كن من متابعين نهر الحب عبر تويتر

اضغط اعجبني ليصلك جديدنا بالفيسبوك
قديم 11-21-2009, 12:24 AM   #11
عضو
 
تاريخ التسجيل: Nov 2009
المشاركات: 6
يسوري is on a distinguished road
افتراضي

بسم الله الرحمن الرحيم
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
حياكم الله
الحمدلله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه أجمعين
شيبة الحمد هو الإسم الحقيقي لعبد المطلب جد رسول الله صلى الله عليه وسلم وهو إبن هاشم وإسم هاشم الحقيقي عمرو ...........

 

 

يسوري غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس

قديم 11-21-2009, 11:41 AM   #12
عضو
 
تاريخ التسجيل: Nov 2009
المشاركات: 6
يسوري is on a distinguished road
افتراضي

بسم الله الرحمن الرحيم
أحلى الكلام
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
الحمدلله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه أجمعين
أحب المشاركة البسيطة بهذه المادة .........أرجو الفائدة منها ..
عاقبة الكبرك :-
قال الحكماء ( إياك والكِبر فهو من أخبث سرائر القلوب وأعظم كبائر الذنوب لا يُرى صاحبه أبداً إلّا فظاً غليظاً ، ولا يُري لأحد سِواه من الفضل حظاً ، وكفي به من شيمة مشؤمة وخلة مذمومة ، أهلكت الأكابر قديماً وحديثاً ، واعادت الكريم زميماً) .
فضل المال : -
وقد قيل فى المال ( ان افضل المال ما افاد شكراً واورث ذكراً واوجب اجراً ولو رايتم المعروف لرايتموه حستاً جميلاً ) .
طبائع الكريم : -
قال بعض الحكماء ( ان طبع الكريم لا يحتمل حمية الضيم ، ولا يقبل غمة الغيم ، والنبيل يرضي النبال والسهام ، ويأبي ان يضام ، يهوى المنية ولا يرضي الدنية ، يستقبل السيف ولا يرضي الحيف ، يري العز مغنماً والذل مغرماً) .
طلب العلاء والشرف : -
ورد فى الكتب ( ان رتبة الشرف لا تنال بالترف ، والسعادة امر لا يدرك الا بعيش يغرك ، ونوم يطرد ، وصوم يسرد ، ومن عشق المعالى الف النغنم ، ومن طلب اللئالي ركب اليم ، ومن قنص الحيتان ورد البحر ومن خطب الحسان نقد المهر ) .

 

 

يسوري غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس

قديم 11-21-2009, 12:16 PM   #13
عضو
 
تاريخ التسجيل: Nov 2009
المشاركات: 6
يسوري is on a distinguished road
افتراضي

بسم الله الرحمن الرحيم

حكم عقلك

يحكى في قديم الزمان أن هنالك فتاة جميلة جداً فُتن بها أحد الملوك وأرسل لوالدها بغرض طلب الزواج منها وعند سماع والدها طلب الملك فكر قليلاً وقال لنفسه كانَ ذلك رضيت أم أبيت فإذن سوف يتزوجها سواء إن قبلت أم لم أقبل ،، فقبل طلب الملك ،،، ثم بعد ذلك إشترط الملك على والد الوفتاة مغادرة المملكة فور زفافها له بل لا يبيت فيها فقبل والد الفتاة مقهوراً لا يستطيع الرفض !, وبعد أن تم الزفاف نفذ والد الفتاة ما أُمر به وعاشت الفتاة مع الملك أجمل أيام حياتها حيث كان الملك يحبها حب شديد وكان يمتلك تاج يعزه جداً ورثه من والده ،،، أخذ هذا التاج وأعطاه الفتاة فزادها حسناً وجمالاً وأصبح الملك يقضي طوال اليوم في حضرتها يتأمل جمالها ولا يفارقها لحظة وأصبح لا يهتم بشئون المملكة وكان طلب الوزراء له لمناقشته ومشاورته في أمور المملكة يزعجه كثيراً ،،،، فذات يوم عندما خرج لمقابلة أحد الوزراء حضر مسكين يسأل الناس وينادي ويقول : من يبالغ في حب رسول الله ويعطيني من ما أعطاه الله وعندما سمعت سؤال المسكين أوقفته ثم لم تجد شئ تعطيه إياه فأعطته التاج الذي أعطاها إياه زوجها الملك وقالت له خذ هذا فدعا لها المسكين بالخير وأخذ التاج وبدأ حياة جديدة ،،، وعندما عاد الملك لاحظ عدم وجود التاج فسأل عنه فقالت له الفتاة إنه بالداخل وفي اليوم التالي سأل عنه أيضاً فقالت له : كما قالت في المرة السابقة وأصبح الملك يسأل عن التاج وتقول الفتاة إنه بالداخل وبعد مضي اليوم الثالث شك الملك في وجود التاج فطلب من الفتاة إحضاره ،، لم تجد مخرجاً هذه المرة فحكت له ما صار للتاج غضب الملك غضباً شديداً وقطع يدها وطلقها فذهبت الفتاة حزينة إلى أهلها ولم تجد والدها فأخفت ما حدث لها وذهبت لصديق والدها لتسأل عنه ولم تخبره بما جرى لها وقال لها إن والدك لم نراه منذ زواجكي بالملك ولا أحد يعرف له مكان حتى الآن أما ما حال زواجكِ مع الملك فقالت له : إنها ( قسمت وإنقطعت ) والآن طالما لم أجد أبي فبالله عليك أن تسمح لي أن أعمل معك في متجرك هذا حتى أتمكن من إعاشة نفسي دون سؤال الناس فقال لها : أنا بحاجة لكي وأنا أثق بكِ دون غيركِ فأصبحت تعمل مع الرجل وكان الرجل يسعى للرزق في مجال آخر حتى أتى نصيبها ,,,, حيث أتى أحد التجار فعندما رأها ففتن بها وبجمالها فظل منتظراً حتى جاء الرجل صاحب المتجر فطلبها منه وبعد مشورتها أجابت بالقبول شريطة أن يتم الزواج في بلاد التاجر القادم على الزواج فقبل التاجر شروطها فحينها كتمت سرها وما جرى بيدها من الملك وأخذها الرجل معه فكان مسرعاً علماً بأن بلاده تبعد مسيرة يومين وعند مبيتهما بالطريق ظلت الفتاة ساهرة تبكي وتناجي الله وتقول : يا الله لقد بالغت في حب رسول الله وأعطيت المسكين أغلى ما عندنا تعني ( التاج ) وتسبب ذلك بقطع يدي وأطلب من يا الله بحب رسول الله أن تعيد يدي وتسترني فظلت على هذا الحال حتى نامت وعندما أتى الصباح وجدت يدها المقطوعة موجود قد أعادها الله لها !! ؛؛ فسبحان الله !! ففرحت فرح شديد وكادت أن لا تصدق ما حدث لها ونتيجة فرحها كان قد أطلقت (زغرودة ) حتى أستيقظ الرجل ولم يسألها عن شيء وقام ثم أعد للرحال حتى وصلوا بلاد الرجل وتزوجها وعاشا في أمان لفترة طويلة وفي يوم من الأيام وفي عز إستئناسهما أتى مسكين ينادي من خلف الجدار يسأل الناس ويقول : من يبالغ في حب رسول الله ويعطني من ما أعطاه الله فسكتت الفتاة وأسكتت زوجها عندما سمعت ذلك وأوقفت المسكين وقالت لزوجها بالله عليك أن تعطي هذا السائل أعز ما عندك ،،، فتعجب الرجل من ذلك وقال لها ما الذي دعاك لقول ذلك فحكت الفتاة بدايةً بالزغرودة التي كانت في الطريق وقالت له إن يدي كانت مقطوعة وسردت أسباب قطعها وعندما فرغت من حديثها قال لها الرجل والله أنا الرجل الذي أعطيته التاج وهذا هو التاج أخرج الرجل التاج وكان السائل يستمع لما دار بينهما وقال والله أنا الملك الذي قطع يدك ولم أكسب عافية من يومها وجار عليّ الزمن وأصبحت أسأل الناس بعد أن كنت ملك ...



مع تحياتي ونتواصل بقصة جديدة غداً أو بعد غداًونوصي بالمبالغة في حب رسول الله ...

 

 

يسوري غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس

قديم 12-04-2009, 03:06 AM   #14
سيحإأإأنـ الله وبحمدهـ
 
تاريخ التسجيل: Jul 2007
الدولة: بين ذكريات امي
المشاركات: 21,778
ملاك الجنوب is on a distinguished road
افتراضي

جزاك الله خيرا

وجعلها في ميزان حسناتك

مودتي

 

 

من مواضيع ملاك الجنوب في المنتدى

__________________







وما من كاتبِ إلا سيفنى...
ويبقى الدهر ما كتبت يداه
فلا تكتب بكفك غير شئ...
يسرك فى القيامه أن تراه
دعواتكم يالغوالي ن25

ملاك الجنوب غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس

إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

الكلمات الدلالية (Tags)
متجدد, بالصلاة؟, تتلذذ, تحميل, برنامج, حلقات, يوميا

جديد قسم منتدى نهر الاسلامي

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are معطلة
Pingbacks are معطلة
Refbacks are معطلة



الساعة الآن 11:40 PM.


Powered by vBulletin® Version 3.8.8
Copyright ©2000 - 2017, Jelsoft Enterprises Ltd.
SEO by vBSEO 3.6.1
:: جميع الحقوق محفوظة لمنتديات نهر الحب ::

Security team

 

1 2 3 4 5 6 7 8 9 10 11 12 13 14 15 16 17 18 19 20 21 22 23 24 25 26 27 28 29 30 31 32 33 34 35 36 37 38 39 40 41 42 43 44 45 46 47 48 49 50 51 52 53 54 55 56 57 58 59 60 61 62 63 64 65 66 67 68 69 70 71 72 73 74 75 76 77 78 79 80 81 82 83 84 85 86 87 88 89 90 91 92 93 94 95 96 97 98 99 100 101 102 103 104 105 106 107 108 109 110 111 112 113 114 115 116 117 118 119 120 121 122 123 124 125 126 127 128 129 130 131 132 133 134 135 136 137 138 139 140 141 142 143 144 145 146 147 148 149 150 151 152 153 154 155 156 157 158 159 160 161 162 163 164 165 166 167 168 169 170 171 172 173 174 175 176 177 178 179 180 181 182 183 184 185 186 187 188 189 190 191 192 193 194 195 196 197 198 199 200 201 202 203 204 205 206 207 208 209 210 211 212 213 214 215 216 217 218 219 220 221 222 223 224 225 226 227 228 229 230 231 232 233 234 235 236 237 238 239 240 241 242 243 244 245 246 247 248 249 250 251 252 253 254 255 256 257 258 259 260 261 262 263 264 265 266 267 268 269 270 271 272 273 274 275 276 277 278 279 280 281 282 283 284 285 286 287 288 289