كن من متابعين نهر الحب عبر تويتر

اضغط اعجبني ليصلك جديدنا بالفيسبوك
قديم 08-20-2012, 11:58 PM   #1
 
الصورة الرمزية رحيق الجنة
 
تاريخ التسجيل: Jul 2012
المشاركات: 2,021
رحيق الجنة is on a distinguished road
uu11 لآلئ الآيمان في مصلى واحة الاسلام وبين رياض الجنة تسمو ارواحنا معآ





حملة حياتك بدلها..


و بنور يملأ أركان الملتقى..

وفي واحة الهداية.. تشرق لآلئ الآيمان..

من وسط حلكة الظلام .. يشرف النور الساطع ..
بشعاع لامع يقول






( قل هذه سبيلي ادعوا إلى الله على بصيرة أنا ومن اتبعني )

بنور ملأ أركان الملتقى .. معلنا بكل حزم وإرادة
.. وهمة وإشادة ..وإخلاص ووفاء ..

يتجدد لقاءنا بكم أحبابنا .. لحملة التغيير..


لتنشر في أعماق الروح نفحات أيمانية

تمسح قلوب امتلأت بغبار الدنيا

ومعيّة من الله تثبت وتزكي

ونفوس طاهرة ترتقي وتسمو


صفاء ونقاء يلف أرجاء النفس

ورحلة داخلية لترتيب المكان





معكم نُشكل باقة أخوة ونفترش المعاني…
نرتقي ونسمو معًا ونتمتع بالأماني…

نأخذ بيدك ونوصلك للطريق الذي ينجيكِ…
فكوني معنا…في واحتنا \…

في قلبك مصباح سماوي عجيب
إذا استطعتي إشعاله بإحكام
فقد أشرق قلبك بالنور وتوهج

أما إذا أهملتيه
فلابد أن تتراكم عليه غبار الغفلات
وصدأ الزلات، وأقذار الهفوات والمعاصي
حتى إذا ترادفت وتراكبت طبع عليه بطابع كثيف
فلا يسمح بمرور خيط من شعاع إلى داخله والعياذ بالله






وشعار الملتقى هنا
من صَلُحت بدايته صَلُحت نهايته

استحضار النية وتحقيق الإخلاص والتوجه
بالأعمال كلها لله وحده وطلب
الأجر منه وحده وعدم الالتفات إلى الناس. قال رسول الله صلى الله عليه وسلم:
إن الله لا ينظر إلى صوركم وأموالكم ولكن ينظر إلى قلوبكم وأعمالكم.




النية الصالحة
هي تلك التي احتوت نية صافية تنير
بما يكون لها في هذا الصفاء فهي حرة من الأهواء والأطماع والمصالح

وبعد النية لا يكون إلا الهمة وبعد الهمة لا يوجد إلا الإتقان
ولا تترك همتك تدنو من الأرض وفتن الدنيا وشهواتها وملذاتها
فإن ضعف الإرادة من ضعف القلب
فإن بعد نور القلب لا يكون إلا
الجد في الطلب.

وبعد أن وضعتي وحددتي المبدأ الذي تنطلقين منه بقوة وعزم

أنضمي لنا هنا...في واحتنا الآيمانية


وشعارك هو

(نفس تضيئ وهمة تتوقد)

ولنحمل معآ شموعآ مضيئة.. لتنير دوائر من شعاع تضيئ النفوس

وحتى لا نتعثر ..وحتى لا تأخذنا الدنيا بمشاغلها فتغفل النفوس

هنا وفي هذا المنزل سيكون اجتماعنا معآ

في عالم من النور والمحبة






 

 

من مواضيع رحيق الجنة في المنتدى


التعديل الأخير تم بواسطة بدر الجنوب ; 08-21-2012 الساعة 12:14 AM
رحيق الجنة غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس

قديم 08-21-2012, 12:07 AM   #2
 
الصورة الرمزية رحيق الجنة
 
تاريخ التسجيل: Jul 2012
المشاركات: 2,021
رحيق الجنة is on a distinguished road
افتراضي





۩۞۩ اجواء دافئه وممتعه في مخيمنا..فأشعلي همتك معنا شاركينا غراسك ..ولا تحرمينا عطاءك ۩۞۩

๑۩۩๑ حملة حياتك بدلها.و بنور يملأ أركان الملتقىوفي واحة الهداية تشرق لآلئ الآيمان ๑۩۩๑

۩۞۩ حورالدنيا قطار ينطلق بناعلى سفوح الجبال الخضراء لنحط رحالنا معآ في مخيمات أيمانيه ۩۞۩





رحــــــــــــــــــلة لحـــــــــــــــــــــــياة الــــــــــــــقلوب

إذا ذبلت رياحين القلب؛

فحتمًا ستجده تواقًا للعودة إلى الحياة.
وإذا تراكمت عليك
الهموم والأحزان؛
لا تتردد في أن تستعيد البهجة؛


فالطريق إلى
السعادة
يبدأ بالعودة الى
آيقاظ لآلئ الأيمان المخدر في دواخلنا

هل نام الإيمان فينا حتى نحتاج أن نوقظه؟
أم تصاغَر حجمه في قلوبنا؟
أم راقت أنفسنا لغيره؟
هل اشتاقت أنفسنا للعودة من جديد إلى أول عهدنا مع الله؟!

أسئلة كثيرة تحتاج إلى إجابات وافية،
والجواب الشافي لها هو الدعوة من جديد إلى إيقاظ الإيمان في قلوبنا،
وإحياء الربانية في دعوتنا،
وأن تكون روحانية الداعية هي المسيطرة على فكرنا وحركتنا الدعوية.




إنَّ الإيمان هو الخيط الذي ينظِّم حبات عقد الأهداف
البعيدة والمرحلية والغايات الكبرى والأقرب،
وبه كذلك تترابط الأعمال التي تبدو متناثرةً متبعثرةً


ولعلَّ من أسباب ظاهرة ضعف الإيمان
1- الانغماس في الشواغل الدنيوية،
ولكن وفي مجلسنا هذا سيكون الدافع لكل خير باذن الله

مجالس الصالحين




﴿وَاصْبِرْ نَفْسَكَ مَعَ الَّذِينَ يَدْعُونَ رَبَّهُمْ بِالْغَدَاةِ وَالْعَشِيِّ يُرِيدُونَ وَجْهَهُ وَلا تَعْدُ عَيْنَاكَ عَنْهُمْ تُرِيدُ زِينَةَ الْحَيَاةِ الدُّنْيَا﴾ (الكهف: من الآية 28)،

فبمجرد المخالطة مع الصالحين يسري تيار عجيب بالقلب،
يوقظ الإيمان، ويدفع إلى العمل،
فكم نحن بحاجة في دعوتنا إلى مَن تكون جلساته جلسةً تذكِّر بالله، وتعين على طاعته..!!




سنبدأ من اليوم
بأذن الله ورعايته وتوفيقه رحلة حياة القلوب
للتقرب من الله بفعل كل ما يرضى
عنه الله ...

سنبدأ هذا المشروع وهو عبارة عن برنامج نضعه ونسير عليه ونلتزم به ،

وهذا البرنامج يتجدد ويتطور أسبوعيآ وشهريآ على حسب البرنامج
هكذا حتى نجد أنفسنا قد تغيرنا وغيرنا من حولنا ،
سيطلب من الجميع أن يقوموا بكل ما يقرب النفس من خالقها
عبادات ، طاعات ، ذكر




أخواتي توكلوا على الله ولنبدأ معآ هذه الرحلة المباركة بإذن الله ،
سارعوا بالتسجيل معنا..
تابعوا المحاور

 

 

من مواضيع رحيق الجنة في المنتدى


التعديل الأخير تم بواسطة mesoo ; 08-21-2012 الساعة 09:46 PM
رحيق الجنة غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس

قديم 08-21-2012, 12:23 AM   #3
 
الصورة الرمزية رحيق الجنة
 
تاريخ التسجيل: Jul 2012
المشاركات: 2,021
رحيق الجنة is on a distinguished road
افتراضي

حيـــــــــــــاكم الله في



مصلى لآلئ الآيمان بواحه الاسلام




منجم القلوب.
ونبـــــــــــــضاته
سبـــــــــــــائك ودرر






هذه الواحة سنجتمع فيها للحوار والتذكير وذكر برامجنا الآيمانية للمصلى

وهدفنا هو





جلسات.. تتلألأ خطاها

نمضي في كل أسبوع بميلاد فكرة..أو دعوه

حتى يليه أسبوع آخر وقد تمت الفكرة

والجائزة


جنات الخلد والرضوان باذن الله




تابعوا معنا البرنامج الآيماني الآول



 

 

من مواضيع رحيق الجنة في المنتدى


التعديل الأخير تم بواسطة mesoo ; 08-21-2012 الساعة 09:49 PM
رحيق الجنة غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس

قديم 08-21-2012, 12:25 AM   #4
 
الصورة الرمزية رحيق الجنة
 
تاريخ التسجيل: Jul 2012
المشاركات: 2,021
رحيق الجنة is on a distinguished road
uu4

حيـــــــــــــاكم الله في



مصلى لآلئ الآيمان بواحه الاسلام




منجم القلوب.
ونبـــــــــــــضاته
سبـــــــــــــائك ودرر






هذه الواحة سنجتمع فيها للحوار والتذكير وذكر برامجنا الآيمانية للمصلى

وهدفنا هو




جلسات.. تتلألأ خطاها

نمضي في كل أسبوع بميلاد فكرة..أو دعوه

حتى يليه أسبوع آخر وقد تمت الفكرة

والجائزة


جنات الخلد والرضوان باذن الله




تابعوا معنا البرنامج الآيماني الآول


 

 

من مواضيع رحيق الجنة في المنتدى

رحيق الجنة غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس

قديم 08-21-2012, 12:29 AM   #5
 
الصورة الرمزية رحيق الجنة
 
تاريخ التسجيل: Jul 2012
المشاركات: 2,021
رحيق الجنة is on a distinguished road
افتراضي

البرنامج الآيماني الآول لهذا الشهر

يتلخص بعدة اعمال ستحيي القلوب بأدائها
وتسعد النفوس بتذكر عظيم فضلها ألا وهو بيوت في الجنة



السنن الرواتب





قيام الليل





صلاة الضحى






عدد السنن الرواتب
أن السنن الرواتب اثنتا عشرة ركعة،


فعن عائشة رضي الله عنها قالت: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم:
«من ثابر على اثنتي عشرة ركعة من السنة بنى الله له بيتاً في الجنة، أربع ركعات قبل الظهر، وركعتين بعدها، وركعتين بعد المغرب، وركعتين بعد العشاء، وركعتين قبل الفجر».


وقت السنن الرواتب


: "كل سنة قبل الصلاة، فوقتها من دخول
وقتها إلى فعل الصلاة،
وكل سنة
بعدها،
فوقتها من فعل الصلاة إلى خروج وقتها




فالباب مفتوح للتسامي، والأجواء طليقة للتحليق؛ فأين الطامحون؟!.


فما أشد غفلة الذي يزهد بالنوافل ويقتصر على الفرائض!.
فضلآ عظيم وشرف كبير منه سبحانه





إنه يزهد
بالخير العميم
الذي وعد الله عباده الذين يتقربون إليه بالنوافل؛

وينسى أنه لا يخلو من تقصير في واجب،
أو وقوع في معصية،
وأنه بحاجة إلى هذه النوافل التي تجبر نقصه،


قال تعالى:
{إن الحسنات يذهبن السيئات ذلك ذكرى للذاكرين}.


فإذا طلبت من أحد أن يصلي ركعتين بعد فرض الظهر مثلا،
قال: إنها سنة!.


ويوحي إليك هذا الجواب وأمثاله أن معنى السنة
عند هذا المسلم طلب الترك، وليس طلب الفعل،
وهذا جهل عظيم بالسنة وحقيقتها ووظائفها،



وجهل بما في الرواتب والنوافل من أسرار وفوائد
.




ومن أهم هذه الأسرار والفوائد:
أن النوافل أولا سور منيع، وسياج يحمي الفرائض من تسرب الضعف إليها؛
فمن حافظ على النوافل كان على الفرائض أكثر محافظة،


2
- والنوافل جوابر؛ يجبر بها يوم القيامة
ما قد يكون في الفرائض من نقص أو خلل غير مبطل.
وكذلك النوافل تعوض النقص وتصلح الخلل؛


النوافل دليل العبودية الحقة لله تعالى؛
لأن أي فعل لا بد له من دافع يدفع إليه.
ومن المعلوم أن الإنسان يميل بطبعه إلى الراحة، فما الذي يجعل جنبه يتجافى عن مضجعه؟

وما الذي يبعثه من فراشه ليقف في ليل الشتاء البارد متذللا خاشعا بين يدي مولاه؟
إنه الشوق إلى مرضاة الله، والراحة التي يجدها في الركون إليه، وما يمده الله به من الأنوار.


فالنوافل دليل واضح وبرهان ساطع على أن
العبد يتذوق حلاوة العبادات ولا يستثقلها، ويدرك أثرها في حياته الدنيا والأخرى.



ومن أسرار النوافل أنها باب واسع مفتوح للربح وجني الأجر والثواب من غير حدود وقيود.




للأستفاده من المواضيع المطروحه اصلا
وصارت حبيسة لآدرج الارشيف أهديكم هذا الموضوع
مفيد لبرنامجنا الآيماني الاول اتمنى انكم تستفيدون من كل نصيحة فيه



السراج المضئ لكل من تشكو من ,,فتور في العباده,,وسوسة في الصلاة,,وكيف تجاهدين نفسك





وهنا من موقع الشيخ عبد العزيز بن باز رحمه الله
جميع الفتاوي عن صلاة التطوع لأتمنى تتطلعون على الآسئله
راح تفيدكم كثير بأذن الله


http://imambinbaz.org/cat/160




والآن ابواب المصلى فتح أبوابه لآستقبال المشاركات فحياكن الله




 

 

من مواضيع رحيق الجنة في المنتدى


التعديل الأخير تم بواسطة mesoo ; 08-21-2012 الساعة 09:53 PM
رحيق الجنة غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس

قديم 08-21-2012, 09:31 PM   #6
 
الصورة الرمزية رحيق الجنة
 
تاريخ التسجيل: Jul 2012
المشاركات: 2,021
رحيق الجنة is on a distinguished road
ايقونه

أختي الغاليه
يجب أن تعرفي أنكِ قد انتقلت من حياة
إلى حياةٍ جديدة، وأقبلت على الله،
فينبغي أن تهيئ لنفسك مناخاً يتناسب مع الحياة الجديدة،


وأن تجري تغييرات في أسلوب حياتك،
أن
الطريق طويل وشاق، ومحاط بالشهوات والشبهات والمكاره،

أن تغيير ما كنتي عليه في السابق
هو أهم خطوة
للمدوامة على
الطاعات والأعمال الصالحة

تشبيه بليغ
النفس كالطفل إن تهمله شب على حب الرضاع وإن تفطمه ينفطم


لا يوجد طفل في الدنيا سمعنا أنه انفطم من على ثدي أمه بنفسه وباختياره،
لأنه عاش على هذا الشيء،


كذلك النفس لابد أن تفطميها بقوة عن المعصية؛
لأنها نفس تحب الشهوات والتسوق،
والنظر والأفلام والمسلسلات ..سماع الآغاني ووووووو!!
هذه كلها أعمال تعيق طريق هدايتك


فابدأي جولة في بيتك
لتشاهدي كم من المؤثرات التي
تلهيك عن هذا الطريق
سنجد القنوات الفضائيه هي
السبب الآول والرئيسي
في تضييع الآوقات وجمع السيئات
وهنا لي موضوع مفصل ومفيد
بالآرشيف
اتمنى تتطلعون عليه لآنه من محاور أهدافنا





طريق الهداية وتجديد النية بالعمل الصالح

1_نهتدي عن طريق إصلاح الماضي بالاستغفار،

2_إصلاح المستقبل بالعزم على عدم المعاصي،


3_إصلاح الحاضر بالاجتهاد،



وتأكدي اختي بأن اهم ثمرة ستقطفينها بعد التزامك بالطريق الصحيح هو

أن الله عز وجل
ينزع من قلبك القلق
والاضطراب والحيرة،
ويزرع في قلبك

الطمأنينة والهدوء
والسكون والارتياح.

وعندها سيعود الربيع وتعود إليها الحياة, وتشرق النفس بالحب والعطاء





وهذه لوحدها كافية لأن تعدل كل لذة في الدنيا،


اتمنى أن تكون تلك القطوف محفزآ لنا لأداء الطاعات والآستقامة
والتجربه خير برهان فلنبدأ ولنستعين برب العالمين
بانضمامك إلينا ..

تكونين قد أخذتي على نفسك عهداً بالتزام الجدية ،
فهيا بنا ننفض عن أنفسنا الخمول ..

و لنطلق لروحنا العنان ؛ علها تلامس رضا الرحمن ..

دعينى أذكر نفسى وإياك فى هذه الرسالة بشىء لطالما
استثقلته نفوسنا وتكاسلت عنه أجسادنا شىء بفواته نفَوِّتُ على أنفسنا الكثير !!...
وإن كنا بألسنتنا نتمناه من زمن طويل ..




انه قيام الليل

مرتبة الشرف الآولى
أقولها لقلبك ..
امنحيه فرصة أن يعيش سعيد
أن يجدد نبضاتهويغير مجرى حياته
طعم السعادة لا يذوقها إلا القلب الحي

بين خشوع وخضوع للهتسقط الدموع
لذة في لقاء الله
تشعرين بعدها بالحياة سأوافيكم
بأذن الله بقطوف شهية ودررآ ثمينة
تحفز النفس للقيام الذي هو شرف المؤمن

وسأكتب لكم ايضآ عن سبب اختيار النوافل لبداية الحمله



 

 

من مواضيع رحيق الجنة في المنتدى


التعديل الأخير تم بواسطة mesoo ; 08-21-2012 الساعة 09:55 PM
رحيق الجنة غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس

قديم 08-21-2012, 09:33 PM   #7
 
الصورة الرمزية رحيق الجنة
 
تاريخ التسجيل: Jul 2012
المشاركات: 2,021
رحيق الجنة is on a distinguished road
ايقونه

قال تعالى ( كانوا قليلاً من الليل ما يهجعون وبالأسحار هم يستغفرون )

لا يمكن أن نحافظ على الإيمان إلا بأصول الإيمان، ومن أعظمها الصلاة.
والإكثار من النوافل ..من أهم أسباب زيادة الإيمان

يقول الله عز وجل:
ما تقرب إلي عبدي بأحب مما افترضته عليه،
ولا يزال عبدي يتقرب إلي بالنوافل حتى أحبه،
فإذا أحببته كنت سمعه الذي يسمع به، وبصره الذي يبصر به....
ويده التي يبطش بها، ورجله التي يمشي بها،
ولئن سألني لأعطينه، ولئن استعاذني لأعيذنه". }

ياألله وهل هناك أعظم وأسمى من محبة الله لنا
ومن رحمة الله وفضله علينا ان جعل النوافل سببا لبلوغ مرتبة المحبوبية؛


من أراد دواء القلوب فليقم بالأسحار



ومن اعظم
النوافل

قيام
الليل

لن اكرر فيما قرانا وسمعنا عن قيام الليل فالمنتدى به من
المواضيع مالا تعد ولا تحصى ولا داعي للنقل والتكرار
ولكنها مقتطفات لتحفيز الهمه,,وأسال الله تعالى ان ينفع بها
هنا سافرد لكم مساحة خاصة..لليل مظلم اشرق بانوار القيام

ورحلة روحانية لقيام ليلة

شتان ما بين النور والظلمة، وبين الثرى والثريا .

اسمعوا النداء ممن عمروه بالطاعات، وملؤوه بالصلوات،
وكيف اعانهم الله على ذلك

لم يستثقلوا القيام لأن النفوس راغبة،
والنوايا صادقة، والخشية غامرة، "
فإذا قوي الباعث وكثرت الرغبة، وعظمت الرهبة،
نشطت النفس وخف الجسد،وذل الصعب،



قلوب للعبادة ظامئة، ترتشف ولا ترتوي،
تزيد ولا تحيد، نفوس بالذكر متلذذة،

تغترف ولا تنصرف، تنصب ولا تتعب،

قد نتساءل كيف نوفق لقيام الليل!!!



إذا أراد المسلم أن يكون مما ينال شرف مناجاة الله تعالى ،
والأنس بذكره في ظلم الليل ، فليحذر الذنوب ،

فإنه لا يُوفّق لقيام الليل من تلطخ بأدران المعاصي
،
قال رجل لإبراهيم بن أدهم :
إني لا أقدر على قيام الليل فصف لي دواء ؟
فقال : لا تعصه بالنهار ، وهو يُقيمك
بين يديه في الليل ،
فإن وقوفك
بين يديه في الليل من أعظم الشرف ، والعاصي لا يستحق ذلك الشرف

فالسر في ضعفنا وكسلنا وفتورنا
رغم حبنا لقيام الليل هو الذنوب والمعاصي .
ومن عرف الداء بحث عن الدواء ودواء الذنوب
الإقلاع عنها والتوبة والندم والاستغفار والانتصار على النفس.


فرياح الأسحار

لا يستنشقها
مزكوم غفلة

فابسط لسان الاعتذار وأكثر الاستغفار
ولن تجد لهذا أرق من نسيم الأسحار .



أي شرف وأي فضل هذا الذي
تجتمع فيه هذه الهبات العظيمه

وقت لنزول الرحمة
وحضور الملائكة ووقت التنزل الإلهي
وقت الذكر والصفاء
وقت استجابة الدعاء

تابعوا الرحلة..لنبعث
الهمة
لنيل ذاك الشرف والتمتع بساعات السحر




 

 

من مواضيع رحيق الجنة في المنتدى

رحيق الجنة غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس

قديم 08-21-2012, 09:35 PM   #8
 
الصورة الرمزية رحيق الجنة
 
تاريخ التسجيل: Jul 2012
المشاركات: 2,021
رحيق الجنة is on a distinguished road
icons


باقة من اجمل المشاعر نمسكها بيد

وننثر
بالاخرى ما ضمت اليمين منها




فتصل الينا وريقات مخمليه

وتثير
الهمم
وتحفز
النفوس






المعاني كلها تجتمع لكِ هنا في

بس
ــــــــــــــــــاتين الـــــــــــــ
ــطاعة

ونحن نتجول بين
سهوله الخضراء ،
وننهل من
أنهاره الصافية
العذبة ،
و تتمتع بظله الوافر
،ونتنزه ؛ بين ربى الأعمال
الصالحة ،
ونستنشق
عبير الطاعات ، لتطمئن النفوس ويصل
ح حالها





أن الدنيا لا تعطى حصادها، إلا لمن يزرعها,
ولا يجنيها إلا من
يغرسها،


ولكل من تشكو من الفتور او التذبذب هذا شي طبيعي وتحتاجين وقت
واقرأوا معي هذه الآيه الكريمه فهي تصف احوالنا في مجاهدة النفس


قال تعالى:{ وَالَّذِينَ جَاهَدُوا فِينَا لَنَهْدِيَنَّهُمْ سُبُلَنَا وَإِنَّ اللَّهَ لَمَعَ الْمُحْسِنِينَ[69]}[سورة العنكبوت]

ويابنات أجتهدوا باخلاص النية
فعلى قدر النية والإخلاص والصدق مع الله،
في العزم وفي إرادة الخير تكون
معونة الله لعبده المؤمن.



والمجاهد
ه تحتاج صبر
وتحتا
ج وقت,,



وساذكر لكم تجربتي بقيام الليل

والله لي اكثر من
سبع سنوات
من بداية
معرفتي بفضل القيام..وانا اجاهد نفسي
يوم أصلي وعشر اتركها

وأذا أردت القيام
تتسلط وساوس الشيطان
من يمين ومن يسار
ولكن بتوفيق وفضل من الله ولله الحمد
فقط من
سنتين
تذوقت اللذة التي نسمع عنها في قيام الليل
وتذوقت لذة الأسحار
..ودوامت على القيام

والله أني أضع المنبه على الساعه
اللى انوي القيام
فيها ولكن ومن
نفسي اقوم
قبل مايرن المنبه بوقت
والحمد لله والشكر لله لآن هذه نعمة تستوجب الشكر
و الموفق من وفقه الله لقيام الليل

كنت اقرأ هذه العبارات ..ولم اشعر بمعانيها الرائعه
ألا بعد أن وجدت لذة العباده التي يتحدثون عنها

قول آحد السلف الصالح ( إنه لتمر بي أوقات أقول إن كان أهل الجنة في مثل هذا إنهم لفي عيش طيب)

وقال شيخ الإسلام رحمه الله ( إن في الدنيا جنة من لم يدخلها لا يدخل جنة الآخرة )


و بعد ...ماتذوقت
لذة الاسحار
والله لن أتركها باذنه تعالى لآنها فعلآ
جنة الدنيا
كما قالوا


لآنها نفحات الرحمة تغشى النفوس

فلاتفوتك تلك اللحظات
دقائق غالية...
ولا تحرمي نفسك
سحائب العطاء
الغزير
و هي تنسكب من
السماء في تلك اللحظات
السماوية

فقيام الليل ينقي القلب ويطهره، ويملأه بحب الطاعة،
ومن يستحضر عظمة الله في تلك اللحظات

يجد أن الدنيا كلها هينة ضئيلة في عينيه،




فمن بساتين الطاعة
نتجول في رياض الصالحين هنا

الليل مرتع للساجدين..وروض للصالحين..ونزهة لعشاق الجنة..وبستان للمسبحين

لذة الآسحار لا يشعر بها إلا من جربها،
ففي هذا الوقت من الليل يكون الهواء أكثر نقاء،
والجو أكثر صفاء، والنسيم العليل يملأ الدنيا
بعبيره،

والسكون والهدوء يغمر الكون،
فتشعر كأنك في عالم آخر غير عالمنا الذي نعيش فيه،


وكأن الدنيا كلها تستعد وتتزين لنزول رب العزة سبحانه وتعالى
إلى سمائنا الدنيا في الثلث الأخير من الليل،


سبحان الله العظيم

وأنتي تدخلين على هذا البستان الايماني

هذا البستان الربيعي الجميل ...
عليكِ أن تنظري إلى أنه كنزلكِ
، فلا تهميله ، ولا تكثري الغياب عنه
لكي تحصدي الثمار






هناك امرآ هام لمن تسعى للحرص على قيام الليل
هو التدرج في العباده والقيام


وقد ذكرتها أختنا الفاضله
عارفتهم

جزاها الله خير

التدرج مطلوب في قيام الليل
لا تبدأي قيام الليل كله، أو نصفه أو ثلثه مرة واحدة،
ولكن عليكِ بالتدرج؛

لأنَّ الرّسول صلى الله عليه وسلم يقول:
"إنّ هذا الدِّين متين فأوْغلوا فيه برفق"



حـــــــــــــــكمة
إن الخيل إذا قاربت الوصول جدت السير..ولم يبقى
الا وثبة يسيرة للفوز


ولي وقفه مطوله
لا حقآ مع مشاركتكن
الرائعه أسال الله تعالى ان
يبارك لكم
تلك الهمم وأن يوفقنا واياكم لما يحبه ويرضاه تابعوا




.


 

 

من مواضيع رحيق الجنة في المنتدى

رحيق الجنة غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس

قديم 08-21-2012, 09:38 PM   #9
 
الصورة الرمزية رحيق الجنة
 
تاريخ التسجيل: Jul 2012
المشاركات: 2,021
رحيق الجنة is on a distinguished road
uu44


لآلـــــــــــــئ الآيمــــــــــــ
ــــان
هم انتم زهور هذه الحديقة الفيحاء
هانحن نصل بكم إلى أرض مصلانا الحبيب

ونفتح معكم أبواب الخير والعطاء
هذا المصلى الذي سيرتفع بهممكم باذن الله
وسيستمر عامرا بإذن الله بتواصلكم


ومع لآلئ الآيمان هاأنا افسح مجال
هنا للرد على الآستفسارات فقط
وأما البقية فاقول لهن
حياكن الله فقد أسعدتمونا بحضوركن ومشاركتنا الحملة





شروق شمس جديده
جزاك الله خير على رفع الهمم واجابة العضوات
وأتمنى تمسكين الآشراف على تنظيم المصلى وأستفسارات الآخوات
لاني احيانآ لا اجد الوقت الكافي
وجعلها الله في ميزان حسناتك





هناك الكثير اختي
مثل الذكر والآستغفار..ويمكنك البحث عن فضلها بالقسم او الشبكه استغلال الوقت بقراءة مالديك من كتيبات
الدعاء فان الدعاء من أفضل العباداتسماع المحاضرات وهاذي بنظري من أهم الآمور التي تساعد على

تقوية الايمان والزهد بملذات الدنيا

هناك الكثير ويحتاج صفحات لكن أتمنى وصلت الفكره







أستعيني بالله وجاهدي نفسك وباذن الله ستصلي لنهاية الطريق
فالوصول للجنة محفوف بالشهوات..
أكثري من الآستعاذه من الشيطان
وستجدي نفسك يومآ ما لن تستطيعين ترك سنة واحده باذن الله وتوفيقه



 

 

من مواضيع رحيق الجنة في المنتدى

رحيق الجنة غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس

قديم 08-21-2012, 09:41 PM   #10
 
الصورة الرمزية رحيق الجنة
 
تاريخ التسجيل: Jul 2012
المشاركات: 2,021
رحيق الجنة is on a distinguished road
افتراضي

هنا وفي مكتبة المنزل
راح اهديكم اهم المحاضرات والآشرطه القرأنيه المميزه التي ترقق القلوب وتذهب عنها الغفله



واتمنى الحرص على اقتناءها






محاضرات مؤثره تحرك الايمان في القلوب

لنقرب من الرحمن


فلنسمعه ليعود لنا شيء من لذه الصلاة
وتحفيز الهمم

ولكن لي رجاء وطلب
بالنسبه لسماع المحاضرات عن طريق الأنترنت مالها فائده تذكر
لآن الأهتمام بالشاشه فماراح تنتبهين لها بتركيز

فافضل شي شراء الشريط أو تحميله بالجوال
وأفضل وقت تسمعينه قبل النوم

والله هاذي طريقتي بسماع الآشرطه ولله الحمد
كان لها أثر كبير في المحافظه على السنن والنوافل
والمحاضرات هنا مهمه جدآ للي تبي تتغير للأحسن
اتمنى أنكم تسمعونها كلها وبعدين شوفوا التأثير بانفسكم



صلاتي نجاتي


للشيخ نبيل العوضي (قرة العيون)


الشيخ خالد الراشد وشريط(الصلاة تشتكي)


وشريط للشيخ محمد العريفي
(دموع المآذن)






أنتهينا من المحاضرات
وهنا اهديكم هالآصدارات المميزه لبعض المشايخ
تعرفون اهمية سماع القران الكريم بأصوات خاشعه تؤثر في القلوب

واتمنى أنكم تحرصون على شراء هذه الآصدارات بالآسم اللى اعطيكم
أول اصدار

الشيخ محمد اللحيدان

اول اصدار له طلع وهو سور مريم وطه والأنبياء وأطلبيها من التسجيلات


سبحان الله..صوت الشيخ بالقراءه

يحرك المشاعر
وأقصد اول اصدار له..كان تسجيلها مميز فعلآ

وهنا سورة الأنبياء افتحوها وأدعوا لي


أضغط هنا


كنت بأخليها تشتغل أذا دخلتوا الصفحه لكن للأسف ماعرفت
لكن والله قراءة الشيخ جدآ رائعه وأكملوها للأخر

والصفحه هنا فيها

سور مريم


أضغط هنا


وطه







ولا تنسون تفتحون على الماده اللى مكتوب فيها شفاء
ماسمعتها الا اليوم لكن روووعه صراحه الله يجزى الشيخ عنا خير الجزاء

ملاحظه
بأنتظر أراءكم بالتلاوة وحده وحده عشان أعرف هل سمعتوها أو لآ

صدقوني والله ماأبي لكم الا الخير لآن معروف أن الاستماع للقرأن الكريم يرقق القلوب سبحان الله



 

 

من مواضيع رحيق الجنة في المنتدى


التعديل الأخير تم بواسطة mesoo ; 08-21-2012 الساعة 09:56 PM
رحيق الجنة غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس

إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

الكلمات الدلالية (Tags)
مأمن, أصلي, الميلان, الاسلام, الحوت, ارواحنا, بشأن, رياض, واجب, وبدن

جديد قسم منتدى نهر الاسلامي

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are معطلة
Pingbacks are معطلة
Refbacks are معطلة



الساعة الآن 07:05 PM.


Powered by vBulletin® Version 3.8.8
Copyright ©2000 - 2017, Jelsoft Enterprises Ltd.
SEO by vBSEO 3.6.1
:: جميع الحقوق محفوظة لمنتديات نهر الحب ::

Security team

 

1 2 3 4 5 6 7 8 9 10 11 12 13 14 15 16 17 18 19 20 21 22 23 24 25 26 27 28 29 30 31 32 33 34 35 36 37 38 39 40 41 42 43 44 45 46 47 48 49 50 51 52 53 54 55 56 57 58 59 60 61 62 63 64 65 66 67 68 69 70 71 72 73 74 75 76 77 78 79 80 81 82 83 84 85 86 87 88 89 90 91 92 93 94 95 96 97 98 99 100 101 102 103 104 105 106 107 108 109 110 111 112 113 114 115 116 117 118 119 120 121 122 123 124 125 126 127 128 129 130 131 132 133 134 135 136 137 138 139 140 141 142 143 144 145 146 147 148 149 150 151 152 153 154 155 156 157 158 159 160 161 162 163 164 165 166 167 168 169 170 171 172 173 174 175 176 177 178 179 180 181 182 183 184 185 186 187 188 189 190 191 192 193 194 195 196 197 198 199 200 201 202 203 204 205 206 207 208 209 210 211 212 213 214 215 216 217 218 219 220 221 222 223 224 225 226 227 228 229 230 231 232 233 234 235 236 237 238 239 240 241 242 243 244 245 246 247 248 249 250 251 252 253 254 255 256 257 258 259 260 261 262 263 264 265 266 267 268 269 270 271 272 273 274 275 276 277 278 279 280 281 282 283 284 285 286