كن من متابعين نهر الحب عبر تويتر

اضغط اعجبني ليصلك جديدنا بالفيسبوك
قديم 04-07-2010, 08:59 AM   #1
مــوقــوف
 
تاريخ التسجيل: Apr 2010
المشاركات: 25
D_najah is on a distinguished road
افتراضي قصة ليلى الحمراء - قصة رائعة

Advertising


كان يا مكان في قديم الزمان في سالف العصر والامان كانت هنالك بنت اسمهعا ليلى وكانت ليلى تفضل اللون الاحمر على كل الالوان وكان الناس يلقبون ليلى بليلى الحمراء. وفي احد الايام بينما كانت ليلى تلعب امام بيتها نادت عليها امها قائلة:-اريد ان تسدي لي خدمة يا حبيبتي ليلى فقالت ليلى اطلبي ما تشائين في طوع اوامركي يا امي فقالت لها امها اريد ان تذهبي لمقابلة جدتكي في وسط الغابة ولتاخذي لها بعض الطعام والعسل.
فقتالت ليلى :ساذهب يا امي .
وعندما وصلت الى محاذات النهر حتى راها الذئب وقال لليلى اين تذهبين يا حلوتي فقالت ليلى لة بما اخبرتها امها عن ذهابها الى الجدة الوحيدة.
فتذكر الذئب ان بطنة لا يوجد فيها شيء وقال الذئب لليلى اين تسكن جدتكي يا حلوة فقالت ليلى انها تسكن في وسط الغابة.وتابعت ليها مسيرتها ,وكان الذئب يعرف طريقا مختصرا لبيت الجدة وعندها وصل الذئب الى منزل الجدة وخدها واكلها وتنكر بثيابها لكي لا تعرف ليلى بما فعل الذئب بجدتها. وعندئذ وصلت ليلى الى بيت الجدة وقرعت الباب وقلد الذئب صوت الجدة واحتال على ليلى فقال الذئب لليلى هل ترتاحين انا اعرف بان الطريق قد ارهقتكي للوصول الى بيتي الى وسط الغابة.
وعندها سالت ليلى جدتها لماذا عيناكي كبيرتان فقال الذئب:لان اراكي جيدا,وسالتها لماذا اذناكي كبيرتان فقال الذئب:لكي اسمعكي جيدة,فسالت ليلى جدتها مرة اخرى لماذا اسنانكي كبيرتان فقال الذئب لكي اكلكي يا ليلى فقاومت ليلى هذا الذئب فاستطاع ان ياكلها فسمع ذلك الصياد فاطلق النار على الذئب واخرج ليلى وجدتها من بطن ذلك الذئب الشرس والمتوحش ووضع بدلا من ليلى وجدتها الكثير من الحجارة واخاطت الجدة بطنة ورموهة بعيدا وكهذا عاش الصياد كابن للجدة الذي انقذها من ذلك الذئب الشرس وعادت ليلى الى امها والى منزلها وعاشت في هناء مستمر وتوتة توتة خلصت الحتوتة.

 

 

من مواضيع D_najah في المنتدى

D_najah غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 07-11-2010, 12:31 PM   #6
ڪڷن يتمنى آنہۧ .. آنـِـِا ~
 
الصورة الرمزية MļŜŝ Mَarٍِyَmٍِ
 
تاريخ التسجيل: Apr 2010
الدولة: أم الدنيا
المشاركات: 12,072
MļŜŝ Mَarٍِyَmٍِ is on a distinguished road
افتراضي

يسلموا على القصة
الرائعة تحياتى
والى الامام دايما

 

 

من مواضيع MļŜŝ Mَarٍِyَmٍِ في المنتدى

__________________

0
.

.

مدآم قلبيُ ع‘ـِـِآيش وآح‘ـبآبي بخير .,



يآجعل حسسآديُ والزمن فيُ حريقهْ

MļŜŝ Mَarٍِyَmٍِ غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 07-11-2010, 12:56 PM   #7
عضو
 
تاريخ التسجيل: Jul 2010
المشاركات: 4
مريم البتول15 is on a distinguished road
افتراضي

شـكــ وبارك الله فيك ـــرا لك ... لك مني أجمل تحية .

 

 

مريم البتول15 غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

الكلمات الدلالية (Tags)
ليلى ، الحمراء ، قصة ، قصص ، نهر ، قصص النهر ، نهر القصص ، منتديات, الحب

جديد قسم نهر القصص والحكايات

إعلانات عشوائية



أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are معطلة
Pingbacks are معطلة
Refbacks are معطلة



الساعة الآن 04:51 PM.


Powered by vBulletin® Version 3.8.8
Copyright ©2000 - 2014, Jelsoft Enterprises Ltd.
SEO by vBSEO 3.6.1
:: جميع الحقوق محفوظة لمنتديات نهر الحب ::

Security team

 

1 2 3 4 5 6 7 8 9 10 11 12 13 14 15 16 17 18 19 20 21 22 23 24 25 26 27 28 29 30 31 32 33 34 35 36 37 38 39 40 41 42 43 44 45 46 47 48 49 50 51 52 53 54 55 56 57 58 59 60 61 62 63 64 65 66 67 68 69 70 71 72 73 74 75 76 77 78 79 80 81 82 83 84 85 86 87 88 89 90 91 92 93 94 95 96 97 98 99 100 101 102 103 104 105 106 107 108 109 110 111 112 113 114 115 116 117 118 119 120 121 122 123 124 125 126 127 128 129 130 131 132 133 134 135 136 137 138 139 140 141 142 143 144 145 146 147 148 149 150 151 152 153 154 155 156 157 158 159 160 161 162 163 164 165 166 167 168 169 170 171 172 173 174 175 176 177 178 179 180 181 182 183 184 185 186 187 188 189 190 191 192 193 194 195 196 197 198 199 200 201 202 203 204 205 206 207 208 209 210 211 212 213 214 215 216 217 218 219 220 221 222 223 224 225 226 227 228 229 230 231 232 233 234 235 236 237 238 239 240 241 242 243 244 245 246 247 248 249 250 251 252 253 254 255 256 257 258 259 260 261 262 263 264 265 266 267 268