كن من متابعين نهر الحب عبر تويتر

اضغط اعجبني ليصلك جديدنا بالفيسبوك
قديم 01-19-2009, 08:53 PM   #1

عضوة مميزة

 
الصورة الرمزية نرمين
 
تاريخ التسجيل: May 2008
المشاركات: 8,955
نرمين is on a distinguished road
افتراضي تسلية المصاب بما في البلوى من النفع والثواب

تسلية المصاب بما في البلوى من النفع والثواب



إن الدنيا دار المصائب والشرور وليس فيها لذة على الحقيقة إلا

وهي مشوبة بالكدر فما يظن في الدنيا أنه شراب فإنه سراب وعمارتها وإن حسنت صورتها

خراب والعجب كل العجب ممن يده في سلة الأفاعي كيف ينكر اللسع وأعجب منه من يطلب من

المطبوع على الضر النفع.قال بعض الأدباء:
طبعت على كدر وأنت تريدها صفوا من الأقذار والأكدار

قال بعض السلف:رأيت جمهور الناس ينزعجون لنزول البلاءانزعاجاً يزيد على الحد كأنهم ما

علموا أن الدنيا على ذا وضعت و هل ينتظر الصحيح سوى السقم و الكبير إلا الهرم و الموجود

سوى العدم

فالدنيا لا تخلو من بلية ولا تصفو من محنة و رزية

من أعظم ما يتسلى به من أصيب بمصيبة فصبر لها واسترجع ما وعده الله عز و جل من

الأجر و الثواب حيث قال الله تعالى(وَبَشِّرِالصَّابِرِينَ الَّذِينَ إِذَا أَصَابَتْهُمْ مُصِيبَةٌ قَالُوا إِنَّا لِلَّهِ وَإِنَّاإِلَيْهِ رَاجِعُونَ أُولَئِكَ عَلَيْهِمْ صَلَوَاتٌ مِنْ رَبِّهِمْ وَرَحْمَةٌ وَأُولَئِكَ هُمُ الْمُهْتَدُونَ) (البقرة:157)
و أخبر الله عز و جلأنه يوفي الصابرون أجرهم بغير حساب فقال تعالى ( إنما يوفى الصابرونأجرهم بغيرحساب )

قال عمر بن عبد العزيز : ما أنعم الله على عبد من نعمة فانتزعها منه فعاضه مكانها الصبر إلا كان ما عوضه خيراً مما انتزعه منه

و عن يونس بن زيد قال : سألت ربيعة بن أبي عبد الرحمن : ما منتهى الصبر قال : أن يكون يوم تصيبه المصيبةمثل قبل أن تصيبه

و قال على بن أبي طالب : من رضى بقضاء الله جرى عليه و كان لهأجر و من لم يرضى بقضاءالله جرى عليه و حبط عمله

و مما يتسلى به المصاب أن يجعل مكان الأنين و الشكوى إلى الخلق ذكر الله عز و جل و الاستغفار و الشكوى إلىالله الواحد القهار

فالأنين و الشكوى إلى الخلق و إن كان فيها راحة للمصاب إلاإنها تدل على ضعف و خور و الصبر عليها دليل قوة و عز و هي إشاعة سر الله تعالى عندالعبد و هي تؤثر شماته الأعداء و رحمة الأصدقاء

قال أحد الصالحين و قد أخاه يشكو إلى الخلق : يا هذا ما زدت على أن شكوت من يرحمك إلىمن لا يرحمك , و في ذلك قيل إذا شكوت إلى ابن آدم إنما تشكو الرحيم إلى الذي لا يرحم ومما يتسلى به المصاب أن يعلم أن المصيبة تفتح على العبد أبوباً من العبادات الظاهرة و

الباطنة كالدعاء و الإخلاص و الإنابة قال الله عز و جل " و إذا مس الإنسان ضر دعاربه منيباًإليه "

فالبلاء يقطع قلب المؤمن عن الالتفاف إلى المخلوق و يوجب لهالاقبال على الخالق وحده و قدحكى الله عن المشركين إخلاص الدعاء له عند الشدائدفكيف بالمؤمن فالبلاء يوجب للعبد تحقيقالتوحيد بقلبه و ذلك أعلى المقامات و أشرفالدرجات
و البلاء يوجب للعبد الرجوع إلى الله عز و جل و الوقوف ببابه و التضرع له و الاستكانة و ذلكمن أعظم فوائد الابتلاء و في بعض الآثار : إن الله ليبتلي العبد و هو يحبه ليسمع تضرعه و كان بعض السلف إذا فُتح له في الدعاء عندالشدائد لم يحب تعجيل إجابته خشية أن يقطع عمافتح له

و مما يتسلى به المصاب أن يعلم أن المصيبة إما أن تكون تكفيراً للذنب أو رفعا لدرجة و في

كل خير

قال الله تعالى " و ما أصابكم من مصيبة فبما كسبت أيديكم و يعفو عن كثير " و قال صلىالله عليه و سلم " و ما يزال البلاء بالمؤمن أو المؤمنة في نفسه و ماله و ولده حتىيلقى الله و ماعليه خطيئة " قال بعض السلف : لولا مصائب الدنيا لوردنا الآخرة من المفاليس و قال صلى الله عليه و سلم " إن الرجل لتكون له عند الله المنزلة فمايبلغها بعمل فما زال الله يبتليه بما يكره حتى يبلغه إياها "

و ممايتسلى به المصاب أن يعلم ان الله تبارك و تعالى يبتلي عبده ليسمع شكواه و تضرعه دعاءه و قيل لبعضهم : كيف تشتكي إلى من لا تخفى عليه خافية في الأرض و لا في السماء فقال : و صبره و رضاه بما قضاه عليه قالوا تشكو إليه ما ليس يخفى عليه



فقلت ربي يرضى ذل العبيد لديه.

و مما يتسلى به المصاب و يزول همه وحزنه قوله صلى الله عليه و سلم " ما أصاب عبداً

قط هم و لا حزن , فقال : اللهم إني عبدك و ابن عبدك و ابن أمتك , ناصيتي بيدك ماضٍ فيَّ

حكمك عدل في قضاؤك أسألك بكل اسم هو لك سميت به نفسك أو علمته أحداً من خلقك أو أنزلته في كتابك أو أستأثرت به في علم الغيب عندك أن تجعل القرآن ربيع قلبي و نور صدري و جلاءحزني و ذهاب همي إلاأذهب الله همه و حزنه و أبدله مكانه فرحاً قال : فقيل : يا رسول اله ألانتعلمها ؟فقال : بلى ينبغي لمن سمعها أن يتعلمها "

و من فوائد البلاء : رحمة أهل البلاء و مساعدتهم على بلواهم فإن العبد إذا أحس بألم الابتلاءرق قلبه لأهل البلاءو رحمهم

و من فوائد البلاء أيضاً : معرفة قدر نعمة العافية فإن النعم لا تعرف أقدارها إلا بعد فقدها فلا

يعرف نعمة العافية إلا من ذاق مرارة المرض

باختصار ...من كتاب "تسلية المصاب بما في البلوى من النفع و الثواب" "

 

 

من مواضيع نرمين في المنتدى

__________________





ان قلب المراة لا يتغير مع الزمن ولا يتحول مع الفصول .
قلب المراة ينازع طويلا ولكنه لا يموت .
قلب المرأة يشابه البرية التي يتخذها الانسان ساحة لحروبه ومذابحه ,
فهو يقتلع اشجارها ويحرق اعشابها ويلطخ صخورها بالدماء ويغرس تربتها بالعظام والجماجم ,
ولكنها تبقى هادئة ساكنه مطمئنة ويظل فيها الربيع ربيعا والخريف خريفا الى نهاية الدهور

نرمين غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس

قديم 01-19-2009, 09:12 PM   #2

عضوة مميزة

 
الصورة الرمزية أمـــــ الغلا ـــــيرة
 
تاريخ التسجيل: Nov 2007
المشاركات: 12,047
أمـــــ الغلا ـــــيرة is on a distinguished road
افتراضي


يسلمو يالغلا على طرح الموضوع
القيم والمفيد والرائع
بروعت حضورك يالغلا
الله يعطيك الف عافية
وجعلها ربي يف موازين حسناتك
وشفاعة لك يوم القيامة
سلمت يداااك يالغلا

 

 

من مواضيع أمـــــ الغلا ـــــيرة في المنتدى

__________________






تابع صفحتنا على الفيس بوك

أمـــــ الغلا ـــــيرة غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس

قديم 01-19-2009, 09:36 PM   #3

عضوة مميزة

 
الصورة الرمزية همس الحجاز
 
تاريخ التسجيل: Dec 2007
المشاركات: 4,912
همس الحجاز is on a distinguished road
افتراضي

يسلمووو

جزاك الله خير غاليتي

لك فااائق الشكرررررررررر

 

 

من مواضيع همس الحجاز في المنتدى

__________________






تابع صفحتنا على الفيس بوك

همس الحجاز غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس

قديم 01-20-2009, 01:19 AM   #4

عضوة مميزة

 
الصورة الرمزية نرمين
 
تاريخ التسجيل: May 2008
المشاركات: 8,955
نرمين is on a distinguished road
افتراضي

هلاأمـــــ الغلا ـــــيرة
دمتي بحفظ الرحمان

 

 

من مواضيع نرمين في المنتدى

__________________





ان قلب المراة لا يتغير مع الزمن ولا يتحول مع الفصول .
قلب المراة ينازع طويلا ولكنه لا يموت .
قلب المرأة يشابه البرية التي يتخذها الانسان ساحة لحروبه ومذابحه ,
فهو يقتلع اشجارها ويحرق اعشابها ويلطخ صخورها بالدماء ويغرس تربتها بالعظام والجماجم ,
ولكنها تبقى هادئة ساكنه مطمئنة ويظل فيها الربيع ربيعا والخريف خريفا الى نهاية الدهور

نرمين غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس

قديم 01-20-2009, 01:20 AM   #5

عضوة مميزة

 
الصورة الرمزية نرمين
 
تاريخ التسجيل: May 2008
المشاركات: 8,955
نرمين is on a distinguished road
افتراضي

هلا
هموس
دمتي بحفظ الله

 

 

من مواضيع نرمين في المنتدى

__________________





ان قلب المراة لا يتغير مع الزمن ولا يتحول مع الفصول .
قلب المراة ينازع طويلا ولكنه لا يموت .
قلب المرأة يشابه البرية التي يتخذها الانسان ساحة لحروبه ومذابحه ,
فهو يقتلع اشجارها ويحرق اعشابها ويلطخ صخورها بالدماء ويغرس تربتها بالعظام والجماجم ,
ولكنها تبقى هادئة ساكنه مطمئنة ويظل فيها الربيع ربيعا والخريف خريفا الى نهاية الدهور

نرمين غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس

قديم 01-20-2009, 01:21 AM   #6
مآآبتـــوصـل لموآصيلـــي.
 
الصورة الرمزية الغلا
 
تاريخ التسجيل: Oct 2007
المشاركات: 15,681
الغلا is on a distinguished road
افتراضي

هلا وغلا نرمين

جزاكـ اللهـ خير

سلمت الانامل

الغلا

 

 

من مواضيع الغلا في المنتدى

__________________


الغلا غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس

قديم 01-20-2009, 01:28 AM   #7

عضوة مميزة

 
الصورة الرمزية نرمين
 
تاريخ التسجيل: May 2008
المشاركات: 8,955
نرمين is on a distinguished road
افتراضي

هلا
الغلا
دمتي بحفظ الرحمان

 

 

من مواضيع نرمين في المنتدى

__________________





ان قلب المراة لا يتغير مع الزمن ولا يتحول مع الفصول .
قلب المراة ينازع طويلا ولكنه لا يموت .
قلب المرأة يشابه البرية التي يتخذها الانسان ساحة لحروبه ومذابحه ,
فهو يقتلع اشجارها ويحرق اعشابها ويلطخ صخورها بالدماء ويغرس تربتها بالعظام والجماجم ,
ولكنها تبقى هادئة ساكنه مطمئنة ويظل فيها الربيع ربيعا والخريف خريفا الى نهاية الدهور

نرمين غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس

قديم 01-20-2009, 02:00 AM   #9
عضو
 
تاريخ التسجيل: Jan 2009
المشاركات: 76
قصيمي كوول is on a distinguished road
افتراضي

يسلموا على طرحك المفيد

 

 

قصيمي كوول غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس

قديم 01-20-2009, 10:47 AM   #10

عضوة مميزة

 
الصورة الرمزية نرمين
 
تاريخ التسجيل: May 2008
المشاركات: 8,955
نرمين is on a distinguished road
افتراضي

هلا
سندباد
دمت بحفظ الرحمان

 

 

من مواضيع نرمين في المنتدى

__________________





ان قلب المراة لا يتغير مع الزمن ولا يتحول مع الفصول .
قلب المراة ينازع طويلا ولكنه لا يموت .
قلب المرأة يشابه البرية التي يتخذها الانسان ساحة لحروبه ومذابحه ,
فهو يقتلع اشجارها ويحرق اعشابها ويلطخ صخورها بالدماء ويغرس تربتها بالعظام والجماجم ,
ولكنها تبقى هادئة ساكنه مطمئنة ويظل فيها الربيع ربيعا والخريف خريفا الى نهاية الدهور

نرمين غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس

إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

جديد قسم منتدى نهر الاسلامي

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are معطلة
Pingbacks are معطلة
Refbacks are معطلة



الساعة الآن 04:47 PM.


Powered by vBulletin® Version 3.8.8
Copyright ©2000 - 2017, Jelsoft Enterprises Ltd.
SEO by vBSEO 3.6.1
:: جميع الحقوق محفوظة لمنتديات نهر الحب ::

Security team

 

1 2 3 4 5 6 7 8 9 10 11 12 13 14 15 16 17 18 19 20 21 22 23 24 25 26 27 28 29 30 31 32 33 34 35 36 37 38 39 40 41 42 43 44 45 46 47 48 49 50 51 52 53 54 55 56 57 58 59 60 61 62 63 64 65 66 67 68 69 70 71 72 73 74 75 76 77 78 79 80 81 82 83 84 85 86 87 88 89 90 91 92 93 94 95 96 97 98 99 100 101 102 103 104 105 106 107 108 109 110 111 112 113 114 115 116 117 118 119 120 121 122 123 124 125 126 127 128 129 130 131 132 133 134 135 136 137 138 139 140 141 142 143 144 145 146 147 148 149 150 151 152 153 154 155 156 157 158 159 160 161 162 163 164 165 166 167 168 169 170 171 172 173 174 175 176 177 178 179 180 181 182 183 184 185 186 187 188 189 190 191 192 193 194 195 196 197 198 199 200 201 202 203 204 205 206 207 208 209 210 211 212 213 214 215 216 217 218 219 220 221 222 223 224 225 226 227 228 229 230 231 232 233 234 235 236 237 238 239 240 241 242 243 244 245 246 247 248 249 250 251 252 253 254 255 256 257 258 259 260 261 262 263 264 265 266 267 268 269 270 271 272 273 274 275 276 277 278 279 280 281 282 283 284 285 286