كن من متابعين نهر الحب عبر تويتر

اضغط اعجبني ليصلك جديدنا بالفيسبوك
قديم 07-15-2011, 11:29 AM   #1
عضو
 
تاريخ التسجيل: Mar 2009
المشاركات: 281
عاطف الجراح is on a distinguished road
افتراضي لماذا يعجب المنافقون بالاختلاط

بسم الله الرحمن الرحيم
لماذا يعجب المنافقون الاختلاط؟!



الحمد لله رب العالمين، والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه أجمعين وبعد:


ان الحملة التغريبية التي
يسعى فيها المنافقون سعياً حثيثاً، ويلبسون فيها ألبسة شتى، ويتلونون فيه بألوان متعددة، ويحملون هويات مختلفة، وهم في الحقيقة لا مبادئ يحملون، ولا بر يريدون، بل الإفساد يطلبون، وحب الضياع له يرمون، فحسبهم الله على ما يصنعون.

إننا ونحن نتابع مشايخنا وأهل العلم والفضل فينا، وما يقومون به من محاربة هذا التخطيط الإجرامي الخبيث، وهذا التغريب الإفسادي المقيت، فإنه يحملنا ذلك إلى تساؤلٍ ينبغي أن يسأله كل واحد منا لنفسه، ولخصومه من المنافقين ومن سار على منهجهم، واقتفى أثرهم،



هذا التساؤل:
لماذا يحارب العلماء والدعاة، والمصلحون والفضلاء هذا الوباء، ويجرمون مثل هذا الهراء المحموم لتغريب العباد في هذه البلاد؟ ولماذا هذا السعي المحموم من المنافقين وأذنابهم لتنفيذ هذا المشروع التغريبي المقيت؟!

وعند الإجابة على الفقرة الأولى من هذا التساؤل فإنني سأجمل في الإجابة عليه بين الأسباب الخاصة، والعامة فمنها:

1- الواجب الشرعي في بيان الحق وإنكار المنكر،
فإن الله تعالى قد أخذ على أهل العلم بيان الحق للناس، وحذرهم من كتمانه وعدم إظهاره، وأمر كل مسلم بإنكار كل منكر يراه، وهو في حق أهل العلم والصلاح آكد وأوجب، لما آتاهم الله من علم وبصيرة، يقول الحق المبين:{وَإِذَ أَخَذَ اللّهُ مِيثَاقَ الَّذِينَ أُوتُواْ الْكِتَابَ لَتُبَيِّنُنَّهُ لِلنَّاسِ وَلاَ تَكْتُمُونَهُ} [آل عمران:187]، وجاء في صحيح مسلم عن طارق بن شهاب قال أول من بَدأَ بالخطبة يوم العيد قبل الصلاة مروان فقام إليه رجل فقال: الصَّلاَةُ قَبْلَ الْخُطْبَةِ؛ فقال مروان: قد تُرِكَ ما هُنالك. فقال أبو سعيد الخدري – رضي الله عنه -: أَمَّا هَذَا فَقَدْ قَضَى مَا عَلَيْهِ سَمِعْتُ رَسُولَ اللَّهِ -صلى الله عليه وسلم- يقول:« مَنْ رَأَى مِنْكُمْ مُنْكَرًا فَلْيُغَيِّرْهُ بِيَدِهِ، فَإِنْ لَمْ يَسْتَطِعْ فَبِلِسَانِهِ، فَإِنْ لَمْ يَسْتَطِعْ فَبِقَلْبِهِ وَذَلِكَ أَضْعَفُ الإِيمَانِ ».

2- المعذرة إلى الله تعالى،
فإذا قاموا بما أوجبه الله عليهم من بيان الحق، وإنكار ضده أعذروا إلى الله – تعالى -: {وَإِذَ قَالَتْ أُمَّةٌ مِّنْهُمْ لِمَ تَعِظُونَ قَوْماً اللّهُ مُهْلِكُهُمْ أَوْ مُعَذِّبُهُمْ عَذَاباً شَدِيداً قَالُواْ مَعْذِرَةً إِلَى رَبِّكُمْ وَلَعَلَّهُمْ يَتَّقُونَ } [الأعراف:164].

3- الغيرة على الأعراض،
وهذه من أعظم صفات الرجل الشهم فضلاً عن المسلم الذي الغيرة المنضبطة من دينه، وهي قربة يتقرب بها إلى الله – عز وجل -، إن الغيرة على الأعراض من صفات الرب – عز وجل -، فإن الله يغار حين تنتهك أي حرمة من حرمات دينه، وكذلك رسوله - صلى الله عليه وسلم -، فقد ثبت في الصحيحين أن سعد بن عبادة – رضي الله عنه - قال:( لو رَأَيْتُ رَجُلاً مَعَ امْرَأَتِي لَضَرَبْتُهُ بِالسَّيْفِ غَيْرَ مُصْفَحٍ، فَبَلَغَ ذَلِكَ النَّبِيَّ - صلى الله عليه وسلم – فَقَالَ:« أَتَعْجَبُونَ مِنْ غَيْرَةِ سَعْدٍ، لأَنَا أَغْيَرُ مِنْهُ، وَاللَّهُ أَغْيَرُ مِنِّي »، فعلماؤنا ودعاتنا والمصلحون من أمتنا هم على أثر وسنن هدى الله وهدي رسوله - صلى الله عليه وسلم - تحملهم غيرتهم على الدين والأعراض أن يذبوا عنها، وينافحوا لحمايتها، ويدافعوا أهل الباطل لصيانتها.

يا الله...كيف عاش النبي بهذه الصفة الكريمة، وعاشها من بعده أصحابه، والصالحون من بعدهم، بل والنبي يطوف في الجنة وهو نائم يتذكر هذه الصفة الكريمة، والخلق السامي، جاء في الصحيحين من حديث أبي هريرة – رضي الله عنه – عن رسول الله - صلى الله عليه وسلم - أَنَّهُ قَالَ:« بَيْنَا أَنَا نَائِمٌ إِذْ رَأَيْتُنِي فِي الْجَنَّةِ فَإِذَا امْرَأَةٌ تَوَضَّأُ إِلَى جَانِبِ قَصْرٍ، فَقُلْتُ: لِمَنْ هَذَا؟ فَقَالُوا: لِعُمَرَ بْنِ الْخَطَّابِ فَذَكَرْتُ غَيْرَةَ عُمَرَ فَوَلَّيْتُ مُدْبِرًا »؛ قَالَ أَبُو هُرَيْرَةَ - رضي الله عنه - فَبَكَى عُمَرُ وَنَحْنُ جَمِيعًا فِي ذَلِكَ الْمَجْلِسِ مَعَ رَسُولِ اللَّهِ - صلى الله عليه وسلم - ثُمَّ قَالَ عُمَرُ – رضي الله عنه –: بِأَبِي أَنْتَ يَا رَسُولَ اللَّهِ أَعَلَيْكَ أَغَارُ.

وإنك لتعجب أشد العجب من قوم نزعت الغيرة من قلوبهم، فأصبحوا لا يعرفون معروفاً ولا ينكرون منكراً، إلا ما أشرب من هواهم، فأصبحوا لا دين يحملون، ولا مروءة يكنون، بل أصبحوا كالبهائم يسيرون، وفي الشهوات يتهوكون، في الرذائل يرتعون، فصح فيهم قول ابن القيم - رحمه الله تعالى -:( إذا رحلت الغيرة من القلب ترحلت المحبة بل ترحل
الدين كله). روضة المحبين (ص:274).

وقال أيضاً:( الدين كله في الغيرة بل هي الدين وما جاهد مؤمن نفسه وعدوه ولا أمر بمعروف ولا نهى عن منكر إلا بهذه الغيرة، ومتى خلت من القلب خلا من الدين فالمؤمن يغار لربه من نفسه ومن غيره إذا لم يكن له كما يحب، والغيرة تصفي القلب وتخرج خبثه كما يخرج الكير خبث الحديد). روضة المحبين (ص:294).

لما حمل العلماء في قلوبهم الغيرة على الدين أثمر ذلك مدافعة للباطل، وحماية لبيضة المسلمين، هذا شيخ الإسلام ابن تيمية – رحمه الله تعالى – ما وصل إلى ما وصل إليه إلا بغيرته على الدين، وحرصه عليه، وقد امتدحه بهذه الصفة تلميذه ابن القيم - رحمه الله تعالى – كما في مدارج السالكين(1/127)، وصدق - رحمه الله - فقد كانت غيرة شيخ الإسلام غيرة على حرمات الإسلام ومُقَدَّسَاتِه، وهذه الغيرة كانت - بتوفيق الله وتأييده - وراء دفع خطرين عظيمين عن الأمة الإسلامية، وهما: خطر التتار، وخطر الصليبين.


4- حب الخير للغير،
وهذه من أعظم صفات أهل الإصلاح أنهم يسعون بالخير لكل مسلم ولا يبخلون عليه به، يقول - صلى الله عليه وسلم – كما في الصحيحين من حديث أنس بن مالك - رضي الله عنه -:« لا يُؤْمِنُ أَحَدُكُمْ حَتَّى يُحِبَّ لأَخِيهِ مَا يُحِبُّ لِنَفْسِهِ ».

5- الخوف من العقوبة العامة،
فالمصلحون لما عرفوا مقام الله حق المعرفة، وعلموا من سننه أن من تعدى على حرماته، وتجنى على حدوده فإن ذلك مؤذنٌ بهلاكه، وموجب للعقوبة العامة، وقد قص الله علينا في كتابه من خبر الماضين تعديهم لحدود الله، ثم استحقاقهم للعقوبة بسبب تعديهم، يقول الله عن قوم عاد وثمود:{ وَتِلْكَ الْقُرَى أَهْلَكْنَاهُمْ لَمَّا ظَلَمُوا وَجَعَلْنَا لِمَهْلِكِهِم مَّوْعِداً } [الكهف:59]، وبين سبحانه أنه إذا أراد أن يهلك قوم أمر مترفيهم بالإفساد في الأرض فيحق عليه العذاب بعد ذلك: {وَإِذَا أَرَدْنَا أَن نُّهْلِكَ قَرْيَةً أَمَرْنَا مُتْرَفِيهَا فَفَسَقُواْ فِيهَا فَحَقَّ عَلَيْهَا الْقَوْلُ فَدَمَّرْنَاهَا تَدْمِيراً }[الإسراء:16].

إن مدافعة أهل الباطل، والأخذ على أيديهم هو الحل الأنجع في حفظ الأمة من الهلاك، وقد ضرب لنا النبي - صلى الله عليه وسلم – مثالاً نبوياً بليغاً على حال الآمرين بالمعروف والناهين عن المنكر مع مخالفيهم، فضربه بسفينة – هي بحق سفينة النجاة - فقال - صلى الله عليه وسلم – كما في الصحيحين من حديث النعمان بن بشير – رضي الله عنه - :« مَثَلُ الْقَائِمِ عَلَى حُدُودِ اللَّهِ وَالْوَاقِعِ فِيهَا كَمَثَلِ قَوْمٍ اسْتَهَمُوا عَلَى سَفِينَةٍ، فَأَصَابَ بَعْضُهُمْ أَعْلاَهَا وَبَعْضُهُمْ أَسْفَلَهَا، فَكَانَ الَّذِينَ فِي أَسْفَلِهَا إِذَا اسْتَقَوْا مِنَ الْمَاءِ مَرُّوا عَلَى مَنْ فَوْقَهُمْ فَقَالُوا لَوْ أَنَّا خَرَقْنَا فِي نَصِيبِنَا خَرْقًا، وَلَمْ نُؤْذِ مَنْ فَوْقَنَا؛ فَإِنْ يَتْرُكُوهُمْ وَمَا أَرَادُوا هَلَكُوا جَمِيعًا، وَإِنْ أَخَذُوا عَلَى أَيْدِيهِمْ نَجَوْا وَنَجَوْا جَمِيعًا ».


وللإجابة على الفقرة الثانية من التساؤل السابق، فإني أجمل الأسباب أيضًا:

1- قلة الديانة، وضعف الأمانة،
وهذا ما حمل كثير منهم على ذلك، فلو أنهم من أهل الخير والصلاح لما تخبطهم الشيطان وزين له وسَوَّل لهم، يقول الله الكريم:{ وَلَوْ أَنَّهُمْ فَعَلُواْ مَا يُوعَظُونَ بِهِ لَكَانَ خَيْراً لَّهُمْ وَأَشَدَّ تَثْبِيتاً # وَإِذاً لَّآتَيْنَاهُم مِّن لَّدُنَّـا أَجْراً عَظِيماً # وَلَهَدَيْنَاهُمْ صِرَاطاً مُّسْتَقِيماً } [النساء66-68].

2- تزيين الشيطان لهم هذه المنكرات، من الاختلاط، وحب انكشاف العورات،
بل إن بعضهم ممن قد عَرف الهداية وسار فيها، أو قرأ القرآن ورتع في رياضه، فحق فيهم قول الله – تعالى -:{ إِنَّ الَّذِينَ ارْتَدُّوا عَلَى أَدْبَارِهِم مِّن بَعْدِ مَا تَبَيَّنَ لَهُمُ الْهُدَى الشَّيْطَانُ سَوَّلَ لَهُمْ وَأَمْلَى لَهُمْ }[محمد:25].

3- تنفيذ لمخططات الأعداء،
وما تقرير راند عنا ببعيد، ( فمن يقرأ التقرير سوف يلحظ بوضوح أنه يخلط بشكل مستمر وشبه متعمد ما بين "الإسلاميين" و"الراديكاليين" و"المتطرفين"، ولكنه يطالب بدعم أو خلق تيار "اعتدال" ليبرالي مسلمجديد أوModerate and liberal Muslims ، ويضع تعريفات محددة لهذا " الاعتدالالأمريكي "، بل وشروط معينة من تنطبق عليه فهو " معتدل " - وفقًا للمفهوم الأمريكيللاعتدال، ومن لا تنطبق عليه فهو متطرف.

ووفقًا لما يذكره
التقرير، فالتيار (الإسلامي) المعتدل المقصود هو ذلك التيار الذي:
أ
- يرى عدم تطبيق الشريعة الإسلامية.

ب
- يؤمن بحرية المرأة في اختيار "الرفيق"، وليس الزوج.
ج
- يؤمن بحق الأقليات الدينية في تولي المناصب العليا فيالدول ذات الغالبية المسلمة.
د
- يدعم التياراتالليبرالية.
هـ
- يؤمن بتيارين دينيين إسلاميين فقط هما:"التيار الديني التقليدي" أي تيار رجل الشارع الذي يصلي بصورة عادية وليست لهاهتمامات أخرى، و" التيار الديني الصوفي" - يصفونه بأنه التيار الذي يقبل الصلاة فيالقبور (!) - وبشرط أن يعارض كل منها ما يطرحه " التيار الوهابي").

4- الميل إلى الشهوات، وحبهم للملذات،
وهذه من أعظم صفات الشهوانيين، ولذلك يقول الله تعالى:{ وَاللّهُ يُرِيدُ أَن يَتُوبَ عَلَيْكُمْ وَيُرِيدُ الَّذِينَ يَتَّبِعُونَ الشَّهَوَاتِ أَن تَمِيلُواْ مَيْلاً عَظِيماً } [النساء:27]، فالله يريد لعباده الخير والبر، والطهر والعفاف، وأصحاب الشهوات يريدون بالأمة أن تميل وتنحرف عن الحق إلى الفسق والضلال.

5- دعوى المدنية الزائفة،
وهنا يحق لنا أن نتساءل: هل المدنية في ضياع الأعراض، وفساد الأخلاق؟ وهل نحن بحاجة لمثل هذه المدنية اللادينية؟
إن ديننا هو دين السياسة، والاجتماع، والاقتصاد، والتقدم والرقي، والحضارة، لكن هؤلاء يستبدلون الذي هو أدنى بالذي هو خير.
إن سوء التعامل مع حضارة الغير ومدنيتهم، هو ما أورث أصحاب هذه النظرة القاصرة أن يأخذوا كل شيء بدون تمييز، فهم كحاطب ليل.


6- حب الظهور،
فبعض هؤلاء المفتونينيريد أن يظهر ويبرز ولو على حساب أمته ودينه - والله المستعان -، ويذكرني هؤلاء بقصة الرجل الذي بال في زمزم فقيل له كيف تبول في زمزم؟ فقال: أريد أن أدخل في التاريخ فيذكرني الناس ولو بسوء.

7- لنيل عرض من أعراض الدنيا،
فبعضهم – كزوار السفارات – يريدون حضوة عند أسيادهم، وقربة عند مواليهم، وحفنة من مال ممن هم خدم لهم...

وختاماً: أزف البشرى لكل صادق ناصح، وكل باذل مصلح أزفها لهم من الله حيث يقول عن أمثال هؤلاء المنافقين:
] يُرِيدُونَ أَن يُطْفِؤُواْ نُورَ اللّهِ بِأَفْوَاهِهِمْ وَيَأْبَى اللّهُ إِلاَّ أَن يُتِمَّ نُورَهُ وَلَوْ كَرِهَ الْكَافِرُونَ ` هُوَ الَّذِي أَرْسَلَ رَسُولَهُ بِالْهُدَى وَدِينِ الْحَقِّ لِيُظْهِرَهُ عَلَى الدِّينِ كُلِّهِ وَلَوْ كَرِهَ الْمُشْرِكُونَ [[التوبة:32-33].


أسأل الله أن يهدي ضال المسلمين، اللهم انصر دينك وكتابك وسنة نبيك وعبادك الصالحين، اللهم مكن لأولياك الصادقين.

اللهم أعز الإسلام وانصر المسلمين، وأذل الشرك والمشركين، ودمر أعداءك أعداء الدين، واجعل هذا البلد آمناً مطمئناً وسائر بلاد المسلمين.

اللهم أرنا الحق حقاً وارزقنا اتباعه، وأرنا الباطل باطلاً وارزقنا اجتنابه، ولا تجعله ملتبساً علينا فنضل، واجعلنا للمتقين إمامًا، اللهم حبب إلينا الإيمان وزينه في قلوبنا، وكره إلينا الكفرَ والفسوق والعصيان واجعلنا من الراشدين.

اللهم أحفظنا بالإسلام قائمين وقاعدين وراقدين، ولا تشمت بنا أعداءً ولا حاقدين، واجعلنا من أوليائك الصادقين.
اللهم إنا نعوذ بك من جهد البلاء، ومن درك الشقاء، ومن سوء القضاء، ومن شماتة الأعداء.
اللهم أبرم لهذه الأمة أمراً رشداً يُعز فيه أهل
الطاعة، ويهدى فيه أهل المعصية، ويؤمر فيه بالمعروف، وينهى فيه عن المنكر يا سميع الدعاء، والحمد لله رب العالمين، وصلى الله على نبينا محمد. اخي المسلم اختي المسلمه اذا اعجبك ما قرات انشرة لغيرك لتكسب حسنات كالجبال وادعولي ان وجدتموني استحق الدعاء

 

 

من مواضيع عاطف الجراح في المنتدى


التعديل الأخير تم بواسطة mesoo ; 07-15-2011 الساعة 02:38 PM
عاطف الجراح غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس

قديم 07-15-2011, 12:35 PM   #2

عضو مميز

 
الصورة الرمزية yazan . the end
 
تاريخ التسجيل: Apr 2010
المشاركات: 1,735
yazan . the end is on a distinguished road
افتراضي

,


,


,


,


,

يسسسسسـآـموآ‘إ


,


,


,

ن5 , ن5

 

 

من مواضيع yazan . the end في المنتدى

__________________


شاهد بالفيديو .. ماذا فعل هذا الشاب بالفتاة داخل المصعد ؟




تابع صفحتنا على الفيس بوك

yazan . the end غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس

قديم 07-15-2011, 02:39 PM   #3
آخشآكـ يآ قدريـ
 
الصورة الرمزية mesoo
 
تاريخ التسجيل: Aug 2010
الدولة: فلسطين
المشاركات: 6,559
mesoo is on a distinguished road
افتراضي

أسال الله أن يجزيكم خير الجزاء على هذا المجهود العظيم
وجعله الله في ميزان حسناتكم
اللهم أنت تعلم مافى نفسى فاغفر لي ذنبى
وتعلم سؤالي فأعطني حاجتي
اللهم بلغني من اليقين حتى أعلم أنه لايصيبني إلا ماكتبته علي
ياريت مواضيعك تكون خاليه من اي روابط لا اي منتدى غير النهر

 

 

من مواضيع mesoo في المنتدى

mesoo غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس

قديم 07-18-2011, 07:50 PM   #4

عضوة مميزة

 
الصورة الرمزية شموخي بكبريائي
 
تاريخ التسجيل: Mar 2011
المشاركات: 14,986
شموخي بكبريائي will become famous soon enough
افتراضي




.’
آطآل الله في عمرك

ووهبك جنآت الفردوس آلآعلى ومرتبة العليين

كلمآت لامست القلوب آشكرك عليها ..

الله يعطيك الف عافيه وجزآك الله آلف خير

وآن شآء الله يكون في ميزآن حسناتك

تحيتي لقلبك
.’


 

 

من مواضيع شموخي بكبريائي في المنتدى

__________________





mesoo اسمك وعلم بلدك منور توقيعي ياغالية
لــــــــــــــــن .. ولـــــــــــــــن آعـــــــــــــود

شموخي بكبريائي غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس

قديم 07-19-2011, 09:13 AM   #5

عضوة مميزة

 
تاريخ التسجيل: Aug 2010
الدولة: عالم خاص بي
المشاركات: 12,816
eldlo3a is on a distinguished road
افتراضي

 

 

من مواضيع eldlo3a في المنتدى

eldlo3a غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس

قديم 07-19-2011, 03:33 PM   #6

عضو مميز

 
الصورة الرمزية ميزو صياد الطيور
 
تاريخ التسجيل: Jun 2010
المشاركات: 21,294
ميزو صياد الطيور is on a distinguished road
افتراضي

لماذا يعجب المنافقون بالاختلاط



يسسلموو على الطرح المفيد

مودتى

 

 

من مواضيع ميزو صياد الطيور في المنتدى

__________________


شاهد بالفيديو .. ماذا فعل هذا الشاب بالفتاة داخل المصعد ؟




تابع صفحتنا على الفيس بوك

ميزو صياد الطيور غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس

إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

الكلمات الدلالية (Tags)
لماذا, المنافقون, بالاختلاط, يغيب

جديد قسم منتدى نهر الاسلامي

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are معطلة
Pingbacks are معطلة
Refbacks are معطلة



الساعة الآن 12:24 PM.


Powered by vBulletin® Version 3.8.8
Copyright ©2000 - 2017, Jelsoft Enterprises Ltd.
SEO by vBSEO 3.6.1
:: جميع الحقوق محفوظة لمنتديات نهر الحب ::

Security team

 

1 2 3 4 5 6 7 8 9 10 11 12 13 14 15 16 17 18 19 20 21 22 23 24 25 26 27 28 29 30 31 32 33 34 35 36 37 38 39 40 41 42 43 44 45 46 47 48 49 50 51 52 53 54 55 56 57 58 59 60 61 62 63 64 65 66 67 68 69 70 71 72 73 74 75 76 77 78 79 80 81 82 83 84 85 86 87 88 89 90 91 92 93 94 95 96 97 98 99 100 101 102 103 104 105 106 107 108 109 110 111 112 113 114 115 116 117 118 119 120 121 122 123 124 125 126 127 128 129 130 131 132 133 134 135 136 137 138 139 140 141 142 143 144 145 146 147 148 149 150 151 152 153 154 155 156 157 158 159 160 161 162 163 164 165 166 167 168 169 170 171 172 173 174 175 176 177 178 179 180 181 182 183 184 185 186 187 188 189 190 191 192 193 194 195 196 197 198 199 200 201 202 203 204 205 206 207 208 209 210 211 212 213 214 215 216 217 218 219 220 221 222 223 224 225 226 227 228 229 230 231 232 233 234 235 236 237 238 239 240 241 242 243 244 245 246 247 248 249 250 251 252 253 254 255 256 257 258 259 260 261 262 263 264 265 266 267 268 269 270 271 272 273 274 275 276 277 278 279 280 281 282 283 284 285 286 287 288 289