كن من متابعين نهر الحب عبر تويتر

اضغط اعجبني ليصلك جديدنا بالفيسبوك
قديم 02-22-2010, 10:08 PM   #1
عضو
 
تاريخ التسجيل: Aug 2009
الدولة: alix egypt
المشاركات: 24
hismsalm is on a distinguished road
إرسال رسالة عبر Skype إلى hismsalm
افتراضي بتصلي ؟ طب يا ترى صلاتنا مقبولة ولا حركات وبس ؟؟ اقرأ كيف كان من سبقونا يصلون‏

وي أن سيدنا طلحة الأنصاري رضي الله عنه كان يصلي في بستانه ذات يوم ورأى طيراً يخرج من بين الشجر فتعلقت عيناه بالطائر حتى نسي كم صلى، فذهب إلى الطبيب يبكي ويقول:
يا رسول الله، إني إنشغلت بالطائر في البستان حتى نسيت كم صليت،
فإني أجعل هذا البستان صدقة في سبيل الله،
فضعه يا رسول الله حيث شئت لعل الله يغفر لي.

والله الذي لا إله إلا هو، إن هذا هو حال الآلاف منا هذه الأيام
فإن إنشغالنا بالدينا يلهينا عن التركيز في صلاتنا
------------ --------- --------- --------- --------- --------- --------- ------
--- -------

وهذا أبو هريرة رضي الله عنه يقول:
إن الرجل ليصلي ستين سنة ولا تقبل منه صلاة،
فقيل له: كيف ذلك؟
فقال: لا يتم ركوعها ولا سجودها ولا قيامها ولا خشوعها

صدقت يا أبا هريرة فإن منا من يصلي في أوقات العمل كتأدية واجب لازم
وينهي صلاته وهو لم يخشع لله مرة في كل سجداته
------------ --------- --------- --------- --------- --------- --------- ------
--- -------

ويقول سيدنا عمر بن الخطاب رضي الله عنه:


إن الرجل ليشيب في الاسلام ولم يكمل لله ركعة واحدة!!!
قيل: كيف يا أمير المؤمنين؟
قال: لا يتم ركوعها ولا سجودها.

------------ --------- --------- --------- --------- --------- --------- ------
--- -------

ويقول الإمام أحمد بن حنبل رحمه الله:
يأتي على الناس زمان يصلون وهم لا يصلون،
وإني لأتخوف أن يكون الزمان هو هذا الزمان!!!

فماذا لو أتيت إلينا يا إمام لتنظر أحوالنا؟؟
------------ --------- --------- --------- --------- --------- --------- ------
--- -------

ويقول الإمام الغزالي رحمه الله:
إن الرجل ليسجد السجدة يظن أنه تقرب بها إلى الله سبحانه وتعالى،
ووالله لو وزع ذنب هذه السجدة على أهل بلدته لهلكوا،
سئل كيف ذلك؟؟ فقال: يسجد برأسه بين يدي مولاه،
وهو منشغل باللهو والمعاصي والشهوات وحب الدنيا
فأي سجدة هذه؟؟؟
------------ --------- --------- --------- --------- --------- --------- ------
--- -------

النبي صلى الله عليه وسلم يقول: ((وجعلت قرة عيني في الصلاة))

فبالله عليك هل صليت مرة ركعتين فكانتا قرة عينك؟؟؟
وهل اشتقت مرة أن تعود سريعاً إلى البيت كي تصلي ركعتين لله؟؟؟
وهل اشتقت إلى الليل كي تخلو فيه مع الله؟؟؟
------------ --------- --------- --------- --------- --------- --------- ------
--- -------

وانظر إلى حال رسول الله صلى الله عليه وسلم وهديه مع الصلاة!!!
كانت عائشة رضي الله عنها تجده طول الليل يصلي وطول النهار يدعو إلى الله تعالى فتسأله:
يا رسول الله أنت لا تنام؟؟؟
فيقول لها ((مضى زمن النوم))
ويدخل معها الفراش ذات يوم حتى يمس جلده جلدها،،،
ثم يستأذنها قائلا: ((دعيني أتعبد لربي))
فتقول: والله إني لأحب قربك... ولكني أؤثر هواك

ويقول الصحابة: كنا نسمع لجوف النبي وهو يصلي أزيز كأزيز المرجل من البكاء!!!

فهذا حال رسول الله صلى الله عليه وسلم وهو المغفور له والشفيع يوم القيامة،
فكيف حالنا نحن وقد أثقل كاهلنا ما أثقله من الذنوب والمعاصي
------------ --------- --------- --------- --------- --------- --------- ------
--- ------

وقالوا... لو رأيت سفيان الثوري يصلي لقلت: (يموت الآن) من كثرة خشوعه!!!
------------ --------- --------- --------- --------- --------- --------- ------
--- -------

وهذا عروة بن الزبير ((واستمع لهذه)) إبن السيدة أسماء أخت السيدة عائشة رضي الله عنهم،،،
أصاب رجله داء الأكلة فقيل له: لا بد من قطع قدمك حتى لا ينتشر المرض في جسمك كله،،،
ولهذا لا بد أن تشرب بعض الخمر حتى يغيب وعيك.
فقال: أيغيب قلبي ولساني عن ذكر الله؟؟؟
والله لا أستعين بمعصية الله على طاعته!!!
فقالوا: نسقيك المنقد مخدر؟
فقال: لا أحب أن يسلب جزء من أعضائي وأنا نائم،
فقالوا: نأتي بالرجال تمسكك،
فقال: أنا أعينكم على نفسي،
قالوا: لا تطيق،
قال : دعوني أصلي فإذا وجدتموني لا أتحرك وقد سكنت جوارحي واستقرت فأنظروني حتى أسجد،
فإذا سجدت فما عدت في الدنيا، فافعلوا بي ما تشاؤون!!!
فجاء الطبيب وانتظر، فلما سجد أتى بالمنشار فقطع قدم الرجل ولم يصرخ بل كان يقول:
لا إله إلا الله،
رضيت بالله رباً،
وبالإسلام دينا وبمحمد نبياً ورسولا،
حتى أغشي عليه ولم يصرخ صرخة!!!
فلما أفاق أتوه بقدمه فنظر إليها،
وقال: أقسم بالله إني لم أمش بك إلى حرام،
ويعلم الله، كم وقفت عليك بالليل قائماً لله...
فقال له أحد الصحابة: يا عروة... أبشر!!!
جزء من جسدك سبقك إلى الجنة،
فقال: والله ما عزاني أحد بأفضل من هذا العزاء.

ياالله، لا إله إلا أنت سبحانك إني كنت من الظالمين
آمنت بالله ربا وبالإسلام دينا
------------ --------- --------- --------- --------- --------- --------- ------
--- -------

وكان الحسن بن علي رضي الله عنهما إذا دخل في الصلاة إرتعش واصفر لونه...
فإذا سئل عن ذلك قال: أتدرون بين يدي من أقوم الآن؟؟؟

------------ --------- --------- --------- --------- --------- --------- ------
--- -------

وكان أبوه سيدنا علي رضي الله عنه إذا توضأ ارتجف فإذا سئل عن ذلك قال:
الآن أحمل الأمانة التي عرضت على السماء والأرض والجبال فأبين أن يحملنها وأشفقن منها،،،
وحملتها أنا

------------ --------- --------- --------- --------- --------- --------- ------
--- -------

وسئل حاتم الأصم رحمه الله كيف تخشع في صلاتك؟؟؟
قال: بأن أقوم فأكبر للصلاة،،، وأتخيل الكعبة أمام عيني،،،
والصراط تحت قدمي،،، والجنة عن يميني والنار عن شمالي،،،
وملك الموت ورائي،،،
وأن رسول الله صلى الله عليه وسلم يتأمل صلاتي وأظنها آخر صلاة،
فأكبّر الله بتعظيم،،، وأقرأ وأتدبر وأركع بخضوع،،،
وأسجد بخضوع وأجعل في صلاتي الخوف من الله والرجاء في رحمته،،،
ثم أسلم ولا أدري أقبلت أم لا؟؟؟

------------ --------- --------- --------- --------- --------- --------- ------
--- -------

يقول سبحانه وتعالى:
"ألم يأن للذين آمنوا أن تخشع قلوبهم لذكر الله"
يقول ابن مسعود رضي الله عنه: لم يكن بين إسلامنا وبين نزول هذه الآية إلا أربع سنوات،،،
فعاتبنا الله تعالى فبكينا لقلة خشوعنا لمعاتبة الله لنا...
فكنا نخرج ونعاتب بعضنا بعضا نقول:
ألم تسمع قول الله تعالى:
ألم يأن للذين آمنوا أن تخشع قلوبهم لذكر الله...
فيسقط الرجل منا يبكي على عتاب الله لنا

فهل شعرت أنت يا أخي أن الله تعالى يعاتبك بهذه الآية؟؟؟
اللهم يا مقلب القلوب ثبت قلوبنا على طاعتك
آميــــــــــــــــــــــــن

أنشرها من فضلك،،، جزاك الله خيراً

 

 

من مواضيع hismsalm في المنتدى

hismsalm غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس

قديم 02-23-2010, 09:18 AM   #4
عضو
 
تاريخ التسجيل: Aug 2009
المشاركات: 253
اسيرالصمت is on a distinguished road
افتراضي

جزاك الله خير

تحياتي

 

 

من مواضيع اسيرالصمت في المنتدى

__________________

اللهم صلي على محمد

اسيرالصمت غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس

قديم 02-23-2010, 12:14 PM   #5
 
تاريخ التسجيل: Nov 2008
الدولة: بين طيآآآآآآآآآت الالم
المشاركات: 8,177
رذآآذ حــلــم is on a distinguished road
افتراضي


السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
جزاك الله الف خيــــــــــــــر
بارك الله بك
يعطيك الف عافيه ع الموضوع
ارق التحاايا

 

 

من مواضيع رذآآذ حــلــم في المنتدى

__________________









تابع صفحتنا على الفيس بوك









سبحانك اللهم وبحمدك ، أشهد أن لا إله إلا أنت أستغفرك وأتوب إليك

رذآآذ حــلــم غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس

قديم 02-23-2010, 03:46 PM   #6
مشرف سابق
 
الصورة الرمزية أسلام
 
تاريخ التسجيل: Mar 2009
المشاركات: 14,116
أسلام is on a distinguished road
افتراضي



طرح قيم ومتميز ومفيد

جعله الله فى ميزان حسناتك

 

 

من مواضيع أسلام في المنتدى

__________________




تابع صفحتنا على الفيس بوك







أسلام غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس

إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

جديد قسم منتدى نهر الاسلامي

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are معطلة
Pingbacks are معطلة
Refbacks are معطلة



الساعة الآن 04:55 AM.


Powered by vBulletin® Version 3.8.8
Copyright ©2000 - 2017, Jelsoft Enterprises Ltd.
SEO by vBSEO 3.6.1
:: جميع الحقوق محفوظة لمنتديات نهر الحب ::

Security team

 

1 2 3 4 5 6 7 8 9 10 11 12 13 14 15 16 17 18 19 20 21 22 23 24 25 26 27 28 29 30 31 32 33 34 35 36 37 38 39 40 41 42 43 44 45 46 47 48 49 50 51 52 53 54 55 56 57 58 59 60 61 62 63 64 65 66 67 68 69 70 71 72 73 74 75 76 77 78 79 80 81 82 83 84 85 86 87 88 89 90 91 92 93 94 95 96 97 98 99 100 101 102 103 104 105 106 107 108 109 110 111 112 113 114 115 116 117 118 119 120 121 122 123 124 125 126 127 128 129 130 131 132 133 134 135 136 137 138 139 140 141 142 143 144 145 146 147 148 149 150 151 152 153 154 155 156 157 158 159 160 161 162 163 164 165 166 167 168 169 170 171 172 173 174 175 176 177 178 179 180 181 182 183 184 185 186 187 188 189 190 191 192 193 194 195 196 197 198 199 200 201 202 203 204 205 206 207 208 209 210 211 212 213 214 215 216 217 218 219 220 221 222 223 224 225 226 227 228 229 230 231 232 233 234 235 236 237 238 239 240 241 242 243 244 245 246 247 248 249 250 251 252 253 254 255 256 257 258 259 260 261 262 263 264 265 266 267 268 269 270 271 272 273 274 275 276 277 278 279 280 281 282 283 284 285 286