كن من متابعين نهر الحب عبر تويتر

اضغط اعجبني ليصلك جديدنا بالفيسبوك
قديم 08-21-2012, 10:41 PM   #1
لآ أُريدُ أنْ أحْتَآجَك
 
الصورة الرمزية لصمتي حكأية
 
تاريخ التسجيل: May 2012
المشاركات: 91,355
لصمتي حكأية is on a distinguished road
افتراضي مشاهد من حياة نبي الله سليمان _ عليه السلام

Advertising


الحمد لله رب العالمين والصلاة والسلام على خير الأنام والمرسلين وعلى آله وأصحابه أجمعين أما بعد: فقد قضينا لحظات جميلة مع بعض المشاهد من قصة آدم _ عليه السلام ، وأحببت في هذه الأسطر أن أحلق بالقلوب إلى مشاهد من قصة نبي الله سليمان _عليه السلام _ الذي آتاه الله ملكا لم يؤته أحدا قبله ، ولن يؤتيه أحدا بعده ، فقد علمه سبحانه منطق الطير والحيوان ، وسخر له الجن والشيطان ( يعملون له ما يشاء من محاريب وتماثيل وجفان كالجواب وقدور راسيات ) ، وسخر له ( الريح تجري بأمره رخاء حيث أصاب ). فأقول وبالله أستعين : تفقد سليمان _ عليه السلام _ جنوده من الطير وغيرها كعادته، فلفت انتباهه أن الهدهد ليس في مكانه فقال ( مالي لا أرى الهدهد أم كان من الغائبين)، ثم توعده قائلا ( لأعذبنه عذابا شديدا أو لأذبحنه أو ليأتيني بسلطان مبين ). فمكث الهدهد ( غير بعيد ) ثم جاء إلي سليمان فقال له ( أحطت بما لم تحط به علما وجئتك من سبأ بنبأ يقين ), وهو أني ( وجدت امرأة تملكهم وأوتيت من كل شيء ولها عرش عظيم ) مزخرف بأنواع اللآليء والجواهر، والذهب والحلي الباهر، ولكني ( وجدتها وقومها يسجدون للشمس من دون الله وزين لهم الشيطان أعمالهم فصدهم عن السبيل فهم لا يهتدون ألا يسجدوا لله الذي يخرج الخبء في السموات والأرض ويعلم ما تخفون وما تعلنون الله لا إله إلا هو رب العرش العظيم ). فلما سمع سليمان _ عليه السلام _ ما قاله الهدهد، قال ( سننظر أصدقت أم كنت من الكاذبين )، ثم دفع إليه كتابا ضمنه دعوتهم للإسلام والإنابة، والإذعان والطاعة، وقال له ( اذهب بكتابي هذا فألقه عليهم ثم تول عنهم فانظر ماذا يرجعون )، فأخذ الهدهد الكتاب وطار إلي قصر الملكة فألقاه عليها، ووقف جانب ينتظر الجواب، فلما رأت الكتاب عظمته جدا، وفزعت منه فزعا شديدا، وعلمت أن هذا أمر عظيم وخطب جسيم لابد أن تجمع له وزراءها وأكابر دولتها، فنادت بالاجتماع، فلما حضروا قالت لهم ( يا أيها الملؤا إني ألقي إلي كتاب كريم إنه من سليمان وإنه بسم الله الرحمن الرحيم ألا تعلوا علي وأتوني مسلمين )، ثم قالت ( أفتوني في أمري ما كنت قاطعة أمرا حتى تشهدون )، فأجابوها قائلين ( نحن أولوا بأس شديد والأمر إليك فانظري ماذا تأمرين ) ، فلما سمعت ما بذلوه من الطاعة، وأظهروه من الاستطاعة، قالت: ( إن الملوك إذا دخلوا قرية أفسدوها وجعلوا أعزة أهلها أذلة وكذلك يفعلون )، و إني ( مرسلة إليهم بهدية فناظرة بم يرجع المرسلون )، فلما وصل الرسول إلى سليمان _ عليه السلام _ بالهدايا والتحف، قال لهم: ( أتمدونن بمال فما آتاني الله خير مما آتاكم بل أنتم بهديتكم تفرحون )، ثم قال لرسولها إليه و وافدها عليه والناس حاضرون: ( ارجع إليهم فلنأتينهم بجنود لا قبل لهم بها ولنخرجنهم منها أذلة وهم صاغرون )، فلما بلغتهم رسالته و وعيده، بادروا بالإجابة وخضعوا للسمع والطاعة، وأقبلوا عليه بصحبة الملكة، فلما علم بقدومهم قال لأهل مجلسه ( يا أيها الملاء أيكم يأتيني بعرشها قبل أن يأتوني مسلمين قال عفريت من الجن أنا آتيك به قبل أن تقوم من مقامك )، فلما فرغ من الكلام ( قال الذي عنده علم من الكتاب أنا آتيك به قبل أن يرتد إليك طرفك ) إذا نظرت به إلى أبعد غاية ثم أغمضته، ( فلما رآه مستقر عنده ) في هذه المدة اليسيرة مع بعد المسافة، قال: ( هذا من فضل ربي ليبلوني أأشكر أم أكفر ومن شكر فإنما يشكر لنفسه ومن كفر فإن ربي غني كريم ). ثم قال لمن حوله ( نكروا لها عرشها ) بالزيادة والنقصان ( لننظر أتهتدي أم تكون من الذين لا يهتدون ). فلما جاءت مع قومها عرض عليها العرش وقيل لها ( أهكذا عرشك )، قالت ( كأنه هو )، لأنها متيقنة أن العرش قد خلفته باليمن، ولم يخطر ببالها أن أحدا يقدر على حمله إلى الشام بهذه السرعة. ثم قيل لها بعد الاختبار: أدخلي الصرح، وكان سليمان _ عليه السلام _ جالسا على سريره، ( فلما رأته حسبته لجة وكشفت عن ساقيها )، قال لها: ( إنه صرح ممرد من قوارير)، وذلك أن الصرح بني من زجاج وعمل في ممره ماء فيه السمك وغيرها من دواب الماء، وجعل عليه سقفا من زجاج. فلما رأت ما لم يخطر بالبال، ولا أحاط به الخيال من صرح جميل لم تر البشرية له مثيل، ومن جيش عظيم ليس له نظير، قالت: ( رب إني ظلمت نفسي وأسلمت مع سليمان لله رب العالمين )، فأسلمت وأسلم قومها معها. وقيل: إن سليمان _ عليه السلام _ تزوجها، فالله أعلم بصحة ذلك. فانظروا أحبتي في الله ما ترتب على يد الهدهد من الخير العظيم ، وكيف أنه غار على توحيد رب العرش الكريم . كتبه يونس الصباحي

 

 

من مواضيع لصمتي حكأية في المنتدى

__________________

شاهد مواضيع مختارة

رمزيات اخوي الكبير 2018 , صور عن الاخ الكبير , خلفيات حب للاخ الكبير , صور شعر عن الاخ الاكبر


صور بوس رومنسي 2017 , صور بوس بنات , صور حضان وبوس

شعر عن الزعل قصير 2017 - كلمات جديدة عن الحزن - خواطر قهر وزعل

عبارات مدح للزوج 2017 - اشعار شكر لزوجي - كلمات شكر لزوجتي - عبارات رومانسية للزوج

حكم عن الشوق والعشق , كلمات عن اشتياق الحبيب , عبارات عن الشوق والحنين

بيسيات شعر عن الاب , كلام مدح في الاب , بيسيات خواطر جميله عن الاب

ابيات شعر حزينة جدا 2017 , كلمات قصيرة عن الحزن , قصائد عن الحزن والضيق

شعر غزل للبنات , اجمل قصائد غزل للبنت , عبارات رومانسية للبنات


اشعار حزينة عن الام - قصيدة للام حزينة - ابيات شعر حزين للام

لصمتي حكأية غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 08-21-2012, 11:58 PM   #3
لآ أُريدُ أنْ أحْتَآجَك
 
الصورة الرمزية لصمتي حكأية
 
تاريخ التسجيل: May 2012
المشاركات: 91,355
لصمتي حكأية is on a distinguished road
افتراضي

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة Åhmäd Ål-ådwän مشاهدة المشاركة
مشاهد من حياة نبي الله سليمان _ عليه السلام

تسسلم الايآدي اخوي ..
كل الوٍد ..


يسلمووو

علي مرورك

 

 

من مواضيع لصمتي حكأية في المنتدى

__________________

شاهد مواضيع مختارة

رمزيات اخوي الكبير 2018 , صور عن الاخ الكبير , خلفيات حب للاخ الكبير , صور شعر عن الاخ الاكبر


صور بوس رومنسي 2017 , صور بوس بنات , صور حضان وبوس

شعر عن الزعل قصير 2017 - كلمات جديدة عن الحزن - خواطر قهر وزعل

عبارات مدح للزوج 2017 - اشعار شكر لزوجي - كلمات شكر لزوجتي - عبارات رومانسية للزوج

حكم عن الشوق والعشق , كلمات عن اشتياق الحبيب , عبارات عن الشوق والحنين

بيسيات شعر عن الاب , كلام مدح في الاب , بيسيات خواطر جميله عن الاب

ابيات شعر حزينة جدا 2017 , كلمات قصيرة عن الحزن , قصائد عن الحزن والضيق

شعر غزل للبنات , اجمل قصائد غزل للبنت , عبارات رومانسية للبنات


اشعار حزينة عن الام - قصيدة للام حزينة - ابيات شعر حزين للام

لصمتي حكأية غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 08-22-2012, 08:34 AM   #4
 
الصورة الرمزية Ren0o0o0o0o0o0o NO love
 
تاريخ التسجيل: Dec 2010
الدولة: Birth Place: Cairo, Egypt
المشاركات: 16,464
Ren0o0o0o0o0o0o NO love is on a distinguished road
افتراضي

مشاهد من حياة نبي الله سليمان _ عليه السلام


بارك الله فييك اخى

 

 

من مواضيع Ren0o0o0o0o0o0o NO love في المنتدى

__________________

طــــــــــــــــــــــــــظ فـــــــى اى اخوانى


توقيعى وانــــــــــــــــــا حره فيه


وربنا معاك ي سياده الفريق عبد الفتاح السيسى


وربنا يحمى جيشنا العظيم من الارهابيين


ههههههههه


والكلام مش لحد معين والى عاوز ياخده عليه براحته







تابع صفحتنا على الفيس بوك

Ren0o0o0o0o0o0o NO love غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 08-22-2012, 08:41 AM   #5

عضوة مميزة

 
الصورة الرمزية شموخي بكبريائي
 
تاريخ التسجيل: Mar 2011
المشاركات: 14,985
شموخي بكبريائي will become famous soon enough
افتراضي



مشاهد من حياة نبي الله سليمان _ عليه السلام

عليه السلام
بارك الله فيك اخي الكريم وجزاك خيرا
على هذا الطرح القيم والجميل
جعله في موازين حسناتك ان شاء الله
جل احترامي




ينقل لملآذه المناسب

 

 

من مواضيع شموخي بكبريائي في المنتدى

__________________





mesoo اسمك وعلم بلدك منور توقيعي ياغالية
لــــــــــــــــن .. ولـــــــــــــــن آعـــــــــــــود

شموخي بكبريائي غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 08-22-2012, 01:58 PM   #6
لآ أُريدُ أنْ أحْتَآجَك
 
الصورة الرمزية لصمتي حكأية
 
تاريخ التسجيل: May 2012
المشاركات: 91,355
لصمتي حكأية is on a distinguished road
افتراضي

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة Ren0o0o0o0o0o0o NO love مشاهدة المشاركة
مشاهد من حياة نبي الله سليمان _ عليه السلام


بارك الله فييك اخى
Ren0o0o0o0o0o0o NO love

يسلمووو

علي مرورك



 

 

من مواضيع لصمتي حكأية في المنتدى

لصمتي حكأية غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 08-22-2012, 01:59 PM   #7
لآ أُريدُ أنْ أحْتَآجَك
 
الصورة الرمزية لصمتي حكأية
 
تاريخ التسجيل: May 2012
المشاركات: 91,355
لصمتي حكأية is on a distinguished road
افتراضي

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة شموخي بكبريائي مشاهدة المشاركة


مشاهد من حياة نبي الله سليمان _ عليه السلام

عليه السلام
بارك الله فيك اخي الكريم وجزاك خيرا
على هذا الطرح القيم والجميل
جعله في موازين حسناتك ان شاء الله
جل احترامي




ينقل لملآذه المناسب
شموخي بكبريائي

يسلمووو

علي مرورك

 

 

من مواضيع لصمتي حكأية في المنتدى

لصمتي حكأية غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

الكلمات الدلالية (Tags)
مشاهد, الله, السلام, حياة, سليمان, عليه

جديد قسم سيرة الانبياء والصحابة

إعلانات عشوائية



أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are معطلة
Pingbacks are معطلة
Refbacks are معطلة



الساعة الآن 05:10 AM.


Powered by vBulletin® Version 3.8.8
Copyright ©2000 - 2017, Jelsoft Enterprises Ltd.
SEO by vBSEO 3.6.1
:: جميع الحقوق محفوظة لمنتديات نهر الحب ::

Security team

 

1 2 3 4 5 6 7 8 9 10 11 12 13 14 15 16 17 18 19 20 21 22 23 24 25 26 27 28 29 30 31 32 33 34 35 36 37 38 39 40 41 42 43 44 45 46 47 48 49 50 51 52 53 54 55 56 57 58 59 60 61 62 63 64 65 66 67 68 69 70 71 72 73 74 75 76 77 78 79 80 81 82 83 84 85 86 87 88 89 90 91 92 93 94 95 96 97 98 99 100 101 102 103 104 105 106 107 108 109 110 111 112 113 114 115 116 117 118 119 120 121 122 123 124 125 126 127 128 129 130 131 132 133 134 135 136 137 138 139 140 141 142 143 144 145 146 147 148 149 150 151 152 153 154 155 156 157 158 159 160 161 162 163 164 165 166 167 168 169 170 171 172 173 174 175 176 177 178 179 180 181 182 183 184 185 186 187 188 189 190 191 192 193 194 195 196 197 198 199 200 201 202 203 204 205 206 207 208 209 210 211 212 213 214 215 216 217 218 219 220 221 222 223 224 225 226 227 228 229 230 231 232 233 234 235 236 237 238 239 240 241 242 243 244 245 246 247 248 249 250 251 252 253 254 255 256 257 258 259 260 261 262 263 264 265 266 267 268 269 270 271 272 273 274 275 276 277 278 279 280 281 282 283 284 285 286