كن من متابعين نهر الحب عبر تويتر

اضغط اعجبني ليصلك جديدنا بالفيسبوك
قديم 06-01-2011, 10:29 PM   #1
 
الصورة الرمزية كبريائي
 
تاريخ التسجيل: May 2011
الدولة: ارض الكبرياء والشموخ
المشاركات: 12,278
كبريائي is on a distinguished road
ايقونه نصيحة مهمة لشباب الأمة ..




بسم الله الرحمن الرحيم
الحمد لله رب العالمين والصلاة والسلام على أشرف خلقه ، محمد بن عبد الله وعلى آله وصحبه ومن تبعهم بإحسان إلى يوم الدين.
أما بعد : من المسائل المهمة التي يجب على كل مسلم أن يعتني بفهمها على الوجه الصحيح هي مسألة : كيفية التعامل مع ولاة الأمر أي الحكام ، حيث إنه قد ضلّ فئام من الناس في هذه المسألة ، وخالفوا النصوص الشرعية من المحكم من كتاب الله والصحيح من سنة رسول الله صلى الله عليه وسلم في هذا الشأن ، والتي تفيد بمجموعتها التواتر ، ومن هذه النصوص ما يلي :

أولاً ـ من كتاب الله تعالى :

قال تعالى : ( يا أيها الذين آمنوا أطيعوا الله وأطيعوا الرسول وأولي الأمر منكم) [سورة النساء].

ثانياً من سنة نبينا وقدوتنا عليه الصلاة والسلام
1- أخرج البخاري (2955) ومسلم (1709) عن ابن عمر رضي الله عنهما عن النبي صلى الله عليه وسلم أنه قال: « على المرء المسلم السمع والطاعة فيما أحب وكره ، إلاّ أن يؤمر بمعصية ، فإن أُمر بمعصية فلا سمع ولا طاعة ».

2- أخرج مسلم (1848) عن علقمة بن وائل الحضرمي، عن أبيه ؟ أي وائل بن حجر رضي الله عنه؟ قال: « سأل سلمة بن يزيد الجُعفي رسول الله صلى الله عليه وسلم، فقال: «يا نبي الله ، أرأيت إن قامت علينا أُمراء يسألونا حقهم ويمنعونا حقنا فما تأمرنا ، فأعرض عنه؟ ثم سأله ، فأعرض عنه؟ ثم سأله في الثانية أو في الثالثة ، فجذبه الأشعث بن قيس، وقال: «اسمعوا وأطيعوا فإنما عليهم ما حُمِّلوا وعليكم ما حُمِّلتم».

3 ـ أخرج مسلم (1849) عن حذيفة رضي الله عنه قال: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: « يكون بعدي أئمة لا يهتدون بهداي ، ولا يستنون بسنتي ، وسيقوم فيهم رجال قلوبهم قلوب الشياطين في جثمان إنس ، قال: قلت: كيف أصنع يا رسول الله ، إن أدركت ذلك؟ قال: تسمع وتطيع للأمير ، وإن ضرب ظهرك ، وأخذ مالك، فاسمع وأطع ». 4 ـ أخرج أحمد في مسنده عن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال: «من نزع يدا من طاعة لم يكن له يوم القيام حجة ، ومن مات وهو مفارق للجماعة فإنه يموت ميتة جاهلية » حسنه الألباني رحمه الله

5 ـ وقال أيضاً عليه الصلاة والسلام : « من أكرم سلطان الله تبارك وتعالى في الدنيا أكرمه الله يوم القيامة ومن أهان سلطان الله تبارك وتعالى في الدنيا أهانه الله يوم القيامة » حسنه الإمام الألباني رحمه الله

فهذه النصوص التي جاءت في السنة فيها الحض على طاعة ولاة الأمر ، ولو كانوا يستأثرون بالدنيا ، ولو كانوا يخالفون أحكام الله في مسائل كثيرة ، فقد أمر الرسول صلى الله عليه وآله وسلم بطاعة هؤلاء الولاة في المنشط والمكره ، والعسر واليسر ، لكنها طاعة مقيدة بالمعروف ، فإذا أمروا بما يخالف الشريعة فلا طاعة لهم ، لكن مع عدم الخروج عليهم والكلام فيهم . وهذه النصوص النبوية المشرقة تدحض الفرية المعتزلية الخارجية القائلة ان الطاعة إنما تكون للإمام العدل الذي لا يظلم ولا يجور ، والذي يحكّم الشرع في أغلب أحواله.

وكما قيل:

عرفت الشر لا للشر لكن لتوقيه

ومن لا يعرف الخير من الشر يقع فيه فانظر أخي - رعاك الله- كيف كان رسول الله صلى الله عليه وسلم يحذرنا من نزع اليد من الطاعة، فعليك أخي في الله الحذر من الكلام في ولاة الأمر أو الاستخفاف بهم لأن الكلام في ولاة الأمر أو التقليل من هيبتهم سبب من أسباب الشر والفساد، وصدق سهل التستري – رحمه الله- حيث قال : (لا يزال الناس بخير ما عظموا السطان والعلماء فإن عظموا هذين أصلح الله دنياهم وأخراهم ، وإن استخفوا بهذين أفسدوا دنياهم وأخراهم )) تفسير القرطبي 5 / 260.
وإن حاول أحد أن يقلل من هيبة العلماء الربانيين وهيبة ولاة الأمر ضاع الشرع والأمن لأن الناس إذا تكلموا في العلماء لم يثقوا بكلامهم ، وإذا تكلموا في الأمراء تمردوا على كلامهم وحصل الشر والفساد
فلا يجوز الخروج على الحكام – وإن ظلموا - عن طريق المظاهرات والاغتيالات والتفجيرات والانقلابات والاعتصامات ، لِمَ في ذلك من فتنة كبيرة من سفك للدماء وترويع للأبرياء وهتك للحرمات ، وقد قال تعالى: {ولا تعتدوا إن الله لا يحب المعتدين}.سور ة البقرة.
الإمام هُوَ ولي الأمر الأعلى فِي الدولة ، ولا يُشترط أن يكون إمامًا عامًّا للمسلمين ؛ لأن الإمامة العامة انقرضت من أزمنة متطاولة ، وَالْنَّبِيّ صلى الله عليه وسلم قَالَ : "اسمعوا وأطيعوا ولو تأمرَّ عليكم عبدٌ حبشي"، فإذا تأمَّر إنسان عَلَى جهة ما صار بِمنْزلة الإمام العام ، وصار قوله نافذًا ، وأمره مُطاعًا ، ومن عهد أمير المؤمنين عُثْمَان بن عَفَّان رضي الله عنه ، والأمة الإسلامية بدأت تتفرق ، فابن الزبير فِي الحجاز ، وابن مروان فِي الشام ، والمختار بن عبيد وغيره فِي العراق ، فتفرقت الأمة ، وما زال أئمة الإسلام يدينون بالولاء والطاعة لِمن تأمَّر عَلَى ناحيتهم ، وإن لَم تكن له الخلافة العامة ، وبِهذا نعرف ضلال ناشئة نشأت تقول : إنه لا إمام للمسلمين اليوم ، فلا بيعة لأحد ، نسأل الله العافية ، ولا أدري أيريد هؤلاء أن تكون الأمور فوضى ليس للناس قائد يقودهم؟ أم يريدون أن يُقال كل إنسان أمير نفسه؟ هؤلاء إذا ماتوا من غير بيعة فإنهم يَموتون ميتة جاهلية ؛ لأن عمل المسلمين منذ أزمنة متطاولة عَلَى أن من استولى عَلَى ناحية من النواحي صار له الكلمة العليا فيها فهو إمام فيها، وقد نصَّ عَلَى ذَلِكَ العلماء مثل صاحب سبل السلام، وَقَالَ: إن هذا لايُمكن الآن تَحقيقه ، وهذا هُوَ الواقع الآن ؛ فالبلاد الَّتِي فِي ناحية واحدة تَجدهم يَجعلونَ انتخابات ، ويَحصل صراع عَلَى السلطة ، ورشاوي وبيع الذمم ، إلى غير ذَلِكَ ، فإذا كَانَ أهل البلد الواحد لا يستطيعون أن يولوا عليهم واحدًا إلا بِمثل هذه الانتخابات المزيفة فكيف بالمسلمين عمومًا؟ هذا لا يُمكن!!!".



هذا ما أحببت أن أبينه ؛ كي يحافظ المجتمع على أمنه واستقراره ، والله أعلم .
وصلى الله على نبينا محمد وعلى آله وصحبه أجمعين




ودي لكم

 

 

من مواضيع كبريائي في المنتدى

كبريائي غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس

قديم 06-02-2011, 08:09 PM   #3
 
الصورة الرمزية كبريائي
 
تاريخ التسجيل: May 2011
الدولة: ارض الكبرياء والشموخ
المشاركات: 12,278
كبريائي is on a distinguished road
ايقونه

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة mesoo مشاهدة المشاركة
يعطيكـ الف عآفيه على الطرحالرائع
لا عد مناك ولا عد منا روعة طرحك
دمت متألق دوماً


يسسآـمموٍ خيتوٍ




ودي لكم

 

 

من مواضيع كبريائي في المنتدى

كبريائي غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس

قديم 06-02-2011, 08:18 PM   #5
 
الصورة الرمزية كبريائي
 
تاريخ التسجيل: May 2011
الدولة: ارض الكبرياء والشموخ
المشاركات: 12,278
كبريائي is on a distinguished road
ايقونه

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة الجمال الباكي مشاهدة المشاركة
نصيحة مهمة لشباب الأمة

يسلمو
يسسآـممموٍ

 

 

من مواضيع كبريائي في المنتدى

كبريائي غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس

قديم 06-19-2011, 12:19 AM   #7
 
الصورة الرمزية كبريائي
 
تاريخ التسجيل: May 2011
الدولة: ارض الكبرياء والشموخ
المشاركات: 12,278
كبريائي is on a distinguished road
uu44

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة صمتى دموع مشاهدة المشاركة


جزاك الله خيرا وسلمت يداك ع الطرح الرائع والموضوع القيم

وًدىْ
يسسآـموٍ ويآك يآ ربي كلك زوء ن5

 

 

من مواضيع كبريائي في المنتدى

كبريائي غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس

إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

الكلمات الدلالية (Tags)
أسباب, مهمة, الأمة, نصيحة

جديد قسم منتدى نهر الاسلامي

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are معطلة
Pingbacks are معطلة
Refbacks are معطلة



الساعة الآن 08:38 PM.


Powered by vBulletin® Version 3.8.8
Copyright ©2000 - 2017, Jelsoft Enterprises Ltd.
SEO by vBSEO 3.6.1
:: جميع الحقوق محفوظة لمنتديات نهر الحب ::

Security team

 

1 2 3 4 5 6 7 8 9 10 11 12 13 14 15 16 17 18 19 20 21 22 23 24 25 26 27 28 29 30 31 32 33 34 35 36 37 38 39 40 41 42 43 44 45 46 47 48 49 50 51 52 53 54 55 56 57 58 59 60 61 62 63 64 65 66 67 68 69 70 71 72 73 74 75 76 77 78 79 80 81 82 83 84 85 86 87 88 89 90 91 92 93 94 95 96 97 98 99 100 101 102 103 104 105 106 107 108 109 110 111 112 113 114 115 116 117 118 119 120 121 122 123 124 125 126 127 128 129 130 131 132 133 134 135 136 137 138 139 140 141 142 143 144 145 146 147 148 149 150 151 152 153 154 155 156 157 158 159 160 161 162 163 164 165 166 167 168 169 170 171 172 173 174 175 176 177 178 179 180 181 182 183 184 185 186 187 188 189 190 191 192 193 194 195 196 197 198 199 200 201 202 203 204 205 206 207 208 209 210 211 212 213 214 215 216 217 218 219 220 221 222 223 224 225 226 227 228 229 230 231 232 233 234 235 236 237 238 239 240 241 242 243 244 245 246 247 248 249 250 251 252 253 254 255 256 257 258 259 260 261 262 263 264 265 266 267 268 269 270 271 272 273 274 275 276 277 278 279 280 281 282 283 284 285 286