كن من متابعين نهر الحب عبر تويتر

اضغط اعجبني ليصلك جديدنا بالفيسبوك
قديم 07-20-2009, 08:42 AM   #1

عضوة مميزة

 
الصورة الرمزية أمـــــ الغلا ـــــيرة
 
تاريخ التسجيل: Nov 2007
المشاركات: 12,046
أمـــــ الغلا ـــــيرة is on a distinguished road
uu67 العفو عن الأخرين طريق إلى الجنة

Advertising




قال تعالى...



أخى ...أختى



فى رحلة الحياة كثيرا ما نتعرض لإساءات متكررة من الآخرين فهذا قد يؤذيك بكلمة ...أو يتهمك فى أهلك بل فى دينك ..وقد لانتصور ممن يأتى الأذى ؟؟ ؟؟ للأسف يأتى من أقرب الناس إليك..وبالتالي يكون الجرح عميقا جدا ولابد من فعل شىء حتى نداوى هذا الجرح وقد تتفاجىء بأشخاص ممن حولك يهتفون لك فى اذنك يجب أن ترد الصاع صاعين وهنا ستشعر بالقوة وذلك لانك صاحب حق ؟؟؟وهذا نتاج طبيعى لكثرة الإحتكاك بالناس سيولد العديد من التصادمات فى الأراء ...الأخلاق ..فى الطباع والعادات فهى امور عاديه
الم يقول الرسول صلى الله عليه وسلم ( إن الشيطان يجرى فى ابن آدم مجرى الدم فى العروق ) صحيح البخارى



فاعلم يرعاك الله ...أن العفو عند المقدرة
هذه هى الكلمة المبشرة

أجل
مبشرة بجنة
فيها تنال ما تتمنى

فعند غضبك ..أحكم عصبك
فإنه منجاتك
وفى الآخرة ثباتك




[color=#00008B]فلابد أخى ...اختى ..ان نتحكم ونسيطر على هذه الإنفعالات عن طريق العفو [/color]...نعم العفو!!! ولكن قد يتبادر إلى الذهن سؤالا ماهو العفو ؟؟؟ وهل للعفو فضل ؟؟؟العفو هو التجاوز عن الذنب والخطأ، وترك العقاب عليه.

أما فضله فهو كثير ...قال تعالى: { وَإِنْ تَعْفُوا وَتَصْفَحُوا وَتَغْفِرُوا فَإِنَّ اللَّهَ غَفُورٌ رَحِيمٌ } [التغابن: 14].
وقال تعالى: {وَلْيَعْفُوا وَلْيَصْفَحُوا أَلا تُحِبُّونَ أَنْ يَغْفِرَ اللَّهُ لَكُمْ وَاللَّهُ غَفُورٌ رَحِيمٌ } [النور: 22].
ويقول النبي صلى الله عليه وسلم: [color=#87CEEB](من كظم غيظًا وهو قادر على أن يُنْفِذَهُ دعاه الله -عز وجل- على رُءُوس الخلائق حتى يخيِّره الله من الحور ما شاء).[/color ][أبو داود والترمذي وابن ماجه].
يقول تعالى: {ادْفَعْ بِالَّتِي هِيَ أَحْسَنُ فَإِذَا الَّذِي بَيْنَكَ وَبَيْنَهُ عَدَاوَةٌ كَأَنَّهُ وَلِيٌّ حَمِيمٌ} [فصلت: 34].




والآن بعد أن تعرفتم على معنى العفو وفضله ...هل احببتم هذا الخلق الجميل ام ....؟؟
لااريد إجابة سريعة الآن ...ولكن أرجو أن تتأملوا هذه الآية (فمن عفا وأصلح فأجره على الله )

بتمعن لندرك معنى

العفووالتسامح واحتساب الأجر لله سبحانه وتعالى

اعف عمن أساء إليك بقصد ومن دون قصد

قدتجد
ذلك صعبا في البداية ولكن

عود نفسكلاتبالي بل احتسب الأجر فأجرك على الله والثواب أعظم من كل
شيء

قابل الهجر بالوصل ,والإعراض بالإبتسامة ,والإساءة بالإحسان ,والجفاء بالمودة


وردد مثل قول الرسول صلى الله عليه وسلم (اللهم كما حسنت خلقي فحسن خلقي )
وقوله صلى الله عليه وسلم (اللهم اهدني لأحسن الأخلاق فإنه لايهدي لأحسنها إلا أنت ,واصرف عني سيئها لايصرف عني سيئها إلا أنت )




أخى ....أختى
لايوجد أفضل من هدي الرسول صلى الله وسلم فى عفوه عن الآخرين فلكم فى رسول الله أسوة حسنة... وإليكم هذه القطفات الرائعة...



كان النبي صلى الله عليه وسلم نائمًا في ظل شجرة، فإذا برجل من الكفار يهجم عليه، وهو ماسك بسيفه ويوقظه، ويقول: يا محمد، من يمنعك مني. فيقول الرسول صلى الله عليه وسلم بكل ثبات وهدوء: (الله).
فاضطرب الرجل وارتجف، وسقط السيف من يده، فأمسك النبي صلى الله عليه وسلم السيف، وقال للرجل: (ومن يمنعك مني؟).
فقال الرجل: كن خير آخذ. فعفا النبي صلى الله عليه وسلم عنه. [متفق عليه].




وضعت امرأة يهودية السم في شاة مشوية، وجاءت بها إلى النبي صلى الله عليه وسلم وقدمتها له هو وأصحابه على سبيل الهدية، وكان النبي صلى الله عليه وسلم لا يرد الهدية، لكن الله -سبحانه- عصم نبيه وحماه، فأخبره بالحقيقة.
فأمر النبي صلى الله عليه وسلم بإحضار هذه اليهودية، وسألها
: (لم فعلتِ ذلك؟
فقالت: أردتُ قتلك. فقال لها النبي صلى الله عليه وسلم: (ما كان الله ليسلطكِ علي)


وأراد الصحابة أن يقتلوها، وقالوا: أفلا نقتلها؟ فقال صلى الله عليه وسلم: (لا)، وعفا عنها. [متفق عليه




تحكي السيدة عائشة -رضي الله عنها- عن خلق رسول الله صلى الله عليه وسلم، فتقول: ما ضرب رسول الله صلى الله عليه وسلم شيئًا قط بيده ولا امرأة، ولا خادمًا، إلا أن يجاهد في سبيل الله. [مسلم].



وعن عبد الله بن مسعود -رضي الله عنه- قال: كأني أنظر إلى رسول الله صلى الله عليه وسلم يحكي نبيًّا من الأنبياء -صلوات الله وتسليماته عليهم- ضربه قومه، فأَدْمَوْه وهو يمسح الدم عن وجهه، ويقول: (رب اغفر لقومي؛ فإنهم لا يعلمون) [متفق عليه].






ويتجلى عفو الرسول صلى الله عليه وسلم حينما ذهب إلى الطائف ليدعو أهلها إلى الإسلام، ولكن أهلها رفضوا دعوته، وسلَّطوا عليه صبيانهم وعبيدهم وسفهاءهم يؤذونه صلى الله عليه وسلم هو ورفيقه زيد بن حارثة، ويقذفونهما بالحجارة حتى سال الدم من قدم النبي صلى الله عليه وسلم.
فنزل جبريل -عليه السلام- ومعه ملك الجبال، واستأذن النبي صلى الله عليه وسلم في هدم الجبال على هؤلاء المشركين، لكن النبي صلى الله عليه وسلم عفا عنهم، وقال لملك الجبال: (لا بل أرجو أن يُخْرِجُ الله من أصلابهم من يعبد الله وحده، ولا يشرك به شيئًا) [متفق عليه].




وعندما دخل النبي صلى الله عليه وسلم مكة منتصرًا، جلس صلى الله عليه وسلم في المسجد، والمشركون ينظرون إليه، وقلوبهم مرتجفة خشية أن ينتقم منهم، أو يأخذ بالثأر قصاصًا عما صنعوا به وبأصحابه. فقال لهم النبي صلى الله عليه وسلم: (يا معشر قريش، ما تظنون أني فاعل بكم؟).
قالوا: خيرًا، أخ كريم، وابن أخ كريم.. قال: (اذهبوا فأنتم الطلقاء)
[سيرة ابن هشام].




وقال الرسول صلى الله عليه وسلم (إن الله أمرني أن أعطي من حرمني وأعف عمن ظلمني وأصل من قطعني




وهذه قصص رائعه من سيرة سلفنا الصالح وكيفية التعامل مع العفو...

طلب أحد الصالحين من خادم له أن يحضر له الماء ليتوضأ، فجاء الخادم بماء، وكان الماء ساخنًا جدًّا، فوقع من يد الخادم على الرجل، فقال له الرجل وهو غاضب: أحرقْتَني، وأراد أن يعاقبه، فقال الخادم: يا مُعَلِّم الخير ومؤدب الناس، ارجع إلى ما قال الله -تعالى-. قال الرجل الصالح: وماذا قال تعالى؟!
قال الخادم: لقد قال تعالى: {والكاظمين الغيظ}.
قال الرجل: كظمتُ غيظي.
قال الخادم: {والعافين عن الناس}.
قال الرجل: عفوتُ عنك.
قال الخادم: {والله يحب المحسنين}. قال الرجل: أنت حُرٌّ لوجه الله
.



*ذات يوم، أراد مَعْنُ بن زائــدة أن يقتل مجموعة من الأسـرى كانوا عنده؛ فقال له أحدهم: نحن أسراك، وبنا جوع وعطش، فلا تجمع علينا الجوع والعطش والقتل. فقال معن: أطعمـوهم واسقوهم. فلما أكلوا وشربوا، قـال أحدهم: لقد أكلنا وشربنا، فأصبحنا مثل ضيوفك، فماذا تفعل بضيوفك؟!

فقـال لهم: قد عفوتُ عنكم



أخى..أختى فى الله


ألا تريدون رحمة الله..والعفو منه؟

إذا ليكن عفوك عن الناس أولا
لأن

من لا يرحم ...لا يُرحم


أينعم أخي..أختي...إعطفوا على الصغير

وقدروا واحترموا الكبير

واكظموا الغيظ


فهذا الغيظ هو السجن اللعين


وكظمه غنيمة للثواب العظيم


فقد علمنا الحبيب المصطفى



إذا كنا فى غيظ وغاضبين



أن نجلس إذا كنا واقفين



او


نتوضأ ونصلى





فما اجمل ان تعيش على الأرض

تاكل وتشرب وتنام
والله ينادى بإسمك فى السماء
إنى احب فلانا فاحبوه


فاعلموا أحبائى فى الله إن السعادة الحقيقية هى تحمل الأذى من الاخرين والعفو عنهم مع المقدرة وحلمك وصبرك عليهم حتى تستطيع بإذن الله ان تاخذهم من ظلمات المعاصى غلى نور الطاعة

وكان سيدنا محمد عليه الصلاة والسلام .. بلغ من خلقه أنه كان يلتمس المعاذير للمخطئين .. ويحسن الظن بالمذنبين ..
وكان إذا قابل عاصياً ينظر فيه إلى جوانب الإيمان قبل جوانب الشهوة والعصيان ..

يعاملهم كأنهم أولاده وإخوانه .. يحب لهم الخير كما يحبه لنفسه


وكان عمربن الخطاب _رضى الله عنه _ يقول
(كل الناس منى فى حل )


وكان عمر بن عبد العزيز _رحمه الله _ يقول (إنك إن تلقى الله ومظلمتك كما هى , خير لك من أن تلقاه وقد اقتصصتها)

واخيرا ...إخوتى / أخواتي فى الله

هيا رددوا معى .....


اللهم إني عفوت عن كل من ظلمني واغتابني وانتقص من قدري فاعفو عنه واغفر لي يارب إذا أسأت إلى الناس

فأعطني شجاعة الإعتذار وإذا أساء لي الناس فأعطني شجاعة العفو



واعلموا


قبل أن تبدأ في نزع شجرة الشر في الآخرين .. إبحث عن شجرة الخير واسقها




والآن فكروا وبهدوء قبل أن تقرروا عدم العفو!!!

 

 

من مواضيع أمـــــ الغلا ـــــيرة في المنتدى

__________________






تابع صفحتنا على الفيس بوك

أمـــــ الغلا ـــــيرة غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 07-20-2009, 08:43 AM   #2
 
تاريخ التسجيل: Nov 2008
الدولة: بين طيآآآآآآآآآت الالم
المشاركات: 8,163
رذآآذ حــلــم is on a distinguished road
افتراضي

يسلموووووووووووووو

رووووووووووووعه

يعطيك الف عافيه

ودي

 

 

من مواضيع رذآآذ حــلــم في المنتدى

__________________









تابع صفحتنا على الفيس بوك









سبحانك اللهم وبحمدك ، أشهد أن لا إله إلا أنت أستغفرك وأتوب إليك

رذآآذ حــلــم غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 07-20-2009, 08:47 AM   #3

عضو مميز

 
الصورة الرمزية شبـ امـيـر ـح الـظـلام
 
تاريخ التسجيل: May 2009
الدولة: مــديــنــــ{اربـــد}ـــة الاشـــبـــ{الاـرـدن}ــاـح
المشاركات: 3,528
شبـ امـيـر ـح الـظـلام is on a distinguished road
إرسال رسالة عبر Yahoo إلى شبـ امـيـر ـح الـظـلام
افتراضي

يعطيكـــي العافيــة اختــــي
علــى الموضوـع الرائـــع

سلمــت يداكـــي

تحياتـــي معطــرـه بـ مســك وريحــاـن

 

 

من مواضيع شبـ امـيـر ـح الـظـلام في المنتدى

__________________











>>فــانــتــا الــعــســل<<

شبـ امـيـر ـح الـظـلام غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 07-20-2009, 09:16 AM   #4

عضوة مميزة

 
الصورة الرمزية دفـ القلوب ـا
 
تاريخ التسجيل: Jul 2007
الدولة: لااله الا الله
المشاركات: 21,411
دفـ القلوب ـا is on a distinguished road
افتراضي

بارك الله فيك

اثابك الله /غاليتي...اميرة الغلا

تحيتي ياغلا

 

 

من مواضيع دفـ القلوب ـا في المنتدى

__________________




استغفر الله العظيم واساله التوبة
سبحان الله العظيم سبحان الله وبحمدة

دفـ القلوب ـا غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 07-20-2009, 09:25 AM   #5

عضوة مميزة

 
الصورة الرمزية أمـــــ الغلا ـــــيرة
 
تاريخ التسجيل: Nov 2007
المشاركات: 12,046
أمـــــ الغلا ـــــيرة is on a distinguished road
افتراضي

هلا وغلا
انثي .. شبح .. فوفو
يسلمو على مروكم الرائع
وعساكم على القوة يالغلا



 

 

من مواضيع أمـــــ الغلا ـــــيرة في المنتدى

__________________






تابع صفحتنا على الفيس بوك

أمـــــ الغلا ـــــيرة غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 07-20-2009, 01:36 PM   #6

عضوة مميزة

 
الصورة الرمزية كبرياء ملاك
 
تاريخ التسجيل: Apr 2009
الدولة: فلسطيـــن - غزة
المشاركات: 630
كبرياء ملاك is on a distinguished road
افتراضي

موضوع رائع
يسلمووووو اميرة الغلا
جزاك الله خيرا
تقبلى مرورى

 

 

من مواضيع كبرياء ملاك في المنتدى

__________________






[ لست الأفـضل .....ولكن لي أسلوبـي]
سأظل دائمـا أتقبـل رآي الناقد والـحاسد
فالأول [ يصحح مساري ] والـثـانـي [ يزيد مـن إصراري ]

كبرياء ملاك غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 07-20-2009, 01:37 PM   #7

عضوة مميزة

 
الصورة الرمزية خجولة المبسم
 
تاريخ التسجيل: Jan 2009
الدولة: بعيــده عن هو1هـ ~
المشاركات: 20,654
خجولة المبسم is on a distinguished road
افتراضي

جزاك الله خير يالغااليهـ

 

 

من مواضيع خجولة المبسم في المنتدى

__________________




‏?قَالْوُا عَلامَكْ صَـامِتْ !:x
قِلْتْ يَانَاسْ كِثْرْ الْكَلامْ
يِقِلْ لاجْلَهْ مَقَامِــيِ}~..
الْصَّمْتْ حِكْمَهْ“.،

وَالْحَكِي مَــصْدَرْ إفْلاسِ

خجولة المبسم غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 07-20-2009, 01:49 PM   #8

عضوة مميزة

 
الصورة الرمزية همس الحجاز
 
تاريخ التسجيل: Dec 2007
المشاركات: 4,905
همس الحجاز is on a distinguished road
افتراضي

جزااااااااااااااكـ اللهـ خير


يسلمووووووووووووووو

 

 

من مواضيع همس الحجاز في المنتدى

__________________






تابع صفحتنا على الفيس بوك

همس الحجاز غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 07-20-2009, 02:03 PM   #9
مشرف سابق
 
الصورة الرمزية أسلام
 
تاريخ التسجيل: Mar 2009
المشاركات: 14,113
أسلام is on a distinguished road
افتراضي



اللهم إني عفوت عن كل من ظلمني واغتابني وانتقص من قدري فاعفو عنه واغفر لي يارب إذا أسأت إلى الناس

فأعطني شجاعة الإعتذار وإذا أساء لي الناس فأعطني شجاعة العفو


اميرة الغلا


 

 

من مواضيع أسلام في المنتدى

أسلام غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 07-20-2009, 03:35 PM   #10
آلعًٍيَوٍنْ آلشًِْقٌٍيَهٍ
 
الصورة الرمزية امانى المصريه
 
تاريخ التسجيل: Feb 2009
الدولة: ألّتّسّامّحٍّ‘طّبّعّى
المشاركات: 9,689
امانى المصريه is on a distinguished road
ايقونه

[img]http://img252.i*************/img252/9559/105sabiskx5.gif[/img]


آمًـِِّـِِّـِِّـِِّـِِّ آلغًلآ ـِِّـِِّـِِّـِِّـِِّيَرٌٍة


 

 

من مواضيع امانى المصريه في المنتدى

امانى المصريه غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

جديد قسم منتدى نهر الاسلامي

إعلانات عشوائية



أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are معطلة
Pingbacks are معطلة
Refbacks are معطلة



الساعة الآن 01:43 AM.


Powered by vBulletin® Version 3.8.8
Copyright ©2000 - 2018, Jelsoft Enterprises Ltd.
SEO by vBSEO 3.6.1
:: جميع الحقوق محفوظة لمنتديات نهر الحب ::

Security team

 

1 2 3 4 5 6 7 8 9 10 11 12 13 14 15 16 17 18 19 20 21 22 23 24 25 26 27 28 29 30 31 32 33 34 35 36 37 38 39 40 41 42 43 44 45 46 47 48 49 50 51 52 53 54 55 56 57 58 59 60 61 62 63 64 65 66 67 68 69 70 71 72 73 74 75 76 77 78 79 80 81 82 83 84 85 86 87 88 89 90 91 92 93 94 95 96 97 98 99 100 101 102 103 104 105 106 107 108 109 110 111 112 113 114 115 116 117 118 119 120 121 122 123 124 125 126 127 128 129 130 131 132 133 134 135 136 137 138 139 140 141 142 143 144 145 146 147 148 149 150 151 152 153 154 155 156 157 158 159 160 161 162 163 164 165 166 167 168 169 170 171 172 173 174 175 176 177 178 179 180 181 182 183 184 185 186 187 188 189 190 191 192 193 194 195 196 197 198 199 200 201 202 203 204 205 206 207 208 209 210 211 212 213 214 215 216 217 218 219 220 221 222 223 224 225 226 227 228 229 230 231 232 233 234 235 236 237 238 239 240 241 242 243 244 245 246 247 248 249 250 251 252 253 254 255 256 257 258 259 260 261 262 263 264 265 266 267 268 269 270 271 272 273 274 275 276 277 278 279 280 281 282 283 284 285 286 287 288 289 290 291 292 293 294 295 296 297 298 299 300 301 302 303 304 305 306 307 308 309 310 311 312 313 314 315 316 317 318 319 320 321 322 323 324 325 326 327 328 329 330 331 332 333 334 335 336 337 338 339 340 341 342 343 344 345 346 347 348 349 350 351 352 353 354 355 356 357 358 359 360 361 362 363 364 365 366 367 368 369 370 371 372 373 374 375 376 377 378