب الهوى، كما قال - تعالى-: (فَإِنْ لَمْ يَسْتَجِيبُوا لَكَ فَاعْلَمْ أَنَّمَا يَتَّبِعُونَ أَهْوَاءَهُمْ) (القصص: 50).

وقد شبه الله - تعالى- أتباع الهوى بأخس الحيوانات صورة ومعنى، فشبههم بالكلب وبالحمر، قال - تعالى-: (وَلَكِنَّهُ أَخْلَدَ إِلَى الأرْضِ وَاتَّبَعَ هَوَاهُ فَمَثَلُهُ كَمَثَلِ الْكَلْبِ) (الأعراف: 176)، وقال - تعالى- (كَأَنَّهُمْ حُمُرٌ مُسْتَنْفِرَةٌ. فَرَّتْ مِنْ قَسْوَرَةٍ) (المدثر: 50-51)، وبيَّن الله - تعالى- أن كل من اتبع هواه فهو ظالم فقال - تعالى-: (بَلِ اتَّبَعَ الَّذِينَ ظَلَمُوا أَهْوَاءَهُمْ بِغَيْرِ عِلْمٍ)(الروم: 29)، وقد شبه الله - تعالى- متبع الهوى بعابد الوثن، وجعله في منزلته فقال - تعالى-: (أَرَأَيْتَ مَنِ اتَّخَذَ إِلَهَهُ هَوَاهُ) (الفرقان: 43)، قال الحسن البصري: "هو المنافق لا يهوى شيئاً إلا ركبه" وقال أيضا: "المنافق عبد هواه لا يهوى شيئاً إلا فعله".



ومخالفة الهوى تورث العبد قوة في بدنه وقلبه ولسانه. قال بعض السلف: "الغالب لهواه أشد من الذي يفتح المدينة وحده" وفي الحديث الصحيح المرفوع: (ليس الشديد بالصرعة إنما الشديد الذي يملك نفسه عند الغضب) متفق عليه، وكلما تمرن على مخالفة هواه اكتسب قوة إلى قوته والله - عز وجل - جعل الخطأ واتباع الهوى قرينين، وجعل الصواب ومخالفة الهوى قرينين، كما قال بعض السلف: "إذا أشكل عليك أمران لا تدري أيهما أرشد فخالف أقربهما من هواك، فإن أقرب ما يكون الخطأ في متابعة الهوى".

والهوى داء ودواؤه مخالفته، قال بعض العارفين: "إن شئت أخبرتك بدائك وإن شئت أخبرتك بدوائك، داؤك هواك ودواؤك ترك هواك ومخالفته".

وجهاد الهوى إن لم يكن أعظم من جهاد الكفار فليس بدونه، قال رجل للحسن البصري - رحمه الله - تعالى- "يا أبا سعيد أي الجهاد أفضل؟ قال جهادك هواك". قال ابن القيم: "وسمعت شيخنا - يعني ابن تيمية - يقول: "جهاد النفس والهوى أصل جهاد الكفار والمنافقين فإنه لا يقدر على جهادهم حتى يجاهد نفسه وهواه أولا حتى يخرج إليهم".

واتباع الهوى يغلق على العبد أبواب التوفيق ويفتح عليه أبواب الخذلان، فتراه يلهج بأن الله لو وفقه لكان كذا وكذا، وقد سد على نفسه طرق التوفيق باتباعه هواه، قال الفضيل بن عياض: "من استحوذ عليه الهوى واتباع الشهوات انقطعت عنه موارد التوفيق".

فليعلم أن أعدى عدو للمرء شيطانه وهواه، وأصدق صديق له عقله والمَلَكُ الناصح له، فإذا اتبع هواه أعطى بيده لعدوه، واستأثر له وأشمته به، وساء صديقه ووليَّه، وهذا بعينه هو جهد البلاء ودرك الشقاء وسوء القضاء وشماتة الأعداء.

وليعلم كذلك أن لكل عبد بداية ونهاية، فمن كانت بدايته اتباع الهوى كانت نهايته الذل والصغار والحرمان والبلاء بحسب ما اتبع من هواه؛ لأن اتباع الهوى مخالفة أمر النبي - صلى الله عليه وسلم - وقد قال - صلى الله عليه وسلم -: (بُعثت بالسيف بين يدي الساعة وجعل رزقي تحت ظل رمحي، وجعل الذل والصَّغار على من خالف أمري) رواه أحمد وصححه الألباني، ولذلك كان النبي - صلى الله عليه وسلم - يقول في الصباح والمساء: (اللهم فاطر السموات والأرض عالم الغيب والشهادة رب كل شيء ومليكَه أشهد أن لا إله إلا أنت، أعوذ بك من شر نفسي وشر الشيطان وشركه، وأن أقترف على نفسي سوءا أو أجره إلى مسلم) رواه أبو داود وصححه الألباني.

 

 

من مواضيع بدر الجنوب في المنتدى

بدر الجنوب غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس

قديم 08-18-2010, 05:40 AM   #2
 
الصورة الرمزية هيفين
 
تاريخ التسجيل: Apr 2010
الدولة: ~..♥ .ۊطڻ ڠمڕۓ.♥..~
المشاركات: 11,294
هيفين is on a distinguished road
افتراضي


عليه الصلاو والسلام
جزاك الله الف خير على هالموضوع القيم
جعله الله في ميزان حسناتك
موفق بأذن الله
تحيتي

 

 

من مواضيع هيفين في المنتدى

__________________









هيفين غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس

قديم 08-18-2010, 05:43 AM   #3
رافقت عقب العقل كل مجنون
 
الصورة الرمزية الأديـب
 
تاريخ التسجيل: Jan 2008
المشاركات: 21,094
الأديـب is on a distinguished road
افتراضي

اللهم صلي على سيدنا محمد صلى الله عليه وسلم وعلى آله وصحبه اجمعين



طرح راقي اخوي بدر


جزيت به خيرا


تحيتي

 

 

من مواضيع الأديـب في المنتدى

__________________

الأديـب غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس

قديم 08-18-2010, 05:54 AM   #4
 
الصورة الرمزية الصعيدي
 
تاريخ التسجيل: Jun 2010
المشاركات: 17,498
الصعيدي is on a distinguished road
إرسال رسالة عبر MSN إلى الصعيدي إرسال رسالة عبر Yahoo إلى الصعيدي
افتراضي

جزاك الله كل خير بدر

على الموضوع

تقبل مرورى

 

 

من مواضيع الصعيدي في المنتدى

__________________










الصعيدي غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس

قديم 08-18-2010, 06:01 AM   #5
 
تاريخ التسجيل: Nov 2008
الدولة: بين طيآآآآآآآآآت الالم
المشاركات: 8,177
رذآآذ حــلــم is on a distinguished road
افتراضي

جزاك اللهم كل خير
بارك الله فيك .. ونفع بك
يعطيك العافيه ع الطرح
ارق التحايـــــــآآآآ

 

 

من مواضيع رذآآذ حــلــم في المنتدى

__________________









تابع صفحتنا على الفيس بوك









سبحانك اللهم وبحمدك ، أشهد أن لا إله إلا أنت أستغفرك وأتوب إليك

رذآآذ حــلــم غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس

قديم 08-18-2010, 02:55 PM   #6
 
تاريخ التسجيل: Jul 2010
الدولة: Cairo
المشاركات: 29,729
انفاسك روحى واهاتى is on a distinguished road
افتراضي

عليه افضل الصلاة واتم التسليم

مشكور بدر ويعطيك الف عافية

جزاك الله كل خير

دومت بود

 

 

من مواضيع انفاسك روحى واهاتى في المنتدى

__________________




انفاسك روحى واهاتى غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس

قديم 08-18-2010, 02:58 PM   #7

عضوة مميزة

 
الصورة الرمزية احلام من مهد المسيح
 
تاريخ التسجيل: Jul 2010
الدولة: فلسطين
المشاركات: 2,328
احلام من مهد المسيح is on a distinguished road
افتراضي


 

 

من مواضيع احلام من مهد المسيح في المنتدى

__________________


شات

احلام من مهد المسيح غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس

قديم 08-18-2010, 03:26 PM   #8
من مؤسسين نهر الحب
 
الصورة الرمزية مرسل
 
تاريخ التسجيل: Aug 2008
المشاركات: 14,165
مرسل is on a distinguished road
افتراضي

جزآك آلله خير آلجزآء ..
وجعله في ميزان حسنآتك ..
ولآحرمك آلمولى أجر مانثرته آنآملك ..
دمــ برعاية الله ــتــ

 

 

من مواضيع مرسل في المنتدى

مرسل غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس

قديم 08-18-2010, 04:23 PM   #9
 
الصورة الرمزية لمسة خيال
 
تاريخ التسجيل: May 2010
الدولة: في قلـــوب أحــبــــائــي
المشاركات: 17,320
لمسة خيال is on a distinguished road
افتراضي

مشكوووووور خيو بدر
جزاك الله خير
وجعلها من ميزان حسناتك

 

 

من مواضيع لمسة خيال في المنتدى

__________________


إلىَ السمآء السآبعه آذهبي يَ آمنيآتي كونيً قريبهُ ه من رب عظيمُ ...
فإن لم تعودي محققهٌ ه فلن تعودي مكـسورة الجنآح




لمسة خيال غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس

قديم 08-19-2010, 02:02 AM   #10
 
تاريخ التسجيل: Nov 2009
الدولة: في قلب من احب
المشاركات: 4,451
نمرود غزة is on a distinguished road
افتراضي

آخَوٍي بَـــَدرٍ
جزاكــــ الله خيــًــرا

جَعَلَ يومَكــِ نُوراً وَسُروراً
وَجَبآلاُ مِنِ آلحَسنآتْ تُعآنِقُهآبُحوراً..
جَعَلَهُالله في مُوآزيَنَ آعمآلَكــِ
دَآمَ لَنآعَطآئُكــِ..


دُمْتت بــِطآعَة الله ..~..

 

 

من مواضيع نمرود غزة في المنتدى

نمرود غزة غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس

إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

الكلمات الدلالية (Tags)
جهعادـ الجهادـ جهاد النفس، جهاد الشيطان، الهوى

جديد قسم منتدى نهر الاسلامي

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are معطلة
Pingbacks are معطلة
Refbacks are معطلة



الساعة الآن 01:51 PM.


Powered by vBulletin® Version 3.8.8
Copyright ©2000 - 2017, Jelsoft Enterprises Ltd.
SEO by vBSEO 3.6.1
:: جميع الحقوق محفوظة لمنتديات نهر الحب ::

Security team

 

1 2 3 4 5 6 7 8 9 10 11 12 13 14 15 16 17 18 19 20 21 22 23 24 25 26 27 28 29 30 31 32 33 34 35 36 37 38 39 40 41 42 43 44 45 46 47 48 49 50 51 52 53 54 55 56 57 58 59 60 61 62 63 64 65 66 67 68 69 70 71 72 73 74 75 76 77 78 79 80 81 82 83 84 85 86 87 88 89 90 91 92 93 94 95 96 97 98 99 100 101 102 103 104 105 106 107 108 109 110 111 112 113 114 115 116 117 118 119 120 121 122 123 124 125 126 127 128 129 130 131 132 133 134 135 136 137 138 139 140 141 142 143 144 145 146 147 148 149 150 151 152 153 154 155 156 157 158 159 160 161 162 163 164 165 166 167 168 169 170 171 172 173 174 175 176 177 178 179 180 181 182 183 184 185 186 187 188 189 190 191 192 193 194 195 196 197 198 199 200 201 202 203 204 205 206 207 208 209 210 211 212 213 214 215 216 217 218 219 220 221 222 223 224 225 226 227 228 229 230 231 232 233 234 235 236 237 238 239 240 241 242 243 244 245 246 247 248 249 250 251 252 253 254 255 256 257 258 259 260 261 262 263 264 265 266 267 268 269 270 271 272 273 274 275 276 277 278 279 280 281 282 283 284 285 286 287 288