كن من متابعين نهر الحب عبر تويتر

اضغط اعجبني ليصلك جديدنا بالفيسبوك
قديم 03-25-2016, 11:11 AM   #1

مـراقـبة

 
الصورة الرمزية دآنـه
 
تاريخ التسجيل: Feb 2016
المشاركات: 42,457
دآنـه is on a distinguished road
نهر1 حديث عن الرفق - احاديث عن الرفق - اقوال عن الرفق

Advertising


حديث, عن, الرفق, الإنسان, الحيوان, الخدم, العمال,



حديث عن الرفق - احاديث عن الرفق - اقوال عن الرفق




«إنَّ اللهَ يُحِبُّ الرِّفقَ في الأمْرِكُلِّهِ» (رواه البخاري؛ رقم: [6395]).

الرفق هو: لين الجانب بالقول والفعل، والأخذ بالأسهل والدفع بالأخف.

وقيل هو: اللطف والدربة وحسن التصرف والسياسة. وقيل: الرفق ضد العنف وهو اللطف وأخذ الأمر بأحسن الوجوه وأيسرها.

«مَن يُحْرَمِ الرِّفْقَ يُحْرَمِ الخيرَ كُلَّه» (صحيح الجامع؛ رقم: [6606]).

قال الغزالي: "الرفق محمود وضده العنف والحدة، والعنف ينتجه الغضب والفظاظة، والرفق واللين ينتجهما حسن الخلق والسلامة، والرفق ثمرة لا يثمرها إلا حسن الخلق، ولا يحسن الخلق إلا بضبط قوة الغضب، وقوة الشهوة وحفظهما على حد الاعتدال، ولذلك أثنى المصطفى صلى الله عليه وسلم على الرفق وبالغ فيه".

«من أُعْطِيَ حَظَّهُ من الرِّفْقِ فقد أُعْطِيَ حَظَّهُ من الخيرِ، ومن حُرِمَ حَظَّهُ من الرِّفْقِ فقد حُرِمَ حَظَّهُ من الخيرِ» (رواه الترمذي؛ رقم: [2013] وقال: "حسن صحيح").

قال سفيان الثوري لأصحابه: "أتدرون ما الرفق؟ هو أن تضع الأمور مواضعها، الشدة في موضعها، واللين في موضعه، والسيف في موضعه، والسوط في موضعه".

«يا عائشةُ من حرمَ حظَّهُ منَ الرِّفقِ حرمَ حظَّهُ من خيرِ الدُّنيا والآخرةِ» (ابن عدي؛ رقم: [5/482]).

قال المناوي: "إذ بالرفق تنال المطالب الأخروية والدنيوية وبفوته يفوتان".

«يا عائشةُ! إنَّ اللهَ رفيقٌ يحبُّ الرِّفقَ، ويُعطي على الرِّفقِ ما لا يُعطي على العنفِ، وما لا يُعطِي على ما سواه» (رواه مسلم؛ رقم: [2593]).

أي إن الله تعالى لطيف بعباده يريد بهم اليسر ولا يريد بهم العسر، فلا يكلفهم فوق طاقتهم بل يسامحهم ويلطف بهم، «ويُعطي على الرِّفقِ» في الدنيا من الثناء الجميل ونيل المطالب وتسهيل المقاصد، وفي العقبى من الثواب الجزيل«ما لا يُعطي على العنفِ» أي الشدة والمشقة، ووصف اللّه سبحانه وتعالى نفسه بالرفق إرشادًا وحثًا لنا على تحري الرفق في كل أمر.

«إنَّ اللهَ عزَّ وجلَّ يحبُّ الرِّفقَ ويرضاه، ويُعينُ عليه ما لا يُعينُ على العنفِ» (الألباني في صحيح الترغيب؛ رقم: [2668]).

وكل ما في الرفق من الخير ففي العنف من الشر مثله. نبه به على وطاءة الأخلاق وحسن المعاملة وكمال المجاملة.

«إنَّ الرِّفقَ لا يكونُ في شيءٍ إلَّا زانه، ولا يُنزعُ من شيءٍ إلَّا شانه» (رواه مسلم؛ رقم: [2594]).

فالرفق خير في أمر الدين وأمر الدنيا حتى في معاملة المرء نفسه، ويتأكد ذلك في معاشرة من لا بد للإنسان من معاشرته كزوجته وخادمه وولده. فالرفق محبوب مطلوب مرغوب.

«إذا أرادَ اللهُ بأهلِ بيْتٍ خيرًا أدخلَ عليهِمُ الرِّفْقَ» (صحيح الجامع؛ رقم: [303]).

وذلك بأن يرفق بعضهم ببعض، وذكر (الخير) بصيغة النكرة لإفادة التعميم أي إذا أراد جميع الخير والمقام يقتضيه.

«إنَّ اللهَ إذا أحبَّ أهلَ بيتٍ أدخلَ عليهِمُ الرِّفقَ» (صحيح الجامع؛ رقم: [1704]).

«يا عائشةُ أرْفُقِي! فإنَّ اللهَ إذا أرادَ بِأهلِ بَيْتٍ خيرًا، دَلَّهُمْ على بابِ الرِّفْقِ» (السلسلة الصحيحة؛ رقم: [523]).

وسبب الحديث ما روى المقدام بن شريح عن أبيه قال: سألت عائشة رضي الله عنها عن البداوة فقالت: كان رسول الله صلى الله عليه وسلم يبدو إلى هذه التِّلاعِ وإنه أراد البَداوةَ مرة فأرسل إليَّ ناقةً مُحرَّمةً من إبل الصدقة، فقال لي: «يا عائشَةُ، ارفُقي فإنَّ الرِّفقَ لم يَكُن في شَيءٍ قطُّ إلَّا زانَهُ، ولا نَزعَ مِن شيءٍ قطُّ، إلَّا شانَهُ» (صحيح) (سنن أبي داود؛ رقم: [2478]) والتلاع مسابل الماء من علو إلى أسفل. واحدها تلعة.

«ما أَعْطَى أهلُ بَيتِ الرِّفْقَ إلَّا نَفَعَهُمْ، و لا منعُوهُ إلَّا ضَرَّهُمْ» (السلسلة الصحيحة؛ رقم: [942]).

«إنَّ اللهَ عزَّ وجلَّ لَيُعطي على الرِّفقِ ما لا يُعطي على الخرقِ، وإذا أحبَّ اللهُ عبدًا أعطاه الرِّفقَ، ما من أهلِ بيتٍ يُحرَمون الرِّفقَ إلا حُرِموا الخيرَ» (صحيح الترغيب؛ رقم: [2666]).


منتدى نهر الحديث الشريف

 

 

من مواضيع دآنـه في المنتدى


التعديل الأخير تم بواسطة دآنـه ; 03-25-2016 الساعة 11:13 AM
دآنـه غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 03-26-2016, 05:24 PM   #2

مـراقـبة

 
الصورة الرمزية دآنـه
 
تاريخ التسجيل: Feb 2016
المشاركات: 42,457
دآنـه is on a distinguished road
افتراضي

حديث عن الرفق - احاديث عن الرفق - اقوال عن الرفق

 

 

من مواضيع دآنـه في المنتدى

__________________





























دآنـه غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

جديد قسم منتدى نهر الحديث الشريف

إعلانات عشوائية



أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are معطلة
Pingbacks are معطلة
Refbacks are معطلة



الساعة الآن 05:21 PM.


Powered by vBulletin® Version 3.8.8
Copyright ©2000 - 2018, Jelsoft Enterprises Ltd.
SEO by vBSEO 3.6.1
:: جميع الحقوق محفوظة لمنتديات نهر الحب ::

Security team

 

1 2 3 4 5 6 7 8 9 10 11 12 13 14 15 16 17 18 19 20 21 22 23 24 25 26 27 28 29 30 31 32 33 34 35 36 37 38 39 40 41 42 43 44 45 46 47 48 49 50 51 52 53 54 55 56 57 58 59 60 61 62 63 64 65 66 67 68 69 70 71 72 73 74 75 76 77 78 79 80 81 82 83 84 85 86 87 88 89 90 91 92 93 94 95 96 97 98 99 100 101 102 103 104 105 106 107 108 109 110 111 112 113 114 115 116 117 118 119 120 121 122 123 124 125 126 127 128 129 130 131 132 133 134 135 136 137 138 139 140 141 142 143 144 145 146 147 148 149 150 151 152 153 154 155 156 157 158 159 160 161 162 163 164 165 166 167 168 169 170 171 172 173 174 175 176 177 178 179 180 181 182 183 184 185 186 187 188 189 190 191 192 193 194 195 196 197 198 199 200 201 202 203 204 205 206 207 208 209 210 211 212 213 214 215 216 217 218 219 220 221 222 223 224 225 226 227 228 229 230 231 232 233 234 235 236 237 238 239 240 241 242 243 244 245 246 247 248 249 250 251 252 253 254 255 256 257 258 259 260 261 262 263 264 265 266 267 268 269 270 271 272 273 274 275 276 277 278 279 280 281 282 283 284 285 286