كن من متابعين نهر الحب عبر تويتر

اضغط اعجبني ليصلك جديدنا بالفيسبوك
قديم 01-16-2009, 07:30 PM   #1
عضو
 
الصورة الرمزية ₪باســـ خل الجر7 ـــب3به₪
 
تاريخ التسجيل: Oct 2008
المشاركات: 76
₪باســـ خل الجر7 ـــب3به₪ is on a distinguished road
uu9 غزه تنتظر فأغيثوها قبل أن تحتضر.

Advertising

الحمد لله رب العالمين والصلاة والسلام على رسوله الأمين، وبعد:
فلا شك أن الناصر هو الله فلا يطلب النصر إلا منه ولا يرتجى إلا هو ولا يدعى أحد سواه، فبه نصول وبه ونجول فهو مسبب الأسباب {إِن يَنصُرْكُمُ اللّهُ فَلاَ غَالِبَ لَكُمْ} [سورة آل عمران: 160]، {إِنَّا لَنَنصُرُ رُسُلَنَا وَالَّذِينَ آمَنُوا فِي الْحَيَاةِ الدُّنْيَا وَيَوْمَ يَقُومُ الْأَشْهَادُ} [سورة غافر: 51]، {وَكَانَ حَقّاً عَلَيْنَا نَصْرُ الْمُؤْمِنِينَ} [سورة الروم: 47]، ومع كثرة الآيات التي تعدُ بالنصر إلا إن الواقع والمشاهد على الأرض يفسر بغير النصر.

لذا كان لابد من فهم حقيقة النصر وأن الله قد تحقق وعده في نصر المؤمنين بعد أن اعتمدوا على المسبب وأخذوا بالأسباب فللنصر (12) معنى إلحظ معي كيف تحقق بعضها في غزة:
الأول: أن النصر بمعنى العزة والتمكين وهو أمل كل مسلم وإقامة دولة إسلامية تقام بها الخلافة ويحكم بها في الشريعة وفي الحقيقة هذا لم يتحقق لنبي من الأنبياء عليهم السلام إلا لداود وسليمان ويوسف وللنبي صلى الله عليه وسلم في المدينة، أما باقي الأنبياء عليهم السلام فقد ماتوا ولم يمكنوا في الأرض ولم تقم لهم دول من نوح وهود وصالح وإبراهيم ولوط وموسى وعيسى وغيرهم عليهم السلام، فهذا لا يعني الخذلان بل للنصر معنى آخر في حياتهم.

الثاني: النصر بمعنى إهلاك العدو وتشتيته وضربه بعذاب الله وسوط بلائه كما وقع لفرعون، وهامان، وقارون، وقوم هود، وقوم صالح، وقوم لوط وغيرهم فقد انتصر الأنبياء بإهلاك الأعداء.

الثالث: النصر بالموت على الحق ثابتاً ولو كان الميت كل أهل غزة كما مات أصحاب الأخدود {قُتِلَ أَصْحَابُ الْأُخْدُودِ} [سورة البروج: 4]، فقد ماتت أمة بأكملها على الحق والإيمان فسمى الله ذلك نصرا، فوالله إنه للنصر أن تموت ثابتاً على الحق رافعاً لراية الدين غير خائن، ولا منافق، ولا متخاذل، عظيم في الحياة وفي الممات "لعمرك تلك احدى المكرمات".

الرابع: النصر بمعنى حماية الله للعصابة المؤمنة رغم القصف بالقنابل الحارقة، والدخان السام، والقصف العشوائي براً وبحراً وجواً، ورغم الجواسيس والمنافقين وخذلان القريب والبعيد، والتخويف والتجويع، لكنهم صابرون منصورون كما يقول صحفي في الإذاعة البريطانية: "لا أقدر أقول شيء سوى إنها العناية الإلهية"، {وَلَن يَجْعَلَ اللّهُ لِلْكَافِرِينَ عَلَى الْمُؤْمِنِينَ سَبِيلاً} [سورة النساء: 141]، {وَاللّهُ يَعْصِمُكَ مِنَ النَّاسِ} [سورة المائدة: 67].

الخامس: نصر الحجة برفع الراية وانتشار أخبارهم وهتاف العالم باسمهم فغزة أرض العزة واعتراف العالم بهم وقبول شروطهم وتصديق العالم لرؤيتهم تحقيقاً لقول النبي: «لا تزال طائفة من أمتي ظاهرين على الحق، لا يضرهم من خذلهم، حتى يأتي أمر الله وهم كذلك» [رواه مسلم]، فهو انتصار حجة وبيان ولو بغير دولة وسلطان.

السادس: النصر بإحياء روح الجهاد في الأمة التي لطالما حرص الغرب على إماتته في المناهج، وتحويل الجهاد إلى أن تجاهد نفسك، وإلغاء جهاد الكفار والمنافقين والفساق باللسان والسنان، فقد تفجر الدم الطاهر في الأمة منادية بالجهاد حتى لم يجد الخونة من أصحاب الكراسي إلى استهلاك الشارع والاستجابة لندائهم بالدعوة لفتح باب التطوع للجهاد... فيا له من نصر عظيم

السابع: لقد تحقق النصر السابع بتخريب خطط السلام المزعومة خطة كامب ديفد ووادي عربه واتفاقية اوسلو ومدرير التي يراد منها هدم الدين والعقيدة، وكم بذلوا في سبيل ذلك لكن أتى الله بنيانهم من القواعد فخر عليهم السقف من فوقهم...

الثامن: وأي نصر أعظم من اصطفاء الشهداء {وَالَّذِينَ قُتِلُوا فِي سَبِيلِ اللَّهِ فَلَن يُضِلَّ أَعْمَالَهُمْ (4) سَيَهْدِيهِمْ وَيُصْلِحُ بَالَهُمْ (5) وَيُدْخِلُهُمُ الْجَنَّةَ عَرَّفَهَا لَهُمْ} [سورة محمد: 4-6]، إن الشهداء في حواصل طبر خضر تطير في الجنة ثم تأوي إلى قناديل تحت العرش... هنيئاً لكم يا من اصطفاكم الله لقد كانت الشهادة أمنية الرجال الكبار فهذا خالد بن الوليد يخوض ( 100) معركة ثم يموت على فراشه، تسعون معركة مرة محجلة من بعد عشر بنان الفتح يحصيها وخالد في سبيل الله موقدها وخالد في سبيل الله مذكيها.

وأما الجرحى «لا يزال البلاء بالمؤمن والمؤمنة، في جسده وأهله وماله، حتى يلقى الله عز وجل وما عليه خطيئة» [صححه الألباني].

التاسع: لقد ازداد الكره لليهود حتى بلغ ذروته، فكم تلطفوا، وكم حببوا أنفسهم للعالم وسوّقوا لكن الله كشفهم للأجيال الجديدة التي لم تدرك مجازرهم في العقود الماضية.

لقد حاولوا تلميع صورهم ومحي اسم اللعنة عليهم من القرآن والمناهج الدراسية فيأتي هذا النصر في كل العالم في عودة الغضب واللعنات المتتالية على الصهاينة.

العاشر: لقد كشف الله عوار المنافقين {وَفِيكُمْ سَمَّاعُونَ لَهُمْ} [سورة التوبة: 47]، من أصحاب الأقلام والأعلام والكراسي فكتبوا بأقلام مسمومة وبأرواح شيطانية خبيثة يشتمون بالمجاهدين ويؤيدون اليهود من طرف خفي ففضحهم الله وارتقع نباحهم وزاد نهيقهم وعوارهم تحقيقاً لقوله تعالى: {مَّا كَانَ اللّهُ لِيَذَرَ الْمُؤْمِنِينَ عَلَى مَا أَنتُمْ عَلَيْهِ حَتَّىَ يَمِيزَ الْخَبِيثَ مِنَ الطَّيِّبِ وَمَا كَانَ اللّهُ لِيُطْلِعَكُمْ عَلَى الْغَيْبِ} [سورة آل عمران: 179]، فأي نصر أعظم من تعرية عباس ودحلان والطاقم المفاوض ومنافقي العرب وكتاب الصحافة والكلاب المأجورة.

الحادي عشر: لقد انتصرنا بسقوط الصورة الوهمية المزعومة للجيش الذي لا يقهر؛ فقتل جنوده وحرقت دبابات الميركافا ودمرت مدنهم واخترق إعلامهم {لاَ طَاقَةَ لَنَا الْيَوْمَ بِجَالُوتَ وَجُنودِهِ قَالَ الَّذِينَ يَظُنُّونَ أَنَّهُم مُّلاَقُو اللّهِ كَم مِّن فِئَةٍ قَلِيلَةٍ غَلَبَتْ فِئَةً كَثِيرَةً بِإِذْنِ اللّهِ وَاللّهُ مَعَ الصَّابِرِينَ} [سورة البقرة: 249].

الثاني عشر: لقد كشف الله عوار من يزعم عداءهم لإسرائيل ظاهراً ويسبها علنا على أنه زعيم النصر الإلهي وأنه على أهبة الاستعداد من داخل جحره. وحينما اشتد الناس طأطأ رأسه واكتفى بالخطاب والتنديد بل سرعة التبرأ من صواريخ الجبهة الشعبية التي أطلقت من جنوب لبنان ويا ليته نسبها لنفسه ولو كذبا...

وختاماً ..
نذكر بقوله تعالى: {ذَلِكَ وَمَنْ عَاقَبَ بِمِثْلِ مَا عُوقِبَ بِهِ ثُمَّ بُغِيَ عَلَيْهِ لَيَنصُرَنَّهُ اللَّهُ إِنَّ اللَّهَ لَعَفُوٌّ غَفُورٌ} [سورة الحج: 60]، وإن تأخر عنا أي من معاني النصر فلكي نزداد قرباً من الله وصلة به، ويزداد عواء ونباح المنافقين ليميز الله الخبيث من الطيب فيجعل الخبيث بعضه على بعض فيركمه جمعياً فيجعله في جهنم.

وصلى الله على نبينا محمد وعلى آله وصحبه وسلم ،،

 

 

من مواضيع ₪باســـ خل الجر7 ـــب3به₪ في المنتدى

__________________

[img][/img]


التعديل الأخير تم بواسطة ₪باســـ خل الجر7 ـــب3به₪ ; 01-16-2009 الساعة 07:32 PM
₪باســـ خل الجر7 ـــب3به₪ غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 01-16-2009, 08:20 PM   #2
 
الصورة الرمزية امير الذوق
 
تاريخ التسجيل: Jul 2007
الدولة: مكة المكرمة
المشاركات: 29,345
امير الذوق is on a distinguished road
افتراضي

يعطيك العافية اخوي ₪باســـ خل الجر7 ـــب3به₪


جزاك الله خير



تحيتي

 

 

من مواضيع امير الذوق في المنتدى

امير الذوق غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 01-17-2009, 03:23 PM   #3
مآآبتـــوصـل لموآصيلـــي.
 
الصورة الرمزية الغلا
 
تاريخ التسجيل: Oct 2007
المشاركات: 15,681
الغلا is on a distinguished road
افتراضي

هلا وغلا

جزاكـ اللهـ خير

ويعطيكـ الف عافيهـ

الغلا

 

 

من مواضيع الغلا في المنتدى

__________________


الغلا غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 01-17-2009, 10:16 PM   #4

من مؤسسي نهر الحب

 
الصورة الرمزية ساحر القلوب
 
تاريخ التسجيل: Nov 2006
الدولة: ღ♥ღ في قلبها ساكن ღ♥ღ!
المشاركات: 20,640
ساحر القلوب is on a distinguished road
افتراضي

تسلم اخووي وبارك الله فيك

 

 

من مواضيع ساحر القلوب في المنتدى

__________________

ساحر القلوب غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

جديد قسم منتدى نهر العام

إعلانات عشوائية



أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are معطلة
Pingbacks are معطلة
Refbacks are معطلة



الساعة الآن 04:57 PM.


Powered by vBulletin® Version 3.8.8
Copyright ©2000 - 2017, Jelsoft Enterprises Ltd.
SEO by vBSEO 3.6.1
:: جميع الحقوق محفوظة لمنتديات نهر الحب ::

Security team

 

1 2 3 4 5 6 7 8 9 10 11 12 13 14 15 16 17 18 19 20 21 22 23 24 25 26 27 28 29 30 31 32 33 34 35 36 37 38 39 40 41 42 43 44 45 46 47 48 49 50 51 52 53 54 55 56 57 58 59 60 61 62 63 64 65 66 67 68 69 70 71 72 73 74 75 76 77 78 79 80 81 82 83 84 85 86 87 88 89 90 91 92 93 94 95 96 97 98 99 100 101 102 103 104 105 106 107 108 109 110 111 112 113 114 115 116 117 118 119 120 121 122 123 124 125 126 127 128 129 130 131 132 133 134 135 136 137 138 139 140 141 142 143 144 145 146 147 148 149 150 151 152 153 154 155 156 157 158 159 160 161 162 163 164 165 166 167 168 169 170 171 172 173 174 175 176 177 178 179 180 181 182 183 184 185 186 187 188 189 190 191 192 193 194 195 196 197 198 199 200 201 202 203 204 205 206 207 208 209 210 211 212 213 214 215 216 217 218 219 220 221 222 223 224 225 226 227 228 229 230 231 232 233 234 235 236 237 238 239 240 241 242 243 244 245 246 247 248 249 250 251 252 253 254 255 256 257 258 259 260 261 262 263 264 265 266 267 268 269 270 271 272 273 274 275 276 277 278 279 280 281 282 283 284 285 286