كن من متابعين نهر الحب عبر تويتر

اضغط اعجبني ليصلك جديدنا بالفيسبوك
قديم 06-17-2011, 02:17 AM   #1
 
الصورة الرمزية كبريائي
 
تاريخ التسجيل: May 2011
الدولة: ارض الكبرياء والشموخ
المشاركات: 11,866
كبريائي is on a distinguished road
uu44 النبي صلى الله عليه وسلم كأنك تراه

Advertising


صفات النبي صلى الله عليه وسلم الخلقية


جسده صلى الله عليه وسلم :

" كان أحسن الناس وجها وأحسنهم خلقا ? ليس بالطويل البائن ولا بالقصير " ] البخاري
"كان مربوعاً بعيد ما بين المنكبين له شعر يبلغ شحمة أذنيه " ] البخاري
" كان ضخم الرأس واليدين والقدمين " البخاري
" كان وجهه مثل الشمس والقمر وكان مستديرا " ] مسلم
كان ضليع الفم أشكل العينين ? منهوس العقب " ] مسلم

العينين : في بياض عينيه حمرة _ منهوس العقب : قليل اللحم "
" كان ربعة من القوم ليس بالطويل البائن ولا بالقصير أزهر اللون ليس بالأبيض الأمهق ولا با لآدم وليس بالجعد القطط ولا السبط " متفق عليه ( ربعة : معتدل _ أزهر : أبيض مشرق _ الأمهق : البالغ البياض _ آدم : أسود _ الجعد القطط : البالغ الجعوده _ السبط : المعتدل )
" كان شديد سواد الشعر أكحل العينين أهدب الأشفار إذا وطئ بقدمه وطئ بكلّها ليس له أخمص إذا وضع رداءه عن منكبيه ? فكأنه سبيكة فضه " البيهقي وحسنه الألباني " أكحل العينين : أسود جفونهما خلقةً _ أهدب الأشفار : طويل الأشفار _ الأخمص : باطن القدم )
" كان إذا سرّ استنار وجهه كأنه قطعة قمر" متفق عليه
"كان أبيض مليح الوجه " مسلم

شعره صلى الله عليه وسلم :
" كان شعره دون الجمة وفوق الوفرة " الترمذي وصححه الألباني " الجمة : ما ترامى من شعر الرأس على المنكبين _ الوفرة : ما جاور شحمة الأذن )
"كان شعره يضرب منكبيه" متفق عليه
"كان شيبه نحو عشرين شعرة " الترمذي في الشمائل وصححه الألباني
"كان كثير شعر اللحية" مسلم
"كان يصفّر لحيته بالورس " متفق عليه " الورس : نبات يستعمل في تلوين الملابس"

طيبه صلى الله عليه وسلم :
"كان يعجبه الريح الطيبة" أبو داود وصححه الألباني
"كان لا يرد الطيب " البخاري
"كان يعرف بريح الطيب إذا أقبل " ابن سعد وصححه الألباني
" كان يشتد عليه أن يوجد منه الريح " متفق عليه

كلامه وصمته صلى الله عليه وسلم :
" كان طويل الصمت قليل الضحك " أحمد وحسنه الألباني
" كان لا يضحك إلا تبسما " أحمد والترمذي وصححه الألباني
"كان إذا تكلم بكلمة أعادها ثلاثا حتى تفهم عنه ? وإذا أتى على قوم فسلم عليهم سلّم عليهم
ثلاثا " البخاري
"كان كلامه يفهمه كل من سمعه " أبو داود وحسنه الألباني
" كان يحدث حديثا لو عدّه العاد لأحصاه " متفق عليه

صفات أخرى :
"كان يمشي مشيا يعرف فيه انه ليس بعاجز ولا كسلان " ابن عساكر وحسنه الألباني
"كان إذا مشى لم يلتفت " الحاكم وصححه الألباني
"كان يتختم بالفضة " البخاري
"كان يجعل فصه مما يلي كفه " متفق عليه
"كان إذا أعتم سدل عمامته بين كتفيه " الترمذي وصححه الألباني.. .


أخلاقه صلى الله عليه وسلم:
"كان خلقه القرآن " مسلم
" كان أحسن الناس خلقا " مسلم

تواضعه صلى الله عليه وسلم :
" كان وسادته التي ينام عليها بالليل من أدم حشوها ليف " أبو داود والترمذي وصححه الألباني
"كان يردف خلفه ويضع طعامه على الأرض ويجيب دعوة المملوك ويركب الحمار " الحاكم وصححه الألباني
" كان يدعى إلى خبز الشعير والإهالة السنخة " أحمد وصححه الألباني " الأهالة السنخة : الشحم الرديء "
" كان يزور الأنصار ويسلم على صبيانهم ويمسح رؤوسهم " النسائي وصححه الألباني
" كان لا يدفع عنه الناس ولا يضربوا عنه " أحمد وأبو داود وصححه الألباني
"كان يأتي ضعفاء المسلمين ويزورهم ويعود مرضاهم ويشهد جنائزهم " الحاكم وصححه الألباني
" كان يجلس على الأرض ويأكل على الأرض ويعتقل الشاة " الطبراني وصححه الألباني
"كان يخيط ثوبه ويخصف نعله ويعمل ما يعمل الرجال في بيوتهم " أحمد وصححه الألباني
"كان يكره أن يطأ أحد عقبه ولكن يمين وشمال " الحاكم وصححه الألباني

رحمته صلى الله عليه وسلم :
كان أرحم الناس بالصبيان والعيال " مسلم
"كان رحيما ولا يأتيه أحد إلا وعده وأنجز له " البخاري في الأدب وحسنه الألباني
" كان يتخلف في المسير فيزجي الضعيف ويردف ويدعو لهم " أبو داود وصححه الألباني
" كان يصغي للهرة الإناء فتشرب ثم يتوضأ بفضلها " أبو داود وصححه الألباني
" كان لا يأنف ولا يستكبر أن يمشي مع الأرملة والمسكين والعبد حتى يقضي له حاجته " النسائي وصححه الألباني
" كان مما يقول للخادم : ألك حاجة ؟ " أحمد وصححه الألباني

زهده صلى الله عليه وسلم :
" كان لا يدخر شيئا لغد " الترمذي وصححه الألباني
" كان يؤتى بالتمر فيه دود فيفتشه يخرج السوس منه " أبو داود وصححه الألباني
" كان يبيت الليالي المتتابعة طاويا وأهله لا يجدون عشاءً وكان أكثر خبزهم خبز الشعير " أحمد والترمذي وحسنه الألباني
" كان لا يجد من الدقل ما يملأ بطنه " مسلم

جوده صلى الله عليه وسلم :
" كان لا يسأل شيئا إلا أعطاه أو سكت " الحاكم وصححه الألباني
" كان لا يكاد يسأل شيئا إلا فعله " الطبراني وصححه الألباني
" كان إذا أتاه الفيء قسمه في يومه " أبو داود وصححه الألباني
" كان لا يمنع شيئا يسأله " أحمد وصححه الألباني

أخلاق أخرى :
" كان أحسن الناس أجود الناس وأشجع الناس " متفق عليه
" كان أبغض الخلق إليه الكذب " البيهقي وصححه الألباني
"كان إذا اطلع على أحد من أهل بيته كذب كذبه لم يزل معرضا عنه حتى يحدث توبة " أحمد وصححه الألباني
"كان تنام عيناه ولا ينام قلبه " الحاكم وصححه الألباني
" كان إذا ذبح الشاة يقول : أرسلوا بها إلى أصدقاء خديجة " مسلم
" كان أشد حياء من العذراء في خدرها " متفق عليه
"كان لا ينتقم لنفسه " متفق عليه
آدابه صلى الله عليه وسلم:
الدعاء
"كان يستحب الجوامع من الدعاء ويدع ما سوى ذلك " أبو داود والحاكم وصححه الألباني
"كان إذا دعا بدأ بنفسه" الطبراني و صححه الألباني
"كان إذا دعا جعل باطن كفه إلى وجهه " أحمد والطبراني و صححه الألباني
" كان أكثر دعوة يدعو بها " ربنا آتنا في الدنيا حسنة وفي الآخرة حسنة وقنا عذاب النار" متفق عليه
"كان أكثر دعاءه : يا مقلب القلوب ثبت قلبي على دينك فقيل له في ذلك قال: إنه ليس آدمي إلا وقلبه بين إصبعين من أصابع الله فمن شاء أقام ومن شاء أزاغ " الترمذي وأحمد و صححه الألباني
" كان يتعوذ من جهد البلاء و درك الشقاء وسوء القضاء وشماتة الأعداء " متفق عليه
" كان إذا نزل به هم أو غم قال : يا حي يا قيوم برحمتك أستغيث " الترمذي وحسنه الألباني
" كان إذا راعه شيء قال : الله الله ربي لا شريك له " النسائي و صححه الألباني
كان إذا خاف قوما قال : " اللهم إنّا نجعلك في نحورهم ونعوذ بك من شرورهم " أحمد وأبو داود و صححه الألباني
" كان إذا أراد أن يدعو على أحد أو يدعو لأحد قنت بعد الركوع " البخاري

الذكر والتلاوة :
" كان يذكر الله تعالى على كل أحيانه " مسلم
" كان يكثر الذكر ويقلّ اللغو " النسائي والحاكم وصححه
" كان يعقد التسبيح بيمينه " أبو داود والترمذي و صححه الألباني
" كان لا يقرأ القرآن في أقل من ثلاث " ابن سعد و صححه الألباني
" كان يقطع قر ائته آية آية { الحمد لله رب العالمين } ثم يقف { الرحمن الرحيم } ثم يقف " الترمذي والحاكم و صححه الألباني
"كان يمدّ صوته بالقرآن مدا " احمد والنسائي و صححه الألباني
" كان إذا قرأ من الليل رفع طورا وخفض طورا " أبو داود و صححه الألباني
" كان إذا قرأ { سبح اسم ربك الأعلى } قال : سبحان ربي الأعلى " أحمد وأبو داود و صححه الألباني
" كان إذا مر بآية خوف تعوذ وإذا مرّ بآية رحمة سأل وإذا مرّ بآية تنزيه الله سبح " مسلم
" كان يرفع يديه في دعاء الاستسقاء حتى يرى بياض إبطيه " متفق عليه
اللباس :
" كان أحب الثياب إليه الحبرة " متفق عليه " والحبرة : برد يماني"
" كان أحب الثياب إليه القميص " رواه أبو داود والترمذي و صححه الألباني
"كان إذا لبس قميصا بدأ بميامنه " الترمذي و صححه الألباني
كان إذا أستجد ثوبا سماه باسمه قميصا أو عمامه أو رداء ثم يقول : " اللهم لك الحمد أنت كسوتنيه أسألك من خيره وخير ما صنع له وأعوذ بك من شرّه وشر ما صنع له "أحمد وأبو داود و صححه الألباني

السواك :
" كان إذا دخل بيته بدأ بالسواك " مسلم
" كان لا يرقد من ليل فيستيقظ إلا تسوك " ] رواه أبو داود وحسنه الألباني
" كان لا يتعار من الليل إلا أجرى السواك على فيه " الطبراني و صححه الألباني
"كان إذا قام من الليل يشوص فاه بالسواك " متفق عليه "يشوص فاه : يدلكه "
" كان لا ينام إلا والسواك عند رأسه فإذا استيقظ بدأ بالسواك " أحمد وحسنه الألباني

العطاس :
" كان إذا عطس حمد الله فيقال له : يرحمك الله فيقول يهديكم الله ويصلح بالكم " أحمد و صححه الألباني
" كان إذا عطس وضع يده أو ثوبه على فيه وخفض بها صوته " ] رواه أبو داود والترمذي و صححه الألباني

السلام :
" كان يمر بالصبيان فيسلم عليهم " متفق عليه
" كان يمر بالنساء فيسلم عليهن " أحمد وأبو داود والترمذي و صححه الألباني
" كان إذا لقيه أحد من أصحابه فقام معه قام معه فلم ينصرف حتى يكون الرجل هو الذي ينصرف وإذا لقيه أحد من أصحابه فتناول يده ناوله إياها فلم ينزع يده منه حتى يكون الرجل هو الذي ينزع يده منه وإذا لقي أحدا من أصحابه فتناول أذنه ناوله إياها ثم لم ينزعها حتى يكون الرجل هو الذي ينزعها عنه " ابن سعد و صححه الألباني
" كان لا يصافح النساء في البيعة " أحمد وحسنه الألباني

النوم :
" كان ينام أول الليل ويحيي آخره " متفق عليه
كان إذا أراد أن يرقد وضع يده اليمنى تحت خده ثم يقول : " اللهم قني عذابك يوم تبعث عبادك ? ثلاث مرات " ] رواه أبو داود و صححه الألباني
" كان إذا أراد أن ينام وهو جُنُب غسل فرجه وتوضأ للصلاة " متفق عليه
كان إذا أخذ مضجعه من الليل قال : " باسم الله وضعت جنبي اللهم اغفر ذنبي واخسأ شيطاني وفك رهاني وثقل ميزاني واجعلني في النديَّ الأعلى " ] رواه أبو داود وصححه الألباني
كان إذا أخذ مضجعه من الليل وضع يده تحت خده ثم يقول " باسمك اللهم أحيا وباسمك أموت " وإذا استيقظ قال : " الحمد لله الذي أحيانا بعد ما أماتنا وإليه النشور " متفق عليه
كان إذا أوى إلى فراشه قال : " الحمد لله الذي أطعمنا وسقانا وكفانا وآوانا فكم ممن لا كافي له ولا مؤوي له " مسلم
" كان لا ينام حتى يقرأ { آلم تنزيل } السجدة و" تبارك الذي بيده الملك "" أحمد والترمذي والنسائي و صححه الألباني
كان إذا تضور من الليل قال : " لا إله إلا الله الواحد القهار رب السماوات والأرض وما بينهما العزيز الغفار " النسائي و صححه الألباني " تضور : تلوى "
" كان لا ينام حتى يقرأ ببني إسرائيل والزمر " أحمد والترمذي و صححه الألباني " بني إسرائيل : سورة الإسراء "
" كان إذا أخذ مضجعه قرأ { قل يا أيها الكافرون }حتى يختمها " الطبراني وحسنه الألباني

الفأل والطيره :
" كان يعجبه الفأل الحسن ويكره الطيرة " ابن ماجه و صححه الألباني " الطيره : التشاؤم "
"كان يتفاءل ولا يتطير وكان يحب الاسم الحسن " أحمد و صححه الألباني
" كان يعجبه إذا خرج لحاجته أن يسمع : يا راشد ! يا نجيح ! " الترمذي و صححه الألباني

- آداب أخرى :
" كان إذا جاءه أمر يسر به خر ساجدا شكرا لله تعالى " أبو داود وابن ماجه وحسنه الألباني
كان إذا اتاه الأمر يسره قال : " الحمد لله الذي بنعمته تتم الصالحات وإذا أتاه الأمر يكرهه قال : الحمد لله على كل حال " ابن السني والحاكم و صححه الألباني
"كان يغير الاسم القبيح " الترمذي و صححه الألباني
" كان يأمر بتغيير الشعر مخالفة للأعاجم " الطبراني وحسنه الألباني
" كان إذا حلف قال: والذي نفس محمد بيده " ابن ماجه و صححه الألباني
" كان يحلف : لا ومقلب القلوب " البخاري
" كان يحب التيامن ما استطاع في طهوره وتنعله وترجله وفي شأنه كله " متفق عليه
" كان يجعل يمينه لأكله ومشربه ووضوئه وثيابه وأخذه وعطائه وشماله لما سوى ذلك " أحمد و صححه الألباني
" كان أحب العمل إليه ما دووم عليه وإن قل "البخاري
" كان يقبل الهدية ويثيب عليها " البخاري
" كان إذا أتى باب قوم لم يستقبل الباب من تلقاء وجهه ولكن من ركنه الأيمن أو الأيسر ويقول : السلام عليكم ? السلام عليكم " أحمد و صححه الألباني
" كان إذا أكتحل اكتحل وترا " أحمد و صححه الألباني
" كان إذا بلغه عن الرجل شيء لم يقل : ما بال فلان يقول ولكن يقول : ما بال أقوام يقولون كذا وكذا " أبو داود و صححه الألباني
" كان يعجبه الرؤيا الحسنه " أحمد والنسائي و صححه الألباني
السفر:
" كان إذا أراد سفرا أقرع بين نسائه فآيتهن خرج سهمها خرج بها معه " متفق عليه
" كان إذا ودع رجلا أخذ بيده فلا يدعها حتى يكون الرجل هو الذي يضع يده ويقول : استودع الله دينك وأمانتك وخواتيم عملك " أحمد والترمذي والنسائي و صححه الألباني
" كان يستحب أن يسافر يوم الخميس " البخاري
" كان إذا استوى على بعيره خارجا إلى سفر كبر ثلاثا ثم قال : { سبحان الذي سخر لنا هذا وما كنا له مقرنين . وإنا إلى ربنا لمنقلبون } اللهم إنا نسألك في سفرنا هذا البر والتقوى ومن العمل ما ترضى اللهم أنت الصاحب في السفر والخليفة في الأهل اللهم إني أعوذ بك من وعثاء السفر وكآبة المنظر وسوء المنقلب في المال والأهل . وإذا رجع قالهن وزاد فيهن : آيبون تائبون عابدون لربنا حامدون " مسلم
" كان إذا نزل منزلا لم يرتحل حتى يصلي الظهر " أحمد وأبو داود والنسائي و صححه الألباني
" كان إذا عرّس وعليه ليل توسّد يمينه وإذا عرّس قبل الصبح وضع رأسه على كفه اليمنى وأقام ساعده " أحمد وابن حبان و صححه الألباني ( عرّس : التعريس هو نزول المسافر أثناء سفره للنوم والراحة )
" كان يجمع بين الظهر والعصر والمغرب والعشاء في السفر " البخاري
" كان إذا قدم من سفر تلقي بصبيان أهل بيته " مسلم
" كان إذا قدم من سفر بدأ بالمسجد فصلّى فيه ركعتين " متفق عليه

عشرة النساء:
" كان لا يطرق أهله ليلا " متفق عليه
" كان لا يفضل بعض أزواجه على بعض في القسم من مكثه عندهن " أبو داود
" كان يقسم فيعدل ويقول : اللهم هذا قسمي في ما أملك فلا تلمني فيما تملك ولا أملك " أبو داود
" كان يتوضأ ثم يقبّل ويصلّي ولا يتوضأ " أحمد وأصحاب السنن و صححه الألباني
" كان يباشر نسائه فوق الإزار وهن حيّض " مسلم
" كان يطوف على جميع نساءه في ليلة بغسل واحد " متفق عليه
" كان إذا أراد أن يباشر امرأة من نسائه وهي حائض أمرها أن تأتزر ثم يباشرها " البخاري

الأطعمة والأشربة:
كان إذا قرّب إليه طعام قال : " باسم الله فإذا فرغ قال : اللهم إنك أطعمت وسقيت وأغنيت وأقنيت هديت واجتبيت اللهم فلك الحمد على ما أعطيت " أحمد و صححه الألباني
" كان يأكل بثلاث أصابع ويلعق يده قبل أن يمسحها " مسلم
" كان لا يأكل متكئا " أحمد و صححه الألباني
" كان إذا أكل طعاما لعق أصابعه الثلاث " مسلم
" كان إذا أكل وشرب قال : " الحمد لله الذي أطعم وسقى وسوّغه وجعل له مخرجا " أبو داود والنسائي و صححه الألباني
"كان إذا شرب تنفس ثلاثا ويقول : " هو أهنأ وأمرأ وأبرأ " متفق عليه
" كان يشرب في ثلاثة أنفاس يسمي الله في أوله ويحمد الله في آخره " ابن السني و صححه الألباني
" كان يكره أن يؤخذ من رأس الطعام " البيهقي في الشعب و حسنه الألباني
" كان يستعذب الماء _وفي لفظ : يستقى له الماء العذب _من بئر السقيا " أحمد وأبو داود و صححه الألباني
"كان إذا أراد أن يأكل أو يشرب وهو جنب غسل يديه ثم يأكل ويشرب " أحمد وأبو داود والنسائي و صححه الألباني
" كان أحب الشراب إليه الحلو البارد " أحمد والترمذي و صححه الألباني
" كان أحب العرق إليه ذراع الشاة " أحمد وأبو داود و صححه الألباني ( العَرَق : العظم بقي عليه بعض اللحم )
" كان يحب الحلوى والعسل " متفق عليه
" كان يحب الدباء أحمد والترمذي و صححه الألباني ( الدباء : القرع)
" كان يحب الزبد والتمر " ] رواه أبو داود و صححه الألباني
كان يأمل البطيخ بالرطب ويقول : يكسر حر هذا ببرد هذا وبرد هذا بحر هذا " ] رواه أبو داود و صححه الألباني
" كان يأكل القثاء بالرطب " متفق عليه ( القثاء : الخيار )
كان إذا رفعت مائدته قال : " الحمد لله حمدا كثيرا طيبا مباركا فيه الحمد لله الذي كفانا وآوانا غير مكفي ولا مكفور ولا مودع ولا مستغنى عنه ربنا " البخاري
" كان له جفنة لها أربع حلق " الطبراني و صححه الألباني
" كان له قصعة يقال لها الغراء يحملها أربعة رجال " أبو داود و صححه الألباني نزول الوحي :
"كان إذا نزل عليه الوحي ثقل لذلك وتحدر جبنه عرقا كأنه جمان وإن كان في البرد " متفق عليه
"كان إذا أنزل عليه الوحي كرب لذلك وتربّد وجهه" مسلم ( تربّد : احمر وتغير )
"كان إذا أنزل عليه الوحي نكّس رأسه ونكّس أصحابه رءوسهم فإذا أقلع عنه رفع رأسه " مسلم

حمايته صلى الله عليه وسلم لجناب التوحيد :
" كان آخر ما تكلم به أنه قال : قاتل الله اليهود والنصارى اتخذوا قبور أنبيائهم مساجد لا يبقين دينان بأرض العرب " البيهقي و صححه الألباني
قال الأمام ابن القيم في سد النبي صلى الله عليه وسلم الذرائع إلى الشرك أنه صلى الله عليه وسلم قال : " لا تقولوا ما شاء الله وشاء محمد " ابن ماجه وأحمد و صححه الألباني وذم الخطيب الذي قال : " من يطع الله ورسوله فقد رشد ومن عصاهما فقد غوى" سدا لذريعة التشريك في المعنى بالتشريك في اللفظ وحسما لمادة الشرك حتى في اللفظ ولهذا قال للذي قال له : " ما شاء الله وشئت " : "أجعلتني لله ندا ؟ " أحمد وابن ماجه و صححه الألباني فحسم مادة الشرك وسد الذريعة إليه في اللفظ كما سدها في الفعل والقصد فصلاة الله وسلامه عليه وعلى آله أكمل صلاة أتمها وأزكاها وأعمها [ إعلام الموقعين (3/926-927)]
عبادته صلى الله عليه وسلم

هديه في الطهارة ورفع الحدث:
" كان إذا دخل الخلاء قال :اللهم إني أعوذ بك من الخبث والخبائث " متفق عليه
" كان إذا خرج من الغائط قال : غفرانك " أحمد وأصحاب السنن وحسنه الألباني
" كان إذا أراد الحاجة أبعد " ابن ماجه و صححه الألباني
" كان إذا استجمر استجمر وترا " أحمد و صححه الألباني
" كان يستجمر بألوة غير مطراه وبكافور يطرحه مع الألوة " مسلم
" كان إذا أراد الحاجة لم يرفع ثوبه حتى يدنو من الأرض" رواه أبو داود والترمذي و صححه الألباني
"كان أحب استتر إليه لحاجته هدف أو حائش نخل " مسلم ( هدف : كل شيء مرتفع كالجبل وكثيب الرمل _ حائش نخل : نخل مجتمع كالحائط )
" كان إذا توضأ أخذ كفا من ماء فنضح به فرجه " أحمد و أبو داود و صححه الألباني

هديه صلى الله عليه وسلم في الوضوء والغسل:
"كان يتوضأ عند كل صلاة " البخاري
" كان إذا توضأ أدار الماء على مرفقيه " الدارقطني و صححه الألباني
" كان إذا توضأ دلك بين أصابع رجليه بخنصره " أبو داود والترمذي و صححه الألباني
"كان إذا توضأ خلل لحيته بالماء " أحمد والحاكم و صححه الألباني
" كان يتوضأ مرة واحدة واثنتين اثنتين وثلاثا ثلاثا كلّ ذلك يفعل " الطبراني و صححه الألباني
" كان لا يتوضأ بعد الغسل " أحمد والترمذي وحسنه الألباني
"كان له خرقه ينتشف بها بعد الوضوء " الترمذي والحاكم وحسنه الألباني
" كان يغتسل بالصاع ويتوضأ بالمد " متفق عليه
" كان إذا التقى الختانان اغتسل " أحمد والطحاوي و صححه الألباني

هديه صلى الله عليه وسلم في الآذان :
" كان إذا سمع المؤذن قال مثل ما يقول حتى إذا بلغ ( حي على الصلاة حي على الفلاح ) قال : لا حول ولا قوة إلا بالله " احمد و صححه الألباني
" كان له مؤذنان : بلال وابن أم مكتوم الأعمى "
هديه صلى الله عليه وسلم في الصلاة :
كان آخر كلام النبي صلى الله عليه وسلم :" الصلاة الصلاة اتقوا الله فيما ملكت أيمانكم " أبو داود وابن ماجه و صححه الألباني
" كان إذا حزبه أمر صلى " أحمد وأبو داود وحسنه الألباني
" كان إذا اشتد البرد بكر بالصلاة وإذا اشتد الحر ابرد بالصلاة " البخاري ( أبرد بالصلاة : أخرها حتى تنكسر حدة الحر )
" كان إذا استفتح الصلاة قال :" سبحانك اللهم وبحمدك وتبارك اسمك وتعالى جدك ولا إله غيرك " متفق عليه
" كان يصلي على راحلته حيثما توجهت به فإذا أراد أن يصلي المكتوبة نزل فاستقبل القبلة " متفق عليه
" كان يصلي في نعليه " متفق عليه
إمامته صلى الله عليه وسلم :
" كان أخف الناس صلاة على الناس وأطول الناس صلاة لنفسه " أحمد و صححه الألباني
" كان أخف الناس صلاة في تمام " مسلم
" كان يستغفر للصف المقدم ثلاثا وللثاني مرة " أحمد و صححه الألباني
قراءته صلى الله عليه وسلم :
" كان يقرأ في الظهر في الأوليين بأم الكتاب و سورتين و في الركعتين الأخريين بأم الكتاب وكان يسمعنا الآية ويطول في الركعة الأولى مالا يطيل في الركعة الثانية وهكذا ف العصر وهكذا في الصبح " متفق عليه
" كان يقرأ في العشاء بـ { الشمس وضحاها } ونحوها من السور " أحمد والترمذي
" كان يقرأ في الفجر يوم الجمعة { آلم التنزيل } و{ هل أتى على الإنسان } " متفق عليه
ركوعه وسجوده صلى الله عليه وسلم :
" كان إذا ركع فرّج أصابعه وإذا سجد ضم أصابعه " أبو داود و صححه الألباني
" كان إذا ركع قال : سبحان ربي العظيم وبحمده وإذا سجد قال : سبحان ربي الأعلى وبحمده ثلاثا " أبو داود و صححه الألباني
" كان إذا ركع سوّى ظهره حتى لو صبّ عليه الماء لاستقر " ابن ماجه و صححه الألباني
" كان إذا كان راكعا أو ساجدا قال : سبحانك وبحمدك استغفرك وأتوب إليك " الطبراني و حسنه الألباني
" كان إذا سجد جافى حتى يرى بياض ابطيه " أبو داود و صححه الألباني
" كان إذا كان في وتر من صلاة لم ينهض حتى يستوي قاعدا " البخاري
تسليمه صلى الله عليه وسلم :
" كان ينصرف من الصلاة عن يمينه " مسلم
كان إذا انصرف من صلاته استغفر ثلاثا ثم قال : " اللهم أنت السلام ومنك السلام تباركت يا ذا الجلال والإكرام " مسلم تطوعه صلى الله عليه وسلم :
" كان إذا صلى ركعتي الفجر اضطجع على شقه الأيمن " البخاري
" كان لا يدع أربعا قبل الظهر وركعتين قبل الغداة " البخاري
" كان يصلي قبل الظهر ركعتين ? وبعدها ركعتين وبعد المغرب ركعتين في بيته وبعد العشاء ركعتين وكان لا يصلي بعد الجمعة حتى ينصرف فيصلّي في بيته " متفق عليه
" كان يصلي بين المغرب والعشاء " أحمد والترمذي و صححه الألباني
صلاة الضحى والليل والوتر :
" كان إذا صلّى الغداة جلس في مصلاه حتى تطلع الشمس " مسلم
" كان يصلي الضحى أربعا ويزيد ما شاء الله " مسلم
" كان إذا قام من الليل ليصلي افتتح صلاته بركعتين خفيفتين " مسلم
" كان إذا تهجد سلم بين كل ركعتين " مسلم
" كان يقوم من الليل حتى تتفطر قدماه " متفق عليه
" كان يصلّي من الليل ثلاث عشرة ركعة منها الوتر وركعتا الفجر " متفق عليه
" كان لا يدع قيام الليل وكان إلا إذا مرض أو كسل صلى قاعدا " أبو داود والحاكم
" كان إذا نام من الليل أو مرض صلى من النهار اثنتي عشرة ركعة " مسلم
" كان يوتر من أول الليل وأوسطه وآخره" أحمد و صححه الألباني
" كان يوتر على البعير " متفق عليه

هديه في صلاة الجمعة :
" كان إذا صعد المنبر سلّم " ابن ماجه و صححه الألباني
" كان يجلس إذا صعد المنبر حتى يفرغ المؤذن ثم يقوم فيخطب ثم يجلس فلا يتكلم ثم يقوم فيخطب " أبو داود و صححه الألباني
" كان إذا خطب احمرت عيناه وعلا صوته واشتد غضبه كأنه منذر جيش يقول صبّحكم ومسّاكم " مسلم
" كان يخطب قائما ويجلس بين الخطبتين يقرأ آيات ? ويذكّر الناس " مسلم
" كان لا يطيل الموعظة يوم الجمعة " أبو داود و صححه الألباني
"كان يخطب بـ ( قاف ) كل جمعة " أبو داود و صححه الألباني
"كانت صلاته قصدا وخطبته قصدا " مسلم

هديه صلى الله عليه وسلم في العيد :
" كان يخرج إلى العيد ماشيا ويرجع ماشيا " ابن ماجه و صححه الألباني
" كان يخرج إلى العيد ماشيا ويصلى بغير أذان ولا إقامة ? ثم يرجع ماشيا من طريق آخر " ابن ماجه و صححه الألباني
" كان يخرج في العيدين رافعا صوته بالتهليل والتكبير " البيهقي في الشعب وحسنه الألباني
"كان يصلّي في العيدين قبل الخطبة ثم يخطب " متفق عليه
" كان يكبر في العيدين في الأولى سبعا قبل القراءة وفي الآخرة خمسا قبل القراءة " الترمذي وابن ماجه
"كان إذا كان يوم عيد خالف الطريق " البخاري
" كان لا يؤذن له في العيدين " مسلم
" كان لا يصلّي قبل العيد شيئا فإذا رجع إلى منزله صلّى ركعتين " ابن ماجه و حسنه الألباني
" كان يكبر يوم الفطر من حين يخرج من بيته حتى يأتي المصلّى" الحاكم والبيهقي و صححه الألباني
" كان لا يخرج يوم الفطر حتى يَطعَم ولا يطعم يوم النحر حتى يذبح " أحمد والترمذي و صححه الألباني
" كان يأمر بناته ونسائه أن يخرجن في العيدين " أحمد و صححه الألباني
" كان يأمر بإخراج الزكاة قبل الغدو للصلاة يوم الفطر " متفق عليه

هديه صلى الله عليه وسلم في الأضحية :
كان يضحي بكبشين أقرنين أملحين وكان يسمّي ويكبر " متفق عليه
كان ينحر أضحيته بالمصلّى " البخاري
" كان يذبح أضحيته بيده " متفق عليه

دعاؤه صلى الله عليه وسلم في الاستسقاء:
" كان إذا استسقى قال " اللهم اسق عبادك وبهائمك وانشر رحمتك وأحيي بلدك الميت " أبو داود وحسنه الألباني

هديه صلى الله عليه وسلم في الجنائز :
" كان إذا وضع الميت في لحده قال : بسم الله وبالله وفي سبيل الله وعلى ملّة رسول الله صلى الله عليه وسلم " أبو داود والترمذي و صححه الألباني
"كان إذا فرغ من دفن الميت وقف عليه فقال : استغفروا الله لأخيكم وسلوا له التثبيت فإنه الآن يُسأل " أبو داود و صححه الألباني
" كان إذا كان مع الجنازة لم يجلس حتى توضع في اللحد أو حتى تدفن " النسائي وصححه الحاكم ووافقه الذهبي

هديه صلى الله عليه وسلم في الزكاة والصدقة :
" كان إذا أُتي بطعام سال عنه : أهدية أم صدقه ؟ فإن قيل صدقة قال لصحابه : كلوا ولم يأكل وإن قيل هديه ضرب بيده فأكل معهم " متفق عليه
"كان إذا أتاه قوم بصدقتهم قال : ( اللهم صلّ على آل فلان) " متفق عليه
"كان أجود بالخير من الريح المرسلة " متفق عليه
" كان يعطي عطاء من لا يخشى الفاقة " مسلم

هديه صلى الله عليه وسلم في الصيام :
" كان إذا رأى الهلال قال : اللهم أهله علينا باليمن والإيمان والسلامة والإسلام ربي وربك الله " احمد والترمذي و حسنه الألباني
" كان أكثر ما يصوم الاثنين والخميس . فقيل له ؟ فقال : ( الأعمال تعرض كل أثنين وخميس فيغفر لكل مسلم إلا المتهاجرين . فيقول : أخّروهما " أحمد و صححه الألباني
"كان لا يدع صوم أيام البيض في سفر ولا حضر " الطبراني و صححه الألباني
" كان أحب الشهور إليه أن يصومه شعبان ثم يصله برمضان " أبو داود و صححه الألباني
" كان يفطر على رطبات قبل أن يصلّي فإن لم تكن رطبات فتمرات فإن لم تكن تمرات حسا حسوات من ماء " أحمد وأبو داود والترمذي وحسنه الألباني
" كان إذا افطر قال : ذهب الظمأ وابتلت العروق وثبت الأجر إن شاء الله " أبو داود وحسنه الألباني
" كان إذا أفطر عند قوم قال : أفطر عندكم الصائمون وأكل طعامكم الأبرار وتنزلت عليكم الملائكة " أحمد والنسائي وابو داود و صححه الألباني
" كان إذا دخل قال : هل عندكم طعام ؟ فإذا قيل : لا قال : إني صائم " أبو داود و صححه الألباني
" كان يدرك الفجر وهو جنب من أهله ثم يغتسل ويصوم " متفق عليه
"كان يقبّل وهو صائم " متفق عليه
" كان يجتهد في العشر الأواخر ما لا يجتهد في غيرها " مسلم
" كان إذا دخل العشر شدّ مئزره وأحيا ليله وأيقظ أهله " متفق عليه
" كان إذا كان مقيما اعتكف العشر الأواخر من رمضان وإذا سافر اعتكف من العام المقبل عشرين " أحمد والترمذي و صححه الألباني
" كان إذا أراد أن يعتكف صلّى الفجر ثم دخل معتكفه" أبو داود والترمذي و صححه الألباني هديه صلى الله عليه وسلم في الحج :
"كان إذا أراد أن يحرم تطيب بأطيب ما يجد " مسلم
" كان إذا كان قبل يوم التروية بيوم خطب الناس فأخبرهم بمناسكهم " الحاكم والبيهقي و صححه الألباني
" كان إذا طاف بالبيت استلم الحجر والركن في كل طواف " أحمد والحاكم و صححه الألباني
" كان لا يستلم إلا الحجر والركن اليماني " النسائي و صححه الألباني
" كان إذا رمى جمرة العقبة مضى ولم يقف " البخاري
" كان يصلي بمنى ركعتين " متفق عليه ( أي : يقصر الصلاة الرباعية )
" كان إذا قفل من غزو أو حج أو عمرة يكبر على مل شرف من الأرض ثلاث تكبيرات ثم يقول : لا إله إلا الله وحده لا شريك له ? له الملك وله الحمد وهو على كل شيء قدير ن آيبون عابدون ساجدون لربنا حامدون صدق الله وعده ونصر عبده وهزم الأحزاب وحده " متفق عليه

هديه صلى الله عليه وسلم في الجهاد :
"كان إذا أراد غزوة ورّى بغيرها " ] رواه أبو داود والنسائي و صححه الألباني ( ورى بغيرها : أي أظهر بغير ما يريد )
" كان إذا غزى يقول : اللهم أنت عضدي وأنت نصيري بك أحول وبك أصول وبك أقاتل " أحمد و أبو داود والترمذي و صححه الألباني
" كان إذا أراد أن يستودع الجيش قال: أستودع الله دينكم و أمانتكم و خواتيم أعمالكم " ] رواه أبو داود و صححه الألباني
" كان يحب أن يخرج إذا غزا يوم الخميس " البخاري
" كان رايته سوداء ولوائه أبيض " ابن ماجه والحاكم و حسنه الألباني.

الطب والمرض والرقية:
"كان يحتجم على هامته وبين كتفيه ويقول : من أهراق من هذه الدماء فلا يضرّه أن لا يتداوى بشيء لشيء " أبو داود و صححه الألباني
" كان إذا اشتكى أحد من رأسه قال : اذهب فاحتجم وإذا اشتكى رجله قال : اذهب فاخضبها بالحناء " الطبراني وحسنه الألباني
" كان إذا أتى مريضا أو أتي به قال : أذهب البأس رب الناس اشف وأنت الشافي لا شفاء إلا شفاؤك شفاء لا يغادر سقما " متفق عليه
" كان ينفث في الرقيه " ابن ماجه
" كان إذا مرض أحد من أهله نفث عليه بالمعوذات " مسلم
" كان إذا اشتكى رقاه جبريل قال : باسم الله يبريك من داء يشفيك ومن شر حاسد إذا حسد وشرّ كل ذي عين " مسلم
" كان إذا دخل على مريض يعوده قال : لا بأس طهور إن شاء الله " البخاري
"كان يأمر أن نسترقي من العين " مسلم

مرضه ووفاته :
" كان يقول في مرضه الذي توفي فيه : لا إله إلا الله إن للموت سكرات "
" وقال وهو يعاني سكرات الموت : لعنة الله على اليهود والنصارى اتخذوا قبور أنبيائهم مساجد _ يحذر ما صنعوا _ " متفق عليه
"وقال قبل موته بثلاث : " أحسنوا الظن بالله عز وجل " مسلم
" وكان عامة وصيته حين حضره الموت : الصلاة وما ملكت أيمانكم حتى جعل يغرغر بها صدره ولا يفيض بها لسانه " ابن ماجه وحسنه البوصيري
* نسأل الله تعالى أن يجعلنا من أتباع هذا النبي الكريم وأن يحشرنا في زمرته ولا يخالف بنا عن هديه وطريقته إنه خير مسئول وهو نعم المولى ونعم النصير .
.
.
صلى الله عليه وسلم . ..
.
.
أنتهى . ..


--
لا تنسوني من صالح الدعاء






ودي لكم

 

 

من مواضيع كبريائي في المنتدى

كبريائي غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 06-17-2011, 02:02 PM   #2
 
الصورة الرمزية روح الوفا
 
تاريخ التسجيل: Apr 2011
الدولة: فِ مجتمَع لآ يعرفْ نبضآت القلوبّ إلا فيّ غرفة العمليآت !
المشاركات: 10,845
روح الوفا is on a distinguished road
إرسال رسالة عبر MSN إلى روح الوفا إرسال رسالة عبر Yahoo إلى روح الوفا
افتراضي

عليه افضل الصلاة والسلام



سلمت يداك ع الطرح الرائع والموضوع الجميل وجعله الله ف ميزان حسناتك ان شاء الله

ودى

 

 

من مواضيع روح الوفا في المنتدى

روح الوفا غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 06-17-2011, 03:03 PM   #3
آخشآكـ يآ قدريـ
 
الصورة الرمزية mesoo
 
تاريخ التسجيل: Aug 2010
الدولة: فلسطين
المشاركات: 6,502
mesoo is on a distinguished road
افتراضي

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته


موضوع في قمة الخيااال
طرحت فابدعت
دمت ودام عطائك
ودائما بأنتظار جديدك الشيق
لك خالص حبي وأشواقي
سلمت اناملك الذهبيه على ماخطته لنا
اعذب التحايا لك

لكـ خالص احترامي

ينقل للقسم المناسب

 

 

من مواضيع mesoo في المنتدى

mesoo غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 06-17-2011, 09:09 PM   #4
 
الصورة الرمزية كبريائي
 
تاريخ التسجيل: May 2011
الدولة: ارض الكبرياء والشموخ
المشاركات: 11,866
كبريائي is on a distinguished road
uu44

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة صمتى دموع مشاهدة المشاركة
عليه افضل الصلاة والسلام


سلمت يداك ع الطرح الرائع والموضوع الجميل وجعله الله ف ميزان حسناتك ان شاء الله

ودى

 

 

من مواضيع كبريائي في المنتدى

كبريائي غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 06-17-2011, 09:10 PM   #5
 
الصورة الرمزية كبريائي
 
تاريخ التسجيل: May 2011
الدولة: ارض الكبرياء والشموخ
المشاركات: 11,866
كبريائي is on a distinguished road
uu44

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة mesoo مشاهدة المشاركة
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته


موضوع في قمة الخيااال
طرحت فابدعت
دمت ودام عطائك
ودائما بأنتظار جديدك الشيق
لك خالص حبي وأشواقي
سلمت اناملك الذهبيه على ماخطته لنا
اعذب التحايا لك

لكـ خالص احترامي

ينقل للقسم المناسب

 

 

من مواضيع كبريائي في المنتدى

كبريائي غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 06-18-2011, 01:44 AM   #6

عضو مميز

 
تاريخ التسجيل: Jun 2011
المشاركات: 723
ابـو دمـوع is on a distinguished road
افتراضي

يسسسأــمممممو كبريائي ن25

 

 

من مواضيع ابـو دمـوع في المنتدى

ابـو دمـوع غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

الكلمات الدلالية (Tags)
الله, النبي, تراه, عليه, وسلم, كأنك

جديد قسم إلا رسول الله

إعلانات عشوائية



أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are معطلة
Pingbacks are معطلة
Refbacks are معطلة



الساعة الآن 04:11 AM.


Powered by vBulletin® Version 3.8.8
Copyright ©2000 - 2018, Jelsoft Enterprises Ltd.
SEO by vBSEO 3.6.1
:: جميع الحقوق محفوظة لمنتديات نهر الحب ::

Security team

 

1 2 3 4 5 6 7 8 9 10 11 12 13 14 15 16 17 18 19 20 21 22 23 24 25 26 27 28 29 30 31 32 33 34 35 36 37 38 39 40 41 42 43 44 45 46 47 48 49 50 51 52 53 54 55 56 57 58 59 60 61 62 63 64 65 66 67 68 69 70 71 72 73 74 75 76 77 78 79 80 81 82 83 84 85 86 87 88 89 90 91 92 93 94 95 96 97 98 99 100 101 102 103 104 105 106 107 108 109 110 111 112 113 114 115 116 117 118 119 120 121 122 123 124 125 126 127 128 129 130 131 132 133 134 135 136 137 138 139 140 141 142 143 144 145 146 147 148 149 150 151 152 153 154 155 156 157 158 159 160 161 162 163 164 165 166 167 168 169 170 171 172 173 174 175 176 177 178 179 180 181 182 183 184 185 186 187 188 189 190 191 192 193 194 195 196 197 198 199 200 201 202 203 204 205 206 207 208 209 210 211 212 213 214 215 216 217 218 219 220 221 222 223 224 225 226 227 228 229 230 231 232 233 234 235 236 237 238 239 240 241 242 243 244 245 246 247 248 249 250 251 252 253 254 255 256 257 258 259 260 261 262 263 264 265 266 267 268 269 270 271 272 273 274 275 276 277 278 279 280 281 282 283 284 285 286 287 288 289 290 291 292 293 294 295 296 297 298 299 300 301 302 303 304 305 306 307 308 309 310 311 312 313 314 315 316 317 318 319 320 321 322 323 324 325 326 327 328 329 330 331 332 333 334 335 336 337 338 339 340 341 342 343 344 345 346 347 348 349 350 351 352 353 354 355 356 357 358 359 360 361 362 363 364 365 366 367 368 369 370 371 372 373 374 375 376 377 378 379 380 381 382 383 384 385 386 387 388 389 390 391 392 393 394 395 396 397 398 399 400 401 402 403 404 405 406 407 408 409 410 411 412 413 414 415 416 417 418 419 420 421 422 423 424 425 426 427 428 429 430 431 432 433 434 435 436 437 438 439 440 441 442 443 444 445 446 447 448 449 450 451 452 453 454 455 456 457 458 459 460 461 462 463 464 465 466 467 468 469 470 471 472 473 474 475 476 477 478 479 480 481 482 483 484 485 486 487 488 489 490 491 492 493 494 495 496 497 498 499 500 501 502 503 504 505 506 507 508 509 510 511 512 513 514 515 516 517 518 519 520 521 522 523 524 525 526 527 528 529 530 531 532 533 534 535 536 537 538 539 540 541 542 543 544 545 546 547 548 549 550 551 552 553 554 555 556 557 558 559 560 561 562 563 564 565 566 567 568 569 570 571 572 573 574 575 576 577 578 579 580 581 582 583 584 585 586 587 588 589 590 591 592 593 594 595 596 597 598 599 600 601 602 603 604 605 606 607 608 609 610 611 612 613 614 615 616 617 618 619 620 621 622 623 624 625 626 627 628 629 630 631 632 633 634 635 636 637 638 639 640 641 642 643 644 645 646 647 648 649 650 651 652 653 654 655 656 657 658 659 660 661 662 663 664 665 666 667 668 669 670 671 672 673 674 675 676 677 678 679 680 681 682 683 684 685 686 687 688 689 690 691 692 693 694 695 696 697 698 699 700 701 702 703 704 705 706 707 708 709 710 711 712 713 714 715 716 717 718 719 720 721 722 723 724 725 726 727 728 729 730 731 732 733 734 735 736 737 738 739 740 741 742 743 744 745 746 747 748 749 750 751 752 753 754 755 756 757 758 759 760 761 762 763 764 765 766 767 768 769 770 771 772 773 774 775 776 777 778 779 780 781 782 783 784 785 786 787 788 789 790 791 792 793 794 795 796 797 798 799 800 801 802 803 804 805 806 807 808 809 810 811 812 813 814 815 816 817 818 819 820 821 822 823 824 825 826 827 828 829 830 831 832 833 834 835 836 837 838 839 840 841 842 843 844 845 846 847 848 849 850 851 852 853 854 855 856 857 858 859 860 861 862 863 864 865 866 867 868 869 870 871 872 873 874 875 876 877 878 879 880 881 882 883 884 885 886 887 888 889 890 891 892 893 894 895 896 897 898 899 900 901 902 903 904 905 906 907 908 909 910 911 912 913 914 915 916 917 918 919 920 921 922 923 924 925 926 927 928 929 930 931 932 933 934 935 936 937 938 939 940 941 942 943 944 945 946 947 948 949 950 951 952 953 954 955 956 957 958 959 960 961 962 963 964 965 966 967 968 969 970 971 972 973 974 975 976 977 978 979 980 981 982 983 984 985 986 987 988 989 990 991 992 993 994 995 996 997 998 999 1000 1001 1002 1003 1004 1005 1006 1007 1008 1009 1010 1011 1012 1013 1014 1015 1016 1017 1018 1019 1020 1021 1022 1023 1024 1025 1026 1027 1028 1029 1030 1031 1032 1033 1034 1035 1036 1037 1038 1039 1040 1041 1042 1043 1044 1045 1046 1047 1048 1049 1050 1051 1052 1053 1054 1055 1056 1057 1058 1059 1060 1061 1062 1063 1064 1065 1066 1067 1068 1069 1070 1071 1072 1073 1074 1075 1076 1077 1078 1079 1080 1081 1082 1083 1084 1085 1086 1087 1088 1089 1090 1091 1092 1093 1094 1095 1096 1097 1098 1099 1100 1101 1102 1103 1104 1105 1106 1107 1108 1109 1110 1111 1112 1113 1114 1115 1116 1117 1118 1119 1120 1121 1122 1123 1124 1125 1126 1127 1128 1129 1130 1131 1132 1133 1134 1135 1136 1137 1138 1139 1140 1141 1142 1143 1144 1145 1146 1147 1148 1149 1150 1151 1152 1153 1154 1155 1156 1157 1158 1159 1160 1161 1162 1163 1164 1165 1166 1167 1168 1169 1170 1171 1172 1173 1174 1175 1176 1177 1178 1179 1180 1181 1182 1183 1184 1185 1186 1187 1188 1189 1190 1191 1192 1193 1194 1195 1196 1197 1198 1199 1200 1201 1202 1203 1204 1205 1206 1207 1208 1209 1210 1211 1212 1213 1214 1215 1216 1217 1218 1219 1220 1221 1222 1223 1224 1225 1226 1227 1228 1229 1230 1231 1232 1233 1234 1235 1236 1237 1238 1239 1240 1241 1242 1243 1244 1245 1246 1247 1248 1249 1250 1251 1252 1253 1254 1255 1256 1257 1258 1259 1260 1261 1262 1263 1264 1265 1266 1267 1268 1269 1270 1271 1272 1273 1274 1275 1276 1277 1278 1279 1280 1281 1282 1283 1284 1285 1286 1287 1288 1289 1290 1291 1292 1293 1294 1295 1296 1297 1298 1299 1300 1301 1302 1303 1304 1305 1306 1307 1308 1309 1310 1311 1312 1313 1314 1315 1316 1317 1318 1319 1320 1321 1322 1323 1324 1325 1326 1327 1328 1329 1330 1331 1332 1333 1334 1335 1336 1337 1338 1339 1340 1341 1342 1343 1344 1345 1346 1347 1348 1349 1350 1351 1352 1353 1354 1355 1356 1357 1358 1359 1360 1361 1362 1363 1364 1365 1366 1367 1368 1369 1370 1371 1372 1373 1374 1375 1376 1377 1378 1379 1380 1381 1382 1383 1384 1385 1386 1387 1388 1389 1390 1391 1392 1393 1394 1395 1396 1397 1398 1399 1400 1401 1402 1403 1404 1405 1406 1407 1408 1409 1410 1411 1412 1413 1414 1415 1416 1417 1418 1419 1420 1421 1422 1423 1424 1425 1426 1427 1428 1429 1430 1431 1432 1433 1434 1435 1436 1437 1438 1439 1440 1441 1442 1443 1444 1445 1446 1447 1448 1449 1450 1451 1452 1453 1454 1455 1456 1457 1458 1459 1460 1461 1462 1463 1464 1465 1466 1467 1468 1469 1470 1471 1472 1473 1474 1475 1476 1477 1478 1479 1480 1481 1482 1483 1484 1485 1486 1487 1488 1489 1490 1491 1492 1493 1494 1495 1496 1497 1498 1499 1500 1501 1502 1503 1504 1505 1506 1507 1508 1509 1510 1511 1512 1513 1514 1515 1516 1517 1518 1519 1520 1521 1522 1523 1524 1525 1526 1527 1528 1529 1530 1531 1532 1533 1534 1535 1536 1537 1538 1539 1540 1541 1542 1543 1544 1545 1546 1547 1548 1549 1550 1551 1552 1553 1554 1555 1556 1557 1558 1559 1560 1561 1562 1563 1564 1565 1566 1567 1568 1569 1570 1571 1572 1573 1574 1575 1576 1577 1578 1579 1580 1581 1582 1583 1584 1585 1586 1587 1588 1589 1590 1591 1592 1593 1594 1595 1596 1597 1598 1599 1600 1601 1602 1603 1604 1605 1606 1607 1608 1609 1610 1611 1612 1613 1614 1615 1616 1617