كن من متابعين نهر الحب عبر تويتر

اضغط اعجبني ليصلك جديدنا بالفيسبوك
قديم 05-24-2011, 11:09 AM   #1

 
الصورة الرمزية meedo0o
 
تاريخ التسجيل: Dec 2010
المشاركات: 504
meedo0o is on a distinguished road
uu77 رسالة لكل من يشيع الفاحشة والمنكرات بين عباد الله المؤمنين والمؤمنات بأجهزة التقنية الحديثة والانتر، نت




الحمد لله الذي بصر من شاء من عباده للزوم الطريق المستقيم، أحمده سبحانه وأشكره،


وأشهد أن لا إله إلا الله وحده لا شريك له العزيز الحكيم، وأشهد أن سيدنا ونبينا محمدا عبده ورسوله المبعوث رحمة للعالمين، اللهم صل وسلم على عبدك ورسولك محمد، وعلى آله وصحبه أجمعين.. أما بعد

فهناك بعض الناس للأسف الشديد


تساهلوا في نشر الصور والمقاطع والأفلام الخليعة وصور النساء والأغاني والموسيقى والقصص الجنسية والكلام الفاحش والسب والشتم وغيرها من المنكرات وذلك عن طريق المنتديات أو البريد الإلكتروني أو بأجهزة الجوال بأشكالها المختلفة كجهاز البلاك بيري وغير ذلك من الإجهزة والتقنيات الحديثة


التي أنعم الله بها علينا والتي كان من المفترض أن نستخدمها في الدعوة إلى الله ونشر دين الإسلام ...!!
ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
اعلموا أيها الإخوة والأخوات أن هناك بعض المفاسد الخطيرة جدا مترتبة على نشر هذه المواد المحرمة ومنها :

1- أن من أرسل الصور أوالافلام أوالقصص الجنسية إلى غيره فإنه يبوء بإثمه مع آثام من أرسلت إليهم من غير أن ينقص من آثامهم

شيء قا ل تعالى {ليحملوا أوزارهم كاملة يوم القيامة ومن أوزار الذين يضلونهم بغير علم ألا ساء ما يزرون} ,وهذه المواد الإباحية من أعظم الضلال، ومن أرسلها إلى غيره فهو يضله ويدعوه لمشاهدة المحرم ، ويعينه عليه، بل يدفعه إليه دفعا ، وقد ينتج عن ذلك: وقوعه في الزنا أو عمل قوم لوط أو الاغتصاب أو الوقوع على ذات محرم، نسأل الله السلامة والعصمة.وإذا تقرر أنها من الضلال فالذي ينشرها فهو ناشر للضلال، وإذا أهداها الشاب لزميله فهو يضله ، وكذلك الفتاة إذا أرسلتها لصديقتها فهي تضلها ،

وكلاهما يحمل أوزار من أرسلت إليهم عن طريقهما

، كما هو نص الآية.


2- إن في إعطاء هذه المواد المحرمة للغير


مجاهرة بالذنب,وخروج من المعافاة التي يحرم منها المجاهرون في الذنب قال صلى الله عليه وسلم

(( كل أمتي معافى إلالمجاهرين,وإن من المجاهرة أن يعمل الرجل بالليل عملا ثم يصبح وقد ستره الله فيقول:يافلان عملت البارحة كذاوكذاوقد بات يستره ربه ويصبح يكشف ستر الله عنه)) رواه البخاري ومسلم..

3- إن في تناقل الصورأو الافلام أو القصص الجنسية

إشاعة للفاحشة في الذين آمنوا قال تعالى {إن الذين يحبون أن تشيع الفاحشة في الذين آمنوا لهم عذاب أليم في الدنيا والآخرة والله يعلم وأنتم لا تعلمون}

قال ابن القيم-رحمه الله-: (هذا إذا أحبو إشاعتها وإذاعتها فكيف إذا تولو هم إشاعتها وإذاعتها).

فليتق الله في نفسه كل من تلطخ بهذا الإثم المبين، وليبادر بتوبة نصوح قبل أن يداهمه الموت وهو على هذه الحال السيئة.


ومن ابتلي بهذه القاذورات حتى صار أسيرا لها فلا أقل من أن يستتر بستر الله تعالى، ولا يكون عونا للشيطان الرجيم على شباب المسلمين وفتياتهم، وليقصر هذا الإثم على نفسه ولا يعديه إلى غيره، فمن فعل ذلك رجيت له التوبة ، وهو حري أن يعتق من أسر تلك الخطيئة المردية ، مع كثرة دعائه أن يعافيه الله عز وجل من هذا البلاء العظيم ...

ختاما : أنصحكم وبشدة أن تنصتون لهذا الكلام

1- مقال (احمل عني ذنبا) للشيخ عبدالرحمن السحيم حفظه الله


احْـمِـلْ عَـنِّـي ذنبـاً
عبد الرحمن بن عبد الله السحيم

أخي :
هل أثقل كاهلك يوما حمل متاع أو غيره ؟
هل أتعبك حمل بعض مشترياتك فرغبت أن يَحمِل عنك عامِل ؟

أختي :
هل حَمَلْتِ طفلكِ فأتعبك حَمْلُه ؟
أو أثقل كاهلك ، فتمنّيتِ أن يُحمَل عنكِ ؟

ربما نجِد من يحمِل عنّـا أمتعتنا
وربما نجد من يحمل عنّـا أطفالنا
أو مَنْ يتبرع فيُعيـننا

لكن هل فكّرت بذلك الْحِمل الثقيل ؟!
وأي حِمل هو ؟

حِمْل لا يُحمَل عنك
وعبء لا ينوء به غيرك
وثِقل لا يتحمّله أحد سواك

أرأيت دُعاة الضلالة ، وأئمة الفجور ؟

(وَقَالَ الَّذِينَ كَفَرُوا لِلَّذِينَ آَمَنُوا اتَّبِعُوا سَبِيلَنَا وَلْنَحْمِلْ خَطَايَاكُمْ وَمَا هُمْ بِحَامِلِينَ مِنْ خَطَايَاهُمْ مِنْ شَيْءٍ إِنَّهُمْ لَكَاذِبُونَ)

وما هم بحاملين من خطاياهم من شيء !

بل سيحملون خطاياهم وأوزارهم ، ومثل أوزار الذين أضلّوهم (وَلَيَحْمِلُنَّ أَثْقَالَهُمْ وَأَثْقَالاً مَعَ أَثْقَالِهِمْ وَلَيُسْأَلُنَّ يَوْمَ الْقِيَامَةِ عَمَّا كَانُوا يَفْتَرُونَ)

هكذا هي الأوزار خفيفة في الدنيا ، كَخِفّـةِ عقول أصحابها !

ذلك أنه لا ينهمك في الخطايا إلا ضعيف عقل لا ينظر إلى العاقبة ببصيرة

قال الزجاج : العاقل مَنْ عَمِلَ بما أوجب الله عليه ، فمن لم يعمل فهو جاهل !

وقال الحسن البصري : والله لقد رأيناهم صورا ولا عقول ! أجساما ولا أحلام ! فراش نار ، وذبان طمع ! يغدون بدرهمين ، ويروحون بدرهمين ، يبيع أحدهم دينه بثمن العَنْـز !

وقد وَصَف النبي صلى الله عليه وسلم الذين يأتون في آخر الزمان يَتَسَافَدُون في الطُّرُقات ، فقال عليه الصلاة والسلام : ويبقى شرار الناس يَتَهَارَجُون فيها تهارُج الْحُمُر ، فعليهم تقوم الساعة . رواه مسلم .

وفي أخبار آخر الزمان ، قال عليه الصلاة والسلام : فيبقَى شِرار الناس في خِفّـة الطَّير ، وأحلام السباع ، لا يعرفون معروفا ، ولا يُنكِرون منكرا . رواه مسلم .

ومع أن هذه الأوزار خفيفة في الدنيا فهي ثقيلة في الآخرة
ولذا قال عليه الصلاة والسلام حين سمِع صوت إنسانين يعذبان في قبورهما فقال :
يُعذّبان وما يعذبان في كبير ، ثم قال : بلى . رواه البخاري ومسلم .

بلى إنه لكبير ، وإن لم يكن كبيرا في أعين الناس .
فالوِزْر كبير في الميزان يوم القيامة
ثقيل حمله حتى إنه ليُثقل كاهِل صاحبه

فمن له طاقة بِحَمْل ذنوب الناس ؟
ومن له قُدرة على تحمّل أوزار الآخَرين ؟

إن من يحمل همّ الدعوة إلى السفور سوف يحمل أوزار من أضلّ وآثام من أغوى
ومن تَدْعُو غيرها بأفعالها السيئة سوف تحمل وزر من جرّأتها على ذلك

ومن يُسمع غيره الأغاني والموسيقى سوف يحمل مع وِزْرِه أوزاراً
ومن يُضيِّف جليسه سيجارة فسوف يحمِل مثل إثمـه
ومن يُهوّن المعصية في نظر غيره فسوف يحمِل مثل وزْرِه

وفي عالم الشبكات والمواقع :
من يسمح بنشر الأفكار السيئة أو الصور الفاضحة بل عموم صور ذوات الأرواح سوف يحمل أوزار من أعانهم ومن أضلّهـم .
ومن يَجْعَل في موقعه قسما أو أقساماً للموسيقى والغناء والطّرب فسوف يحمل أوزار كل من استمع إلى ما حرّم الله في مشارق الأرض ومغاربها .
ومن يضع في توقيعه الصور الفاضحة فسوف يحمل وزر من نظر إليها .
ومن ينشر صور النساء فسوف يحمل وزر غيره إلى وِزره .

فهل له طاقة بذلك ؟
بل هل طاقة بِحَمْل ذنوبه هو فضلا عن ذنوب الآخرين ؟

فلنكن على حذر من كل دعوة إلى الباطل أو إعانة عليه

* وقـفـة
أعجبني صاحب دُكّان يبيع المواد الغذائية ، ومَنَع بيع السجائر ، فلاحظت أثر التدخين على شفتيه ، فاستأذنته ثم سألته : لماذا لا تبيع السجائر ؟
قال : لأني أُدخِّـن !
قلت : هذا ما دعاني لسؤالك !
قال : لأني من أعرف الناس بضرره ، فلا أريد أن أضرّ غيري من جهة ، ومن جهة أخرى لا أريد أن أحمل ذنب غيري .. يكفي ما أنا فيه !
فأكبرت فيه عقله ، وأعجبتني نظرته الفاحِصة .

لفـتـة :
دخلت عَزّة كثير على أم البنين أخت عمر بن عبدالعزيز ، فقالت لها : ما سبب قول كثير :
قضى كل ذي دين علمت غريمه = وعَـزّة ممطول معنى غريمها

قالت : كنتُ وعَدْتُّه قُـبلة فتحرّجت منها .

فقالت أم البنين : أنجزيها وعليّ إثمها .

فندِمَت أم البنين على قولها هذا فأعتقتْ لكلمتها هذه سبعين رقبة .

فهل قلت بلسان الحال أو المقال لصاحبك : افعل وعليّ إثمها ؟!


كتبه
عبد الرحمن بن عبد الله السحيم


عـضـو مـركـز الـدعـوة والإرشـاد بـالـريــاض





2- الشيخ محمد العريفي حفظه الله يتحدث عن (قصة شاب مات وترك خلفه سيئات تجري عليه وهو في قبره)



3- ايضا مقطع آخر للشيخ العريفي وهو يتحدث عن البلوتوثات الخليعة ..!!


ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
ألا هل بلغت وأنذرت وبرأت ذمتي اللهم فاشهد يارب العالمين ..

اللهم أصلح لنا ديننا، اللهم وفقنا لمراضيك وجنبنا نواهيك واجعل الحياة زيادة لنا في كل خير واجعل الموت راحة لنا من كل شر اللهم أحينا سعداء وأمتنا شهداء، اللهم نسألك من الخيركله عاجله وآجله ونعوذ بك من الشر كله عاجله وآجله، اللهم رب جبرائيل وميكائيل، اللهم فارج الهم وكاشف الغم مجيب دعوة المضطرين رحمان الدنيا والآخرة ورحيمهما أنت ترحمنا فارحمنا رحمة من عندك تغنينا بها عن رحمة من سواك، اللهم رحمتك نرجوا فلا تكلنا إلى أنفسنا طرفة عين وأصلح لنا شأننا كله لا إله إلا أنت ربنا لا تزغ قلوبنا بعد إذ هديتنا,,اللهم نجنا من الفتن ما ظهر منها وما بطن اللهم بصرنا بالحق وارزقنا الثبات عليه اللهم أرنا الحق حقا وارزقنا اتباعه وأرنا الباطل باطلا وارزقنا اجتنابه

يا رب العالمين,,

وصلى الله على حبيبنا وسيدنا محمد وعلى آله وأزواجه وصحابته وسلم تسليما كثيرا

 

 

من مواضيع meedo0o في المنتدى

__________________





لحـظةُ حِـدآدٍِ مَـعَ ذآتي[أُرتِـبُ بهآ أورآق مشآعري مآ بين الغُمـوض والسكـون
لأكـونْ حينهآ أو لآ أكـون
...!!


التعديل الأخير تم بواسطة meedo0o ; 05-24-2011 الساعة 11:14 AM
meedo0o غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس

قديم 05-24-2011, 11:27 AM   #2
لـ~ـيتنى مـًازٍلت طـفلة
 
الصورة الرمزية nour sky blue
 
تاريخ التسجيل: Jun 2010
المشاركات: 3,292
nour sky blue is on a distinguished road
افتراضي

وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته


جزااك الله خيرآ

وجعله طرحك في ميزان حسناتك

 

 

من مواضيع nour sky blue في المنتدى

__________________



سأوكل أمـري لـ رب (إلفلق) .. ( لكي ) ارتاح من شر ما خلـــق



nour sky blue غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس

قديم 05-24-2011, 05:00 PM   #3
آخشآكـ يآ قدريـ
 
الصورة الرمزية mesoo
 
تاريخ التسجيل: Aug 2010
الدولة: فلسطين
المشاركات: 6,559
mesoo is on a distinguished road
افتراضي

بارك الله فيك
على عافاك المولى ع الطرح القيم والمفيد
وجزاك الرحمن جنة الفردوس مقراً ومقاماً

وأسأل الكريم أن لايحرمك الأجر


 

 

من مواضيع mesoo في المنتدى

mesoo غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس

إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

الكلمات الدلالية (Tags)
الله, المؤمنين, التقنية, الحديثة, الفاحشة, بأجهزة, يشيع, رسالة, عباد, والمؤمنات, والمنكرات, والانتر،

جديد قسم منتدى نهر الاسلامي

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are معطلة
Pingbacks are معطلة
Refbacks are معطلة



الساعة الآن 10:31 PM.


Powered by vBulletin® Version 3.8.8
Copyright ©2000 - 2017, Jelsoft Enterprises Ltd.
SEO by vBSEO 3.6.1
:: جميع الحقوق محفوظة لمنتديات نهر الحب ::

Security team

 

1 2 3 4 5 6 7 8 9 10 11 12 13 14 15 16 17 18 19 20 21 22 23 24 25 26 27 28 29 30 31 32 33 34 35 36 37 38 39 40 41 42 43 44 45 46 47 48 49 50 51 52 53 54 55 56 57 58 59 60 61 62 63 64 65 66 67 68 69 70 71 72 73 74 75 76 77 78 79 80 81 82 83 84 85 86 87 88 89 90 91 92 93 94 95 96 97 98 99 100 101 102 103 104 105 106 107 108 109 110 111 112 113 114 115 116 117 118 119 120 121 122 123 124 125 126 127 128 129 130 131 132 133 134 135 136 137 138 139 140 141 142 143 144 145 146 147 148 149 150 151 152 153 154 155 156 157 158 159 160 161 162 163 164 165 166 167 168 169 170 171 172 173 174 175 176 177 178 179 180 181 182 183 184 185 186 187 188 189 190 191 192 193 194 195 196 197 198 199 200 201 202 203 204 205 206 207 208 209 210 211 212 213 214 215 216 217 218 219 220 221 222 223 224 225 226 227 228 229 230 231 232 233 234 235 236 237 238 239 240 241 242 243 244 245 246 247 248 249 250 251 252 253 254 255 256 257 258 259 260 261 262 263 264 265 266 267 268 269 270 271 272 273 274 275 276 277 278 279 280 281 282 283 284 285 286