كن من متابعين نهر الحب عبر تويتر

اضغط اعجبني ليصلك جديدنا بالفيسبوك
قديم 11-02-2013, 03:34 PM   #1
آخشآكـ يآ قدريـ
 
الصورة الرمزية mesoo
 
تاريخ التسجيل: Aug 2010
الدولة: فلسطين
المشاركات: 6,503
mesoo is on a distinguished road
uu15 سلسلة الأولى/ الجامع لأحكام المريض ( الطهارة)

Advertising

بسم الله الرحمن الرحيم

الجامع لأحكام المريض
أحكام الصلاة والصيام والحج الخاصة بالمريض



الأحكام الخاصة بطهارة وصلاة المريض
هذه بعض الأحكام التى تخص المريض في طهارته وصلاته
كتبها فضيلة الشيخ/ محمد بن صالح بن عثيمين ـ رحمه الله ـ:
هذه رسالة مختصرة فيما يجب على المرضى في طهارتهم وصلاتهم، فإن للمريض أحكاماً تخصه في ذلك لما هو عليه من الحال التي اقتضت الشريعة الإسلامية مراعاتها، فإن الله تعالى بعث نبيه محمداً r بالحنيفية السمحة المبنية على اليسر والسهولة.
قال الله تعالى: {وَمَا جَعَلَ عَلَيْكُمْ فِي الدِّينِ مِنْ حَرَجٍ } ( الحج: 78)
وقال تعالى: { يُرِيدُ اللّهُ بِكُمُ الْيُسْرَ وَلاَ يُرِيدُ بِكُمُ الْعُسْرَ } (البقرة:85 )
وقال تعالى: { َفَاتَّقُوا اللَّهَ مَا اسْتَطَعْتُمْ وَاسْمَعُوا وَأَطِيعُوا } ( التغابن: 16)
وقال النبي r: "إن الدين يسر" وقال r: "إذا أمرتكم بأمر فأتوا منه ما استطعتم "
( البخاري ومسلم )
وبناء على هذه القاعدة الأساسية خفَّفَ الله تعالى عن أهل الأعذار عباداتهم بحسب أعذارهم؛ ليتمكنوا من عبادة الله تعالى بدون حرج ولا مشقة والحمد لله رب العالمين.
 أولاً: طهارة المريض كيف يتطهر المريض؟
1. يجب على المريض أن يتطهر بالماء فيتوضأ من الحدث الأصغر، ويغتسل من الحدث الأكبر.
2. فإن كان لا يستطيع الطهارة بالماء لعجزه أو خوف زيادة المرض أو تأخر برئه فإنه يتيمَّم.
3. كيفية التيمم: أن يضرب الأرض الطاهرة بيديه ضربة واحدة يمسح بهما جميع وجهه، ثم يمسح كفيه بعضهما ببعض.
4. فإن لم يستطع أن يتطهر بنفسه فإنه يوضئه أو ييممه شخص آخر، فيضرب الشخص الأرض الطاهرة بيده ويمسح بها وجه المريض وكفيه، كما لو كان لا يستطيع أن يتوضأ بنفسه فيوضئه شخص آخر.
5. إذا كان في بعض أعضاء الطهارة جرح فإنه يغسله بالماء، فإن كان الغسل بالماء يؤثر عليه مَسَحَهُ مسحاً، فيبل يده بالماء ويمررها عليه، وإن كان المسح يؤثر عليه أيضاً فإنه يتيمَّم عنه.

6. إذا كان في بعض أعضائه كسر مشدود عليه خرقة أو جبس، فله أن يمسح عليه بالماء بدلاً من غسله ولا يحتاج لتيمم؛ لأن المسح بدل من الغسل.
7. إذا كان أحد أعضاء الوضوء مبتوراً أو غير موجود أصلاً سقطت عنه الطهارة، وإذا وجد جزء منه فقط يطهر ذلك الجزء فقط.
8. يجوز أن يتيمم على الجدار، أو علي أي شيء آخر طاهر له غبار، فإن كان الجدار ممسوحاً بشيء من غير جنس الأرض كالبوية أو رخام أو سيراميك أو خشب أو بلاستيك أو زجاج ونحوه فلا يتيمم بها إلا أن يكون له غبار.
9. إذا لم يمكن التيمم على الأرض أو الجدار أو شيء آخر له غبار فلا بأس أن يوضع تراب في إناء أو منديل يتيمم منه.
10. إذا تيمم لصلاة وبقي على طهارته إلى وقت الصلاة الأخرى فإنه يصليها بالتيمم الأول، ولا يعيد التيمم للصلاة الثانية، لأنه لم يزل على طهارته، ولم يوجد ما يبطلها.
11. يجب على المريض أن يطهر بدنه من النجاسات، فإن كان لا يستطيع صلَّى على حاله وصلاته صحيحة ولا إعادة عليه.
12. يجب على المريض أن يصلى بثياب طاهرة، فإن تنجست ثيابه وجب غسلها أو إبدالها بثياب طاهرة، فإن لم يمكن صلَّى على حاله وصلاته صحيحة، ولا إعادة عليه.
13. يجب على المريض أن يصلِّى على شيء طاهر، فإن تنجس مكانه وجب غسله أو إبداله بشيء طاهر، أو يفرش عليه شيئاً طاهراً، فإن لم يمكن صلى على حاله وصلا ته صحيحة ولا إعادة عليه.
14. لا يجوز للمريض أن يؤخر الصلاة عن وقتها من أجل العجز عن الطهارة، بل يتطهر بقدر ما يمكنه، ثم يصلى الصلاة في وقتها، ولو كان على بدنه وثوبه أو مكانه نجاسة يعجز عنها.
15. إذا كان من أصحاب الأعذار الدائمة، كنزول نقط بول، أو خروج براز أو ريح أو نزيف دموي ونحو هذا... فإنه يتوضأ لكل صلاة، ويصلِّى على حاله، حتى ولو استمرت هذه الأعذار أثناء الصلاة. أهـ بتصرف.

يقول الشيخ ابن باز ـ رحمه الله ـ:
ولما كانت الشريعة الإسلامية مبنية على اليسر والسهولة، خفف الله  عن أهل الأعذار عباداتهم بحسب أعذارهم ليتمكنوا من عبادته بدون حرج ولا مشقة
قال الله تعالى: { وَمَا جَعَلَ عَلَيْكُمْ فِي الدِّينِ مِنْ حَرَجٍ } ( الحج: 78)
وقال: { يُرِيدُ اللّهُ بِكُمُ الْيُسْرَ وَلاَ يُرِيدُ بِكُمُ الْعُسْرَ } (البقرة:85 )
وقال: {فَاتَّقُوا اللَّهَ مَا اسْتَطَعْتُمْ } (التغابن: 16 )
وقال r:" إذا أمرتكم بأمر فأتوا منه ما استطعتم" ( البخاري ومسلم من حديث أبي هريرة)
وقال r: " إن الدين يسر" ( البخاري من حديث أبي هريرة t)
فالمريض إذا لم يستطع التطهر بالماء بأن يتوضأ من الحدث الأصغر أو يغتسل من الحدث الأكبر لعجزه أو لخوفه من زيادة المرض أو تأخير برئه، فإنه يتيمم، وهو أن يضرب بيديه على التراب الطاهر ضربة واحدة، فيمسح وجهه بباطن أصابعه وكفيه براحتيه، لقوله تعالي:
{ وَإِن كُنتُم مَّرْضَى أَوْ عَلَى سَفَرٍ أَوْ جَاء أَحَدٌ مَّنكُم مِّنَ الْغَائِطِ أَوْ لاَمَسْتُمُ النِّسَاء فَلَمْ تَجِدُواْ مَاء فَتَيَمَّمُواْ صَعِيداً طَيِّباً فَامْسَحُواْ بِوُجُوهِكُمْ وَأَيْدِيكُم مِّنْهُ } (المائدة:6 )
والعاجز عن استعمال الماء حكمه حكم من لم يجد الماء
لقول الله سبحانه: {فَاتَّقُوا اللَّهَ مَا اسْتَطَعْتُمْ} (التغابن: 16 ).
ولقوله r: " إذا أمرتكم بأمر فأتوا منه ما استطعتم" (خ م عن أبي هريرة).
منقول/ للشيخ ندا أبو أحمد

يتبع

منتديات نهر الاسلامية > منتدى نهر الاسلامي

 

 

من مواضيع mesoo في المنتدى

mesoo غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 11-02-2013, 03:35 PM   #2
آخشآكـ يآ قدريـ
 
الصورة الرمزية mesoo
 
تاريخ التسجيل: Aug 2010
الدولة: فلسطين
المشاركات: 6,503
mesoo is on a distinguished road
افتراضي

وللمريض في الطهارة عدة حالات:

1- إن كان مرضه يسيراً لا يخاف من استعمال الماء معه تلفاً ولا مرضاً مخوفاً ولا إبطاء بُرء ولا زيادة ألم ولا شيئاً فاحشاً؛ وذلك كصداع ووجع ضرس ونحوهما، أو كان ممن يمكنه استعمال الماء الدافئ ولا ضرر عليه، فهذا لا يجوز له التيمم؛ لأن إباحته لنفي الضرر ولا ضرر عليه؛ ولأنه واجد للماء فوجب عليه استعماله.
2- وإن كان به مرض يخاف معه تلف النفس، أو تلف عضو، أو حدوث مرض يخاف معه تلف النفس أو تلف عضو أو فوات منفعة، فهذا يجوز له التيمم
لقوله تعالى: { وَلاَ تَقْتُلُواْ أَنفُسَكُمْ إِنَّ اللّهَ كَانَ بِكُمْ رَحِيماً } (النساء: 29 )
3- وإن كان به مرض لا يقدر معه على الحركة ولا يجد من يناوله الماء، جاز له التيمم.
4- مَنْ به جروح أو قروح أو كسر أو مرض يضره استعمال الماء فأجنب، جاز له التيمم للأدلة السابقة، وإن أمكنه غسل الصحيح من جسده، وجب عليه ذلك وتيمم للباقي.
5- إذا كان المريض في محل لم يجد ماءً ولا تراباً ولا من يُحضر له الموجود منهما، فإنه يصلي على حسب حاله وليس له تأجيل الصلاة، لقول الله سبحانه:{ َفاتَّقُوا اللَّهَ مَا اسْتَطَعْتُمْ }(التغابن: 16 )
6- المريض المصاب بسلس البول أو استمرار خروج الدم أو الريح ولم يبرأ بمعالجته، عليه أن
يتوضأ لكل صلاة بعد دخول وقتها ويغسل ما يصيب بدنه وثوبه، أو يجعل للصلاة ثوباً طاهراً إن لم يشق عليه ذلك وإلا عُفي عنه، لقوله تعالي: {وَمَا جَعَلَ عَلَيْكُمْ فِي الدِّينِ مِنْ حَرَجٍ }( الحج: 78) وقوله: { يُرِيدُ اللّهُ بِكُمُ الْيُسْرَ وَلاَ يُرِيدُ بِكُمُ الْعُسْرَ } (البقرة:85 )
وقوله :r" إذا أمرتكم بأمر فأتوا منه ما استطعتم"
ويحتاط لنفسه احتياطاً يمنع انتشار البول أو الدم في ثوبه أو جسمه أو مكان صلاته، وله أن يفعل في الوقت ما تيسر من صلاة وقراءة في المصحف حتى يخرج الوقت، فإذا خرج الوقت وجب عليه أن يعيد الوضوء أو التيمم إن كان لا يستطيع الوضوء؛ لأن النبي r أمر المستحاضة أن تتوضأ لوقت كل صلاة وهي التي يستمر معها الدم غير دم الحيض. ويبطل التيمم بكل ما يبطل الوضوء وبالقدرة على استعمال الماء، أو وجوده إن كان معدوماً. والله ولى التوفيق.





 

 

من مواضيع mesoo في المنتدى

mesoo غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 11-02-2013, 03:37 PM   #3
آخشآكـ يآ قدريـ
 
الصورة الرمزية mesoo
 
تاريخ التسجيل: Aug 2010
الدولة: فلسطين
المشاركات: 6,503
mesoo is on a distinguished road
افتراضي

الفتاوى الخاصة بطهارة المريض

من فتاوى ابن عثيمين ـ رحمه الله ـ:
س: من به غازات كيف يتطهر ويصلي؟
جـ: "إن كان لا يتمكن من حبس تلك الغازات، بمعنى أنها تخرج بغير اختياره، فإذا كانت مستمرة معه فإن حكمها حكم من به سلس البول، يتوضأ للصلاة عند دخول وقتها ويصلي، وإذا خرج منه شيء أثناء الصلاة فإن صلاته لا تبطل بذلك، لقوله تعالي: { َفاتَّقُوا اللَّهَ مَا اسْتَطَعْتُمْ } (التغابن: 16 )
وقوله:{ لاَ يُكَلِّفُ اللّهُ نَفْساً إِلاَّ وُسْعَهَا } (البقرة: 286) (مجموع فتاوى ورسائل ابن عثيمين ـ فتاوي إسلامية:4/197)

سئل فضيلة الشيخ ابن باز ـ رحمه الله ـ :
س: كيف يصلى المبتلى بكثرة خروج الروائح؟
يقول السائل: " أشكو من مرض مزمن في القولون، ويتسبب عن ذلك خروج روائح، وخاصة أثناء الصلاة، لكثرة حدوث ذلك أصبحت أشك في صلاتي حتى ولو شممت رائحة من أي مصدر آخر توهمت أنها مني، فماذا أفعل أثناء الصلاة ؟ وهل يجب علي أن أتوضأ حين حدوث الشك ؟
وهل يجوز أن أكون إماماً في حالة أن المأمومين لا يجيدون القراءة ؟
جـ: الأصل بقاء الطهارة، والواجب عليك إكمال الصلاة وعدم الالتفات إلى الوسوسة، حتى تعلم أنه خرج منك شيء بسماع الصوت أو وجود الريح
لقول النبي r لما سئل عن الرجل يجد الشيء في الصلاة، قال:
" لا ينصرف حتى يسمع صوتاً أو يجد ريحاً" (متفق على صحته. من حديث عبد الله بن زيد)
ولا مانع أن تكون إماماً إذا كنت أقرأ الحاضرين إذا كان الحدث ليس مستمراً وإنما يعرض لك بعض الأحيان.. ومتى عرض الحدث بطلت الصلاة سواء كنت إماماً أو متفرداً.. ومتى وقع الحدث وأنت إمام فاستخلف من يصلي بهم بقية الصلاة من خواص الجماعة الذين وراءك.
نسأل الله لنا ولك العافية.




يحرم تأخير المريض الصلاة إلى ما بعد الشفاء بحجة عدم القدرة على الطهارة والتنزه عن النجاسة:
قال الشيخ عبد العزيز بن باز ـ رحمه الله ـ:
" المرض لا يمنع من أداء الصلاة بحجة العجز عن الطهارة مادام العقل موجوداً، بل يجب على المريض أن يصلي حسب طاقته، وأن يتطهر بالماء إذا قدر على ذلك، فإن لم يستطع استعمال الماء تيمَّم وصلَّى. وعليه أن يغسل النجاسة من بدنه وثيابه وقت الصلاة أو يبدل الثياب النجسة بثياب طاهرة وقت الصلاة، فإن عجز عن غسل النجاسة وعن إبدال الثياب النجسة بثياب طاهرة سقط ذلك عنه وصلى على حسب حاله، لقوله تعالي:{ َفاتَّقُوا اللَّهَ مَا اسْتَطَعْتُمْ}(التغابن: 16)

وسئل أيضاً فضيلة الشيخ ابن باز ـ رحمه الله ـ عن صاحب سلسل البول الدائم؟
بعض المرضى مصاب بسلس بولي دائم بحيث يوصل بذكره أنبوبة وكيس من السهل تفريغه في أي وقت وبلا مشقة؟ فماذا يلزمه؟
جـ: يفرغه مادام ليس فيه مشقة، ويستنجي لكل صلاة ثلاث مرات فأكثر.
وسئل أيضاً عن : صاحب سلس البول الوقتي:
بعض المرضى مصاب بسلس بولي وقتي يحصل فقط بعد انتهاء التبول ويبقي قطرات قليلة تتجمع في القناة التي تلي المثانة أو في القضيب، وهذا خلل معروف لدي الأطباء تختلف عن حالة الوسواس التي يتساءل الكثير عنها ؟
ج2: عليه الصبر قليلاً حتى ينتهي البول ولا يعجل، وإذا جزم بنزول شيء يعيد الوضوء.

طهارة وصلاة من به سلس البول:
قال الشيخ محمد بن عثيمين ـ رحمه الله ـ: الواجب على من به سلس بول أن لا يتوضأ للصلاة إلا بعد دخول وقتها، فإذا غسل فرجه تلجم بشيء حتى لا تتعدى النجاسة إلى ملابسه وبدنه، ثم يتوضأ ويصلي، وله أن يصلي الفروض والنوافل، وإذا أراد نافلة في غير وقت صلاة، فإنه يفعل ما ذكرنا من التحفظ والوضوء ويصلي"
( مجموع فتاوى ورسائل ابن عثيمين ـ فتاوى الطهارة: 4/197)

يتبع
منتديات نهر الاسلامية > منتدى نهر الاسلامي




 

 

من مواضيع mesoo في المنتدى

mesoo غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 11-02-2013, 03:38 PM   #4
آخشآكـ يآ قدريـ
 
الصورة الرمزية mesoo
 
تاريخ التسجيل: Aug 2010
الدولة: فلسطين
المشاركات: 6,503
mesoo is on a distinguished road
افتراضي


من فتاوى ابن بازـ رحمه الله ـ
خروج البول لمدة دقائق قليلة ثم ينقطع

س: سائل يقول: بعد التبول ـ أعزكم الله ـ يخرج مني نقط من البول لمدة دقائق قليلة ثم ينقطع، وأعمل على وضع مناديل داخل فتحة الذكر فهل عملي مناسب ؟
جـ: عليك أن تستنجي من البول، وعدم العجلة، حتى ينقطع البول، ثم تكمل الوضوء، ولا حاجة إلى وضع المناديل في فتحة الذكر.
وعليك أن تعرض عن الوساوس حتى ينقطع عندك ذلك إن شاء الله.
والأفضل: أن تنضح بالماء ما حول الفرج بعد الفراغ من الوضوء، حتى تحمل ما قد يقع من الوسوسة على ذلك، وبذلك ينتهي عنك إن شاء الله هذا الأثر. والله ولي التوفيق.

الوساوس عند الوضوء:
س: بعدما أنتهي من الوضوء أشعر بأنه يخرج مني نقاط من البول، فهل يجب علي إعادة الوضوء، علماً أنني كلما أعدت الوضوء حصل نفس الشعور، فماذا أفعل؟
جـ: هذا الشعور عند السائل بعد الوضوء يعتبر من وساوس الشيطان، فلا يلزمه أن يعيد الوضوء، بل المشروع له أن يعرض عن ذلك، وأن يعتبر وضوءه صحيحاً لم ينتقض
لقول النبي r لما سئل عن الرجل يجد الشيء في الصلاة، قال:
" لا ينصرف حتى يسمع صوتاً أو يجد ريحاً". (متفق على صحته. من حديث عبد الله بن زيد t)
ولأن الشيطان حريص على إفساد عبادات المسلم من الصلاة والوضوء وغيرهما، فتجب محاربته وعدم الخضوع لوساوسه، مع التعوذ بالله من نزغاته ومكائده، والله ولي التوفيق.

وضوء من يخرج منه مذي أو ودي بعد التبول:س: ينزل مني بعد البول سائل أبيض اللون (مذي) فما حكم وضوئي ؟ والطريقة الصحيحة لهذا الوضوء؟ علماً بأنني أعصر ذكري بعد الاستنجاء، وقد قال لي بعض الإخوة: إن هذا غير صحيح وغير طيب من الناحية الصحية، فكنت أضع ورق مناديل وأنتظر بعض الوقت، ولكن أحياناً أكون في الشارع ويؤذن للصلاة وأكون في حاجة لدخول الحمام للبول، لكن أحبس نفسي وأتوضأ مباشرة وأصلي، وأخشى أن تكون الصلاة غير كاملة، فأفيدوني أفادكم الله؟
جـ: لا ينبغي التكلف في هذا الأمر، عصر الذكر فيه خطر عظيم، وهو من أسباب السلس، ومن أسباب الوساوس، ولكن متى خرج البول تستنجي، أو تستجمر، والحمد لله.
أما عصر الذكر على أن يخرج شيء فهذا غلط، ولا يجوز، وهو من أسباب الوسوسة وسلس البول، فينبغي لك أن تحذر هذا، متى انقطع البول تستنجي بالماء، أو تستجمر بالحجارة ونحوها ثلاث مرات فأكثر، حتى يزول الأذى ويكفي، وما يخرج من الماء الأبيض بعد البول: هو المذي أو الودي، كله في حكم البول، سواء كان مذياً أو ودياً تستنجي منه، لكن إذا كان مذياً: وهو الذي يخرج بأسباب الشهوة عند تحركها، فهذا تغسل معه الذكر والأنثيين جميعاً، كما جاءت به السنة.
أما الماء الأبيض غير المذي وهو: الودي فهذا حكمه حكم البول تغسل من الذكر ما أصابه البول، ويكفي ذلك. والحمد لله.

س: هل الأَسْتَرَة وخروج البول من خلالها ناقض للوضوء؟
جـ: استعمال ما أطلقوا عليها الأَسْتَرَة لإخراج البول أو الغائط من غير مجراه، وهى ملازمة للمريض، فلا بأس أن يصلى بها وهى موجودة وهى غير ناقضة للوضوء؛ فتلك طاقته وتلك استطاعته، والله سبحانه وتعالي يقول:{ لاَ يُكَلِّفُ اللّهُ نَفْساً إِلاَّ وُسْعَهَا } (البقرة: 286 )

منتديات نهر الاسلامية > منتدى نهر الاسلامي



 

 

من مواضيع mesoo في المنتدى

mesoo غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 11-02-2013, 03:40 PM   #5
آخشآكـ يآ قدريـ
 
الصورة الرمزية mesoo
 
تاريخ التسجيل: Aug 2010
الدولة: فلسطين
المشاركات: 6,503
mesoo is on a distinguished road
افتراضي

من فتاوي ابن باز ـ رحمه الله ـ
كيف يتيمم المريض ؟


س: سائل يقول: أنا مريض ولا أستطيع الوضوء بنفسي وليس عندي من يساعدني.. فهل أتيمم ؟
علماً بأن المستشفي ينظف الجدران والأرض والفرش يومياً.. فكيف أتيمم والحال ما ذكرت ؟
جـ: إذا كان المريض ليس عنده من يوضئه، ولا يستطيع أن يتوضأ بنفسه فإنه يتيمَّم
لقوله سبحانه: { وَإِن كُنتُم مَّرْضَى أَوْ عَلَى سَفَرٍ أَوْ جَاء أَحَدٌ مَّنكُم مِّنَ الْغَائِطِ أَوْ لاَمَسْتُمُ النِّسَاء فَلَمْ تَجِدُواْ مَاء فَتَيَمَّمُواْ صَعِيداً طَيِّباً فَامْسَحُواْ بِوُجُوهِكُمْ وَأَيْدِيكُم مِّنْهُ } (المائدة: 6 )
والعاجز عن الماء والتيمم معذور وعليه أن يصلي الوقت بغير وضوء ولا تيمُّم
لقوله سبحانه: {فَاتَّقُوا اللَّهَ مَا اسْتَطَعْتُمْ} (التغابن: 16 )
ولقوله r:"ما نهيتكم عنه فاجتنبوه، وما أمرتكم به فأتوا منه ما استطعتم"
( البخاري ومسلم من حديث أبي هريرة )
وقد صلى بعض الصحابة ـ رضي الله عنهم ـ في بعض أسفار النبي r بغير وضوء ولا تيمم ولم ينكر عليهم النبي r ذلك، وذلك في السفر الذي ضاع فيه عقد عائشة ـ رضي الله عنها ـ وذهب بعض الصحابة ـ رضي الله عنهم ـ يلتمسه بأمر النبي فلم يجدوه، وحضرت الصلاة فصلوا بغير وضوء، وكان التيمم لم يشرع ذلك الوقت ثم شرع بسبب هذه الحادثة.
وهذا هو الواجب، فإن المريض إذا لم يكن عنده قدرة على استعمال الماء وليس عنده من يوضئه فإنه يجب عليه التيمم بوجود تراب نظيف تحت السرير في إناء أو وعاء يتيمم منه، ويكفي ذلك عن الوضوء، ولا يجوز التساهل في هذا الأمر، بل يجب على جميع المستشفيات أن يهتموا بذلك، ويجب على المريض قبل الوضوء أو التيمم أن يستنجي من الغائط والبول بالماء أو الاستجمار، ولا يتعين الماء بل يجزئه أن يستنجي بمناديل طاهرة ونحوها؛ كالحجر والتراب واللبن ونحو ذلك حتى يزيل الأذى.
والواجب ألا ينقص ذلك عن ثلاث مسحات فإن لم يحصل النقاء بذلك وجبت الزيادة حتى يحصل النقاء، لقول النبي:r" من استجمر فليوتر" (البخاري ومسلم من حديث أبي هريرة)
ولما ثبت عنه r أنه نهى أن يستنجي بأقل من ثلاثة أحجار، ونهى أن يستنجى بالعظم والروث، وقال:" إنهما لا يطهران" والله ولي التوفيق.
( أخرجه مسلم من حديث سلمان دون قوله: " إنهما لا يطهران" فهي عند الدارقطني في العلل من حديث أبي هريرة)

من فتاوي ابن باز ـ رحمه الله ـ
س: كيف يتوضأ من على عينه عصابة بعد عملية ؟
السائل: دخلت مستشفي لعلاج عيني وأجريت لعيني عملية وعصبت وتعذر حصولي على تراب للتيمم فتوضأت وتركت العين فما الحكم؟
جـ: الصلاة صحيحة من أجل العذر، لعدم وجود التراب وعدم القدرة على غسل العين، لكن إذا أمكن مسح الجرح والجبيرة التي عليه عند غسل عضوه كفى ذلك عن التيمم، فإن لم يتيسر ذلك خوفاً من مضره الماء وجب التيمم مع القدرة.

كيف يتيمَّم صاحب الجبيرة؟
س: إذا كان على إحدى يدي أو كليتهما جبس أو بها جروح يضرهما الماء، فكيف التيمم؟
وهل حد الوجه في التيمم مثله في الوضوء؟
جـ: نعم، حد الوجه في التيمم كالوضوء، يمسح وجهه بالتراب من أعلى الجبهة إلى اللحية، ومن الأذن إلى الأذن، ويمسح يديه ظاهرهما وباطنهما من مفصل الكف إلى أطراف الأصابع، وإذا كان في يديه جبس أو جروح كفى المسح بالتراب على الجبس، وعليهما إن كانا بهما جروح.
وإن كانت إحداهما سليمة والأخرى فيها جروح أو عليها جبس غسل السليمة، ومسح بالماء على الجريحة، ومسح على الجبس، كما لو كان عليهما أو إحداهما جبيرة من خرق ونحوهما.
فإن كان يضره الماء أو كان الماء غير موجود أجزأه التيمم.

احتَلَمَ ولا يستطيع الاستحمام لإجرائه عملية جراحية: يقول السائل: عملت لي عملية جراحية في ظهري وأنا أستطيع أن أتوضأ للصلاة بصعوبة، وقد احتلمت في إحدى الليالي وأنا لا أستطيع الاستحمام حتى لا تتأثر الجروح من جراء العملية فهل يكفيني التيمم، وهل لابد أن أتوضأ بعد التيمم، أماذا أفعل والحالة هذه، أرجو إفتائي في ذلك.
جـ: الواجب على المسلم أن يتقي الله ما استطاع في جميع أحواله
لقول الله سبحانه: {فَاتَّقُوا اللَّهَ مَا اسْتَطَعْتُمْ} (التغابن: 16 )
وقول النبي:" ما نهيتكم عنه فاجتنبوه، وما أمرتكم به فأتوا منه ما استطعتم" (متفق عليه).
فإذا كان المريض لا يستطيع الوضوء والغسل كفاه التيمم
لقول الله سبحانه: { وَإِن كُنتُم مَّرْضَى أَوْ عَلَى سَفَرٍ أَوْ جَاء أَحَدٌ مَّنكُم مِّنَ الْغَائِطِ أَوْ لاَمَسْتُمُ النِّسَاء فَلَمْ تَجِدُواْ مَاء فَتَيَمَّمُواْ صَعِيداً طَيِّباً فَامْسَحُواْ بِوُجُوهِكُمْ وَأَيْدِيكُم مِّنْهُ } (المائدة: 6)
والعاجز عن استعمال الوضوء أو الغسل حكمه حكم من فقد الماء، فإذا استطعت الوضوء دون الغسل فتوضأ وتيمم للغسل، كما تقدم من قوله سبحانه:{فَاتَّقُوا اللَّهَ مَا اسْتَطَعْتُمْ } (التغابن: 16 )
والله ولي التوفيق.
يتبع
منتديات نهر الاسلامية > منتدى نهر الاسلامي






 

 

من مواضيع mesoo في المنتدى

mesoo غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 11-02-2013, 03:42 PM   #6
آخشآكـ يآ قدريـ
 
الصورة الرمزية mesoo
 
تاريخ التسجيل: Aug 2010
الدولة: فلسطين
المشاركات: 6,503
mesoo is on a distinguished road
افتراضي

من فتاوي ابن عثيمين ـ رحمه الله ـ
س: إذا أصابت المريض جنابة ولم يتمكن من استعمال المال فهل يتيمم؟

أجاب الشيخ محمد بن عثيمين ـ رحمه الله ـ عن ذلك بقوله:

"إذا أصابت الرجل جنابة أو المرأة، فكان مريضاً لا يتمكن من استعمال الماء، فإنه في هذه الحال يتيمم لقول الله تبارك وتعالي: { وَإِن كُنتُم مَّرْضَى أَوْ عَلَى سَفَرٍ أَوْ جَاء أَحَدٌ مَّنكُم مِّنَ الْغَائِطِ أَوْ لاَمَسْتُمُ النِّسَاء فَلَمْ تَجِدُواْ مَاء فَتَيَمَّمُواْ صَعِيداً طَيِّباً فَامْسَحُواْ بِوُجُوهِكُمْ وَأَيْدِيكُم مِّنْهُ } (المائدة: 6)
(مجموع فتاوي ابن عثيمين: 4/293)

من فتاوي ابن باز ـ رحمه الله ـ:
س: كيف يتطهر المريض الذي ستر بعضاً من مواضع وضوئه إذا ترتب على المسح بالماء ضرراً أو عدمه؟
جـ: يتطهر ثم يتيمم عمَّا لم يصبه الماء، أما إذا كان بإمكانه المسح على الموضع المستور فيكفي.

كيفية وضوء من لا يستطيع الحركة من السرير:
س: إذا كان المريض لا يتحرك من السرير لمشقة أو عجز بسبب طبي، فهل يجب عليه أن يلزم أحد أفراد عائلته أو خادماً بإحضار ماء، وهل يجب عليه أن يطلب من يساعده في كل صلاة ممن عنده من مريض قادر أو زائر أو عامل بالمستشفي؟
جـ: إذا كان يستطيع ذلك فلا بأس على حسب التيسير، فإن عجز تيمم وصلى
لقوله سبحانه: {فَاتَّقُوا اللَّهَ مَا اسْتَطَعْتُمْ } (التغابن: 16 )

من لا يستطيع الوضوء فهل له أن يمسح بالماء مواضع الوضوء:
س: بعض الناس لا يستطيع الوضوء فيبلل أو يمسح بالماء مواضع الوضوء، فهل يجوز ذلك؟
جـ: لا يكفي المسح، بل لابد من الغسل فإن لم يستطع فعليه بالتيمم.

من فتاوي ابن عثيمين ـ رحمه الله ـ:
س:النجاسة على البدن هل يتيمم لها ؟
أجاب الشيخ محمد بن عثيمين ـ رحمه الله ـ عن هذا السؤال بقوله:
" لا يتيمم لها، إن أمكن هذا المريض أن يغسل هذه النجاسة غسلها، وإلا صلى بحسب حاله بلا تيمم، لأن التيمم لا يؤثر في إزالة النجاسة، وذلك أن المطلوب تخلي البدن عن النجاسة، وإذا تيمم لها فإن النجاسة لا تزول عن البدن، ولأنه لم يرد التيمم عن النجاسة، والعبادات مبناها على الاتباع".
(مجموع فتاوي ابن عثيمين:2/236)
من فتاوى ابن عثيمين ـ رحمه الله ـ
القيء ليس بنجس ولا ينقض الوضوء:
سئل الشيخ عن القيء هل هو نجس، وهل ينقض الوضوء؟
فأجاب بما نصه: " الصحيح أنه لا ينقض الوضوء، وأن جميع الخارج من البدن لا ينقض الوضوء إلا ما خرج من السبيلين، وذلك لعدم الدليل على نقض الوضوء به.
أما هل القيء نجس ؟ فإن الجمهور على أنه نجس، ولكنني لم أجد له دليلاً، وعلى هذا فالأصل أنه طاهر حتى يقوم دليل على أنه نجس. ولا يصح قياسه على البول والغائط لظهور الفرق بين حقيقتيهما في الخبث والرائحة والنتن، ولهذا تنقض الريح من الدبر ولا ينقض الجُشاء مع أنه ريح يخرج من المعدة ( يعني عن طريق الفم)، وهذا يدل على أن ما في المعدة ليس بخبيث وإلا لم يكن فرق. ولكنه لاشك أن الاحتياط التنزه منه وغسل ما أصاب الثوب منه أو البدن". أهـ

س: هل ينتقض الوضوء بالإغماء؟
أجاب الشيخ محمد بن عثيمين ـ رحمه الله ـ عن هذا السؤال، فقال:
" نعم ينتقض الوضوء بالإغماء، لأن الإغماء أشد من النوم، والنوم ينقض الوضوء إذا كان مستغرقاً، بحيث لا يدري النائم لو خرج منه شيء" ( مجموع فتاوي ابن عثيمين: 4/200)

من فتاوي ابن بازـ رحمه الله ـ:
وضوء الذين يعيشون لحظات غيبوبة:
س: ما حكم وضوء الذين يعيشون لحظات غيبوبة ؟
جـ: هذا فيه تفصيل: إذا كان شيء يسير لا يزيل الوعي ولا يمنع الإحساس بوجود الحدث فلا يضر، كالناعس الذي لا يستغرق في نومه، بل يسمع الحركة، فهذا لا يضره حتى يعلم أنه خرج منه شيء هكذا إذا كانت الغيبوبة لا تمنع الإحساس، أما إن كانت الغيبوبة تمنع شعوره بالذي يخرج منه؛ كالسكران، أو المصاب بمرض أفقده شعوره حتى صار في غيبوبة فهذا ينتقض وضوؤه كالإغماء، كذلك المصابون بالصرع.


سنكمل الموضوع ان شاء الله في السلسلة الثانية( احكام المريض/ صلاة المريض)

يتبع

منتديات نهر الاسلامية > منتدى نهر الاسلامي



 

 

من مواضيع mesoo في المنتدى

mesoo غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 11-05-2013, 05:40 PM   #9
عضو
 
تاريخ التسجيل: Nov 2013
المشاركات: 644
كـبـريـآء رجـل is on a distinguished road
افتراضي

جزأكِ الله كل خير

 

 

من مواضيع كـبـريـآء رجـل في المنتدى

كـبـريـآء رجـل غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

جديد قسم منتدى نهر الاسلامي

إعلانات عشوائية



أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are معطلة
Pingbacks are معطلة
Refbacks are معطلة



الساعة الآن 11:10 AM.


Powered by vBulletin® Version 3.8.8
Copyright ©2000 - 2018, Jelsoft Enterprises Ltd.
SEO by vBSEO 3.6.1
:: جميع الحقوق محفوظة لمنتديات نهر الحب ::

Security team

 

1 2 3 4 5 6 7 8 9 10 11 12 13 14 15 16 17 18 19 20 21 22 23 24 25 26 27 28 29 30 31 32 33 34 35 36 37 38 39 40 41 42 43 44 45 46 47 48 49 50 51 52 53 54 55 56 57 58 59 60 61 62 63 64 65 66 67 68 69 70 71 72 73 74 75 76 77 78 79 80 81 82 83 84 85 86 87 88 89 90 91 92 93 94 95 96 97 98 99 100 101 102 103 104 105 106 107 108 109 110 111 112 113 114 115 116 117 118 119 120 121 122 123 124 125 126 127 128 129 130 131 132 133 134 135 136 137 138 139 140 141 142 143 144 145 146 147 148 149 150 151 152 153 154 155 156 157 158 159 160 161 162 163 164 165 166 167 168 169 170 171 172 173 174 175 176 177 178 179 180 181 182 183 184 185 186 187 188 189 190 191 192 193 194 195 196 197 198 199 200 201 202 203 204 205 206 207 208 209 210 211 212 213 214 215 216 217 218 219 220 221 222 223 224 225 226 227 228 229 230 231 232 233 234 235 236 237 238 239 240 241 242 243 244 245 246 247 248 249 250 251 252 253 254 255 256 257 258 259 260 261 262 263 264 265 266 267 268 269 270 271 272 273 274 275 276 277 278 279 280 281 282 283 284 285 286 287 288 289 290 291 292 293 294 295 296 297 298 299 300 301 302 303 304 305 306 307 308 309 310 311 312 313 314 315 316 317 318 319 320 321 322 323 324 325 326 327 328 329 330 331 332 333 334 335 336 337 338 339 340 341 342 343 344 345 346 347 348 349 350 351 352 353 354 355 356 357 358 359 360 361 362 363 364 365 366 367 368 369 370 371 372 373 374 375 376 377 378 379 380 381 382 383 384 385 386 387 388 389 390 391 392 393 394 395 396 397 398 399 400 401 402 403 404 405 406 407 408 409 410 411 412 413 414 415 416 417 418 419 420 421 422 423 424 425 426 427 428 429 430 431 432 433 434 435 436 437 438 439 440 441 442 443 444 445 446 447 448 449 450 451 452 453 454 455 456 457 458 459 460 461 462 463 464 465 466 467 468 469 470 471 472 473 474 475 476 477 478 479 480 481 482 483 484 485 486 487 488 489 490 491 492 493 494 495 496 497 498 499 500 501 502 503 504 505 506 507 508 509 510 511 512 513 514 515 516 517 518 519 520 521 522 523 524 525 526 527 528 529 530 531 532 533 534 535 536 537 538 539 540 541 542 543 544 545 546 547 548 549 550 551 552 553 554 555 556 557 558 559 560 561 562 563 564 565 566 567 568 569 570 571 572 573 574 575 576 577 578 579 580 581 582 583 584 585 586 587 588 589 590 591 592 593 594 595 596 597 598 599 600 601 602 603 604 605 606 607 608 609 610 611 612 613 614 615 616 617 618 619 620 621 622 623 624 625 626 627 628 629 630 631 632 633 634 635 636 637 638 639 640 641 642 643 644 645 646 647 648 649 650 651 652 653 654 655 656 657 658 659 660 661 662 663 664 665 666 667 668 669 670 671 672 673 674 675 676 677 678 679 680 681 682 683 684 685 686 687 688 689 690 691 692 693 694 695 696 697 698 699 700 701 702 703 704 705 706 707 708 709 710 711 712 713 714 715 716 717 718 719 720 721 722 723 724 725 726 727 728 729 730 731 732 733 734 735 736 737 738 739 740 741 742 743 744 745 746 747 748 749 750 751 752 753 754 755 756 757 758 759 760 761 762 763 764 765 766 767 768 769 770 771 772 773 774 775 776 777 778 779 780 781 782 783 784 785 786 787 788 789 790 791 792 793 794 795 796 797 798 799 800 801 802 803 804 805 806 807 808 809 810 811 812 813 814 815 816 817 818 819 820 821 822 823 824 825 826 827 828 829 830 831 832 833 834 835 836 837 838 839 840 841 842 843 844 845 846 847 848 849 850 851 852 853 854 855 856 857 858 859 860 861 862 863 864 865 866 867 868 869 870 871 872 873 874 875 876 877 878 879 880 881 882 883 884 885 886 887 888 889 890 891 892 893 894 895 896 897 898 899 900 901 902 903 904 905 906 907 908 909 910 911 912 913 914 915 916 917 918 919 920 921 922 923 924 925 926 927 928 929 930 931 932 933 934 935 936 937 938 939 940 941 942 943 944 945 946 947 948 949 950 951 952 953 954 955 956 957 958 959 960 961 962 963 964 965 966 967 968 969 970 971 972 973 974 975 976 977 978 979 980 981 982 983 984 985 986 987 988 989 990 991 992 993 994 995 996 997 998 999 1000 1001 1002 1003 1004 1005 1006 1007 1008 1009 1010 1011 1012 1013 1014 1015 1016 1017 1018 1019 1020 1021 1022 1023 1024 1025 1026 1027 1028 1029 1030 1031 1032 1033 1034 1035 1036 1037 1038 1039 1040 1041 1042 1043 1044 1045 1046 1047 1048 1049 1050 1051 1052 1053 1054 1055 1056 1057 1058 1059 1060 1061 1062 1063 1064 1065 1066 1067 1068 1069 1070 1071 1072 1073 1074 1075 1076 1077 1078 1079 1080 1081 1082 1083 1084 1085 1086 1087 1088 1089 1090 1091 1092 1093 1094 1095 1096 1097 1098 1099 1100 1101 1102 1103 1104 1105 1106 1107 1108 1109 1110 1111 1112 1113 1114 1115 1116 1117 1118 1119 1120 1121 1122 1123 1124 1125 1126 1127 1128 1129 1130 1131 1132 1133 1134 1135 1136 1137 1138 1139 1140 1141 1142 1143 1144 1145 1146 1147 1148 1149 1150 1151 1152 1153 1154 1155 1156 1157 1158 1159 1160 1161 1162 1163 1164 1165 1166 1167 1168 1169 1170 1171 1172 1173 1174 1175 1176 1177 1178 1179 1180 1181 1182 1183 1184 1185 1186 1187 1188 1189 1190 1191 1192 1193 1194 1195 1196 1197 1198 1199 1200 1201 1202 1203 1204 1205 1206 1207 1208 1209 1210 1211 1212 1213 1214 1215 1216 1217 1218 1219 1220 1221 1222 1223 1224 1225 1226 1227 1228 1229 1230 1231 1232 1233 1234 1235 1236 1237 1238 1239 1240 1241 1242 1243 1244 1245 1246 1247 1248 1249 1250 1251 1252 1253 1254 1255 1256 1257 1258 1259 1260 1261 1262 1263 1264 1265 1266 1267 1268 1269 1270 1271 1272 1273 1274 1275 1276 1277 1278 1279 1280 1281 1282 1283 1284 1285 1286 1287 1288 1289 1290 1291 1292 1293 1294 1295 1296 1297 1298 1299 1300 1301 1302 1303 1304 1305 1306 1307 1308 1309 1310 1311 1312 1313 1314 1315 1316 1317 1318 1319 1320 1321 1322 1323 1324 1325 1326 1327 1328 1329 1330 1331 1332 1333 1334 1335 1336 1337 1338 1339 1340 1341 1342 1343 1344 1345 1346 1347 1348 1349 1350 1351 1352 1353 1354 1355 1356 1357 1358 1359 1360 1361 1362 1363 1364 1365 1366 1367 1368 1369 1370 1371 1372 1373 1374 1375 1376 1377 1378 1379 1380 1381 1382 1383 1384 1385 1386 1387 1388 1389 1390 1391 1392 1393 1394 1395 1396 1397 1398 1399 1400 1401 1402 1403 1404 1405 1406 1407 1408 1409 1410 1411 1412 1413 1414 1415 1416 1417 1418 1419 1420 1421 1422 1423 1424 1425 1426 1427 1428 1429 1430 1431 1432 1433 1434 1435 1436 1437 1438 1439 1440 1441 1442 1443 1444 1445 1446 1447 1448 1449 1450 1451 1452 1453 1454 1455 1456 1457 1458 1459 1460 1461 1462 1463 1464 1465 1466 1467 1468 1469 1470 1471 1472 1473 1474 1475 1476 1477 1478 1479 1480 1481 1482 1483 1484 1485 1486 1487 1488 1489 1490 1491 1492 1493 1494 1495 1496 1497 1498 1499 1500 1501 1502 1503 1504 1505 1506 1507 1508 1509 1510 1511 1512 1513 1514 1515 1516 1517 1518 1519 1520 1521 1522 1523 1524 1525 1526 1527 1528 1529 1530 1531 1532 1533 1534 1535 1536 1537 1538 1539 1540 1541 1542 1543 1544 1545 1546 1547 1548 1549 1550 1551 1552 1553 1554 1555 1556 1557 1558 1559 1560 1561 1562 1563 1564 1565 1566 1567 1568 1569 1570 1571 1572 1573 1574 1575 1576 1577 1578 1579 1580 1581 1582 1583 1584 1585 1586 1587 1588 1589 1590 1591 1592 1593 1594 1595 1596 1597 1598 1599 1600 1601 1602 1603 1604 1605 1606 1607 1608 1609 1610 1611 1612