كن من متابعين نهر الحب عبر تويتر

اضغط اعجبني ليصلك جديدنا بالفيسبوك
قديم 05-21-2011, 05:47 PM   #331

 
الصورة الرمزية امل
 
تاريخ التسجيل: Oct 2007
المشاركات: 28,362
امل is on a distinguished road
افتراضي

ارد انا عليهم مثل مشكور اخوي

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
الى شيخنا الفاضل سؤالي ياشيخ
انا اكتب مواضيع على النت ويجيني ردود
وارد انا عليهم مثل مشكور اخوي اوجزاك خير
اومقصرتوا هل يجوز مثل هذا الكلام

الجواب :

وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته
وجزاك الله خيرا

يجوز للمرأة أن تردّ على الرجال ، والعكس ، إلاّ إذا خُشيَت الفتنة ، وعلى المرأة أن يكون تعاملها مع الرجال تعاملا رسميا ، بعيدا عن كلمات الإعجاب والثناء ، فقد قال الله تبارك وتعالى لأطهر نساء العالمين : ( فَلا تَخْضَعْنَ بِالْقَوْلِ فَيَطْمَعَ الَّذِي فِي قَلْبِهِ مَرَضٌ ) .

والله تعالى أعلم .

عبد الرحمن السحيم

عضو مركز الدعوة والإرشاد بـالـريـاض

 

 

من مواضيع امل في المنتدى

امل غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 05-21-2011, 05:50 PM   #332

 
الصورة الرمزية امل
 
تاريخ التسجيل: Oct 2007
المشاركات: 28,362
امل is on a distinguished road
افتراضي

هل يجوز التسمى فى المنتديات بهذه الالقاب ؟؟

بسم الله الرحمن الرحيم

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

شيخنا الكريم

هل يجوز التسمى فى المنتديات بهذه الالقاب ؟؟

(( مهاجر الى الله )) (( مهاجرة الى ربى )) (( مهاجر الى ربه )) (( مهاجرة الى الله ))

وجزاكم الله خيرا شيخنا الكريم

والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته

جواب الشيخ عبدالرحمن السحيم
عضو مركز الدعوة والإرشاد


وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته
وجزاك الله خيرا

لا إشكال في ذلك ؛ لأن المهاجِر مَن هَجَر ما نهى الله عنه ، كما قال عليه الصلاة والسلام . والحديث مُخرّج في صحيح البخاري ، وأصله في الصحيحين .

ولقوله تعالى : (وَمَنْ يُهَاجِرْ فِي سَبِيلِ اللَّهِ يَجِدْ فِي الأَرْضِ مُرَاغَمًا كَثِيرًا وَسَعَةً وَمَنْ يَخْرُجْ مِنْ بَيْتِهِ مُهَاجِرًا إِلَى اللَّهِ وَرَسُولِهِ ثُمَّ يُدْرِكْهُ الْمَوْتُ فَقَدْ وَقَعَ أَجْرُهُ عَلَى اللَّهِ وَكَانَ اللَّهُ غَفُورًا رَحِيمًا) .

والله تعالى أعلم .

 

 

من مواضيع امل في المنتدى

امل غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 05-21-2011, 05:56 PM   #334

 
الصورة الرمزية امل
 
تاريخ التسجيل: Oct 2007
المشاركات: 28,362
امل is on a distinguished road
افتراضي

دعوة لذكر الاسم الحقيقي للمرأة في المنتديات

...

هذه دعوة من أحد كتاب منتدى تربوي لتغيير الأسماء تشمل الرجال والنساء، ما رأي فضيلتكم بهذه الدعوة ..نص الدعوة :

" إن الكتابة بالأسماء الحقيقية ستزيد من مسؤولية الكاتب ووعيه فيما يكتب وستكون المصداقية أكبر ...وكنت سابقاً معارضاً لذلك ولكني أخيراً اقتنعت ...

لاعيب أن يكتب الانسان باسمه المستعار ولكن نحن في هذا المنتدى نريد أن نتميز عن غيرنا .. وخصوصاً أن أكثرنا معروف للغير، ولا مانع أن تذكر المرأة أيضاً اسمها الحقيقي

فها نحن ليل نهار نذكر أمهات المؤمنين والصحابيات رضي الله عنهن بأسمائهن ..لذا أنا أول من سيبدأ بالتغيير إلى اسمي الحقيقي فمن يتبعني ؟؟

------------------------

من نتايج الدعوة أن سارعت مجموعة كبيرة من الأخوات بتغيير أسمائهن المستعارة لأسمائهن الحقيقية على اعتبار أنهن واثقات من أنفسهن ومما سيكتبن وأن المنتدى في النهاية منتدى تربوي ...

فما حكم الشرع في ذلك ؟؟؟

الجواب:

أعانك الله .

لا شيء في معرفة اسم المرأة ، وليس عيبا يجب أن يُستَر !

إلا أني أخشى أنه يُراد من مثل تلك الدعوات التعرّف على الأسماء ! فإن لم يكن ذلك مقصودا الآن فقد يجرّ إلى ما وراءه مِن محاذير ، تَصِل بأصحابها إلى ما هو جِناية على بنات المسلمين .

ولِماذا لم تكن الدعوة للرجال بل النساء ؟!

والذي أنصح به أن لا تُعلَن أسماء النساء إلاّ إذا وُجدت مصلحة ، فأما إذا لم توجد مصلحة حقيقة راجحة ، فسَدّ الذرائع مطلوب . والله تعالى أعلم .

المجيب الشيخ/ عبدالرحمن السحيم
عضو مركز الدعوة والإرشاد

 

 

من مواضيع امل في المنتدى

امل غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 05-21-2011, 06:05 PM   #336

 
الصورة الرمزية امل
 
تاريخ التسجيل: Oct 2007
المشاركات: 28,362
امل is on a distinguished road
افتراضي

ماحكم التسمي بهذه الأسماء بالمنتديات؟ومانوع ذكر الزمن فيها!


السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

أسعد الله اوقااتكم بالخير شيخنا الكريم..عبدالرحمن السحيم

سؤالي عن بعض الأسماء المستعارة في المنتديات
فبحكم إشرافي عليها اخشى ان يكون سكوتي عنها محط لإثم

فأسأل فضيلتكم عن حكم التسمي بـ

حنون في زمن مجنون
زماني جرحني
عايش في زمن قاسي

وهل ذكر الزمن هنا:سب او ذم او وصف !
جزاكم الله كل خير

الجواب :

وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته
وجزاك الله خيرا

ما يتعلّق بنحو تلك الألفاظ يكون على قسمين :
الأول : ذمّ الزمن أو الوقت أو الدَّهر .
الثاني : مُجرّد وصف .

فالأول منهي عنه ، وقد يصِل بصاحبه إلى الشرك بالله ، إذا نَسَب الفعل إلى غير الله .
فَنِسْبَة التعاسة إلى الدّهر والزمان ، بل ونسبة الفقر والديون إليه ، خطأ مِن جِهتين :

الأولى : نسبة الأفعال إلى الزمان ، وهذا قد يصِل بصاحبه إلى الشرك ، إذا اعتقد أن الزمان يفعل كذا . وهذا كَحَال الذين قالوا : (مَا هِيَ إِلاَّ حَيَاتُنَا الدُّنْيَا نَمُوتُ وَنَحْيَا وَمَا يُهْلِكُنَا إِلاَّ الدَّهْرُ وَمَا لَهُمْ بِذَلِكَ مِنْ عِلْمٍ إِنْ هُمْ إِلاَّ يَظُنُّونَ) .

الثانية : أنه مُتضمّن لِسَبّ الدّهر المنهي عنه ، كما قال تعالى في الحديث القدسي : يَسُبّ بنو آدم الدهر ، وأنا الدهر بيدي الليل والنهار . رواه البخاري ومسلم .
وكما في قوله صلى الله عليه وسلم : قال الله عز وجل : يؤذيني بن آدم يقول : يا خيبة الدهر . فلا يقولن أحدكم يا خيبة الدهر ، فإني أنا الدهر ، أقلَّب ليله ونهاره ، فإذا شئت قبضتهما . رواه البخاري ومسلم .

قال ابن القيم رحمه الله : في هذا ثلاث مفاسد عظيمة :
إحداها : سَـبّه مَن ليس بأهل أن يُسَبّ ، فإن الدهر خَلْق مُسَخّر مِن خَلْق الله ، مُنْقَاد لأمْرِه ، مُذَلّل لتسخيره ؛ فَسَابّـه أولى بالذم والسب منه .
الثانية : أن سَـبّه مُتَضَمّن للشرك ، فإنه إنما سبه لظنه أنه يَضُرّ وينفع ، وأنه مع ذلك ظالم قد ضَرّ مَن لا يستحق الضرر ، وأعطى من لا يستحق العطاء ، ورفع من لا يستحق الرفعة ، وحَرَم مَن لا يستحق الحرمان ، وهو عند شاتميه مِن أظلم الظَّلَمة . وأشعار هؤلاء الظلمة الخونة في سَـبّه كثيرة جدا ، وكثير مِن الْجُهّال يُصَرّح بِلَعْنِه وتَقْبِيحِه .
الثالثة : أن السبّ منهم إنما يَقَع على مَن فَعل هذه الأفعال التي لو أتبع الحق فيها أهواءهم لَفَسَدَتِ السماوات والأرض ، وفي حقيقة الأمر فَرَبّ الدهر تعالى هو المعطي المانع ، الخافض الرافع ، الْمُعِزّ الْمُذِلّ ، والدهر ليس له من الأمر شيء ؛ فَمَسَبّتهم للدهر مَسَبّة لله عز وجل . اهـ .

مع ما فيه أيضا من سوء الأدب مع الله ، لأن هذا يُشبه حال الذي قال : أهانن ، كما في قوله تعالى : (وَأَمَّا إِذَا مَا ابْتَلاهُ فَقَدَرَ عَلَيْهِ رِزْقَهُ فَيَقُولُ رَبِّي أَهَانَنِ) .

وأما الوَصْف الخالي من الذم ، فإنه لا يُمنع منه ، فقد وصف الله الأيام بالنَّحس وبالشؤم ، فقال عن عاد : (فَأَرْسَلْنَا عَلَيْهِمْ رِيحًا صَرْصَرًا فِي أَيَّامٍ نَحِسَاتٍ لِنُذِيقَهُمْ عَذَابَ الْخِزْيِ فِي الْحَيَاةِ الدُّنْيَا) .
وقال عنهم : (سَخَّرَهَا عَلَيْهِمْ سَبْعَ لَيَالٍ وَثَمَانِيَةَ أَيَّامٍ حُسُومًا) .

قال أهل العلم بتأويل القرآن في قول الله عز وجل : (فِي أَيَّامٍ نَحِسَاتٍ) قالوا : مشائيم . قال أبو عبيدة : نحسات ذوات نحوس مشائيم . قاله ابن عبد البر في التمهيد .
وقال البغوي : (نَحِسَاتٍ) أي نكدات مشؤمات ذات نحوس . اهـ .

وقال تعالى عن عاد أيضا : (إِنَّا أَرْسَلْنَا عَلَيْهِمْ رِيحًا صَرْصَرًا فِي يَوْمِ نَحْسٍ مُسْتَمِرٍّ)
قال القرطبي : أي دائم الشؤم استمر عليهم بِنُحُوسِه ، واستمرّ عليهم فيه العذاب إلى الهلاك . اهـ .

فهذا من باب الوصف ، لا من باب الذمّ .

وليس من الأدب وصف الزمن بالقسوة ، ولا بالخيانة ، ولا بالْجَرْح ؛ لأن الزمن هو الوقت الذي يُجري الله عزّ وَجَلّ فيه الأفعال .
فالزمن ليس منه شيء ، ولا يُنسب إليه شيء .

والله تعالى أعلم .
عبد الرحمن السحيم

عضو مركز الدعوة والإرشاد بـالـريـاض

 

 

من مواضيع امل في المنتدى

امل غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 05-21-2011, 06:17 PM   #337

 
الصورة الرمزية امل
 
تاريخ التسجيل: Oct 2007
المشاركات: 28,362
امل is on a distinguished road
افتراضي

هل أثم إذا احدهم استخدم طريقة شرح تثبيت التواقيع فيما يغضب الله تعالى ..؟؟؟؟

بسم الله الرحمن الرحيم

الحمد لله رب العالمين، والصلاة والسلام على سيدنا محمد صلى الله عليه وعلى آله وصحبه وسلم.

شيخنا الكريم: عبد الرحمن السحيم ,،

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

شيخنا الفاضل: أنا الكثير من الأخوة والأخوات يطلبون مني شرح لكيفية وضع توقيع ,،

ولله الحمد من يطلبون مني ذلك يضعون تواقيع إسلامية دعوية,،

ولكن,،


أرفض نشر ذلك . وخاصة حينما ارد على أحدهم يريد المساعدة .. فأرسل له رسالة وفيها الشرح المصور عن كيفية تثبيت التواقيع ,،

وذلك خوفاً مني أن يرى أحدهم كيفية الشرح ومن ثم يستخدمه، ولا سمح الله يضع توقيع بها صورة محرمة من الصور النسائية أو التواقيع الفلاشية والتي بها مقطوعات غنائية ..


فسؤالي يا شيخ هل إذا طرحت ذلك الشرح بموضوع أحدهم يطلب المساعدة، أو طرحته بموضوع مستقل ...هل أتحمل أنا أثم كل من استخدم ذلك الشرح فيما يغضب الله تعالى..؟؟؟؟


أم أنه ليس عليّ شيء ..؟؟؟؟

للعلم أن موضوع المساعدة يظل مفتوحاً ويراه من يدخله ..

هذا وجزاكم الله خير الجزاء .. ووفقكم الله لما يحب ويرضاء ...

في حفظ الرحمن ووداعته

الجواب :

وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته
وجزاك الله خيرا

في الحديث الْمُتَّفق عليه : إِنَّمَا الأَعْمَالُ بِالنِّيَّاتِ وَإِنَّمَا لِكُلِّ امْرِئٍ مَا نَوَى . وفي قواعد الشريعة : الأمور بِمقاصدها .

فمن عمل عملا خيِّرا واستغله ضِعاف النفوس في الشرّ ، فلا يَحمل الذي عَمِله إثم من استعمله في الشرّ ، وإنما يحمل الإثم من استعمل ذلك العمل في الشرّ . إلاّ أن يكون عَلِم أن ذلك الإنسان يستعمل ذلك العمل في الشرّ ، فعانه عليه ، أو شرح له طريقة عمله ، فإنه يحمل مثل وزره .

ومن هذا الباب فإن العلماء أجازوا بيع السلاح والسكاكين على من يستعملها في مُباح ، ومنعوا من بيعها في زمن الفتنة ، وعلى من يُعلَم أنه يستعملها في مُحرّم .

والله تعالى أعلم .

المجيب الشيخ/ عبدالرحمن السحيم
عضو مركز الدعوة والإرشاد

 

 

من مواضيع امل في المنتدى

امل غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 05-21-2011, 06:19 PM   #338

 
الصورة الرمزية امل
 
تاريخ التسجيل: Oct 2007
المشاركات: 28,362
امل is on a distinguished road
افتراضي

ما حكم فتح مقهى انترنت " الإنترنت "


السلام عليكم ورحمة الله وبركاته ..

أود الاستفسار عن حكم ما يلي : أود أنا وصديق عزيز المشاركة في افتتاح مقهى للنت في المدينة النبوية .. ومحاولة توفير الجو الإسلامي المناسب للمقهى .. وربما يكون له فرع نسائي تكون المشرفة عليه من النساء ..

وسؤالي هو عن حكم افتتاح مثل هذه المقاهي في مدينة الرسول الكريم صلى الله عليه وسلم .. أتمنى الرد سريعاً لأني بصد البدء في دراسة المشروع من كافة جوانبه ..

وشكراً لك مقدماً تفضلك بالإجابة

الجواب :

عليكم السلام ورحمة الله وبركاته ومرضاته

نفع الله بك ووفقك لكل خير

أخي الكريم

بالنسبة لمقاهي ( الإنترنت ) فإن عامة من يرتادها إنما يرتادها لسماع الأغاني أو مشاهدة الصور ربما العارية ونحو هذه المقاصد .

وهذه خطرها عظيم في غير المدينة النبوية فكيف بها في مدينة النبي صلى الله عليه وسلم ؟ لا شك أن الخطر أعظم . لقوله عليه الصلاة والسلام عن المدينة : لعن الله من أحدث فيها أو آوى مُحدِثاً .

أما إن كان سوف يُصبغ بالصبغة الشرعية

على حد قولك : محاولة توفير الجو الإسلامي المناسب للمقهى، فإن استطعت توفير الجو الإسلامي للمقهى فلا حرج إذن، وعندنا في الرياض أحد المقاهي يقوم عليه بعض الشباب الصالح يوفر هذا الجو

وذلك بعدم وضع غرف خاصة أو أماكن مظلمة ! وحجب المواقع التي لا يرضاها الله ولا رسوله عن طريق التحكم بالمتصفح، وتنظيف الأجهزة بعد كل مستخدم

ومراقبة العامل فيها ونحو ذلك من الاحتياطات التي تحاول معها توفير جو إسلامي، فإذا كان بهذا الوضع فلا إشكال ولا حرج في مثل هذا العمل . والله يتولاك ويرعاك .

المجيب الشيخ/ عبدالرحمن السحيم
عضو مركز الدعوة والإرشاد

 

 

من مواضيع امل في المنتدى

امل غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 05-21-2011, 06:20 PM   #339

 
الصورة الرمزية امل
 
تاريخ التسجيل: Oct 2007
المشاركات: 28,362
امل is on a distinguished road
افتراضي

هل نعطي اوسمة تميز لهم في المنتديات ؟


السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

نحن اعضاء في منتدى ديني يكتب فيه الاعضاء المواضيع

و منهم من يكتب موضوعا و يطلب تثبيته و منهم من يطلب اوسمة و نقاط تميز و منهم من يطلب ردودا و منهم من يضع مواضيع ابتغاء وجه الله .

هل نعطي اوسمة تميز لهم ؟ أم يكون ذلك من التعاون على الاثم و العدوان بما ان طلب الأوسمة ونقاط التميز و الردود ينافي الاخلاص لله رب العالمين؟

( يعني أن هناك من الأعضاء من يسعى ليضع مواضيع متميزة ليس الغاية منها الإستفاذة والإفادة، وإنما رياءا... وهذا ما يجعل هذا العمل غير خالص لله جل وعلا )



الجواب:

وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته

وجزاك الله خيرا

" الأمور بِمقاصدها " قاعدة من قواعد الشريعة ، فالذي يُعطي أوسمة أو يُثبّت موضوعا في الأصل أنه لا يُحابي أحدا ، وهو يعمل هذا العمل من باب تشجيع الأعضاء .

وأما بالنسبة للرياء فقد يكون أبعد عن شخص يكتب باسم مُستعار !

وقد يطلب الشخص ذلك ابتداء ثم تأتي الـنِّـيَّـة ويُصحح العمل ، كما قال منصور بن المعتمر رحمه الله : لقد طلبنا العِلم وما لنا فيه تلك النية ثم رَزق الله فيه بعد . قال مندل : يقول : رزق الله بعد البصر . يقول : كنا أحداثا .وقال ابن المبارك رحمه الله : طلبنا العلم للدنيا فَدَلَّنَا على ترك الدنيا . والله تعالى أعلم .

المجيب الشيخ/ عبدالرحمن السحيم
عضو مركز الدعوة والإرشاد

 

 

من مواضيع امل في المنتدى

امل غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 05-21-2011, 06:22 PM   #340

 
الصورة الرمزية امل
 
تاريخ التسجيل: Oct 2007
المشاركات: 28,362
امل is on a distinguished road
افتراضي

التسمي بأسم مليكة الطهر في المنتديات


السلام عليكم ورحمة الله وبركاته


تحية طيبة للشيخ عساكم بنعمة وعافية، أود أن اسأل فضيلتكم عن حكم التسمي باسم .. مليكة الطهر في المنتديات (كأسم مستعار)


لا حرمت الأجر


الجواب:


وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته


وأعانك الله . ويسّر لك أمرك .


لا يظهر أن في التسمِّي بذلك الاسم حَرَجا ؛ لأن المقصود أن صاحبته مالِكة الطُّهْر .وقد ألقى مرّة الشاعر محمد المقرن قصيدة بعنوان " مليكة الطهر " أمام الشيخ ابن باز رحمه الله ، ولم يُنكِر الشيخ رحمه الله على الشاعر .


وكان يقصد بذلك أم المؤمنين عائشة رضي الله عنها . وله ديوان مطبوع بهذا العنوان ، قدَّم له الشيخ سعود الشريم حفظه الله وغيره من أهل العلم . والله تعالى أعلم .


المجيب الشيخ/ عبدالرحمن السحيم
عضو مركز الدعوة والإرشاد

 

 

من مواضيع امل في المنتدى

امل غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

الكلمات الدلالية (Tags)
المنتديات, الحب, الجديد, الفتاوى, النهر, جديد

جديد قسم منتدى نهر الاسلامي

إعلانات عشوائية



أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are معطلة
Pingbacks are معطلة
Refbacks are معطلة



الساعة الآن 01:27 PM.


Powered by vBulletin® Version 3.8.8
Copyright ©2000 - 2018, Jelsoft Enterprises Ltd.
SEO by vBSEO 3.6.1
:: جميع الحقوق محفوظة لمنتديات نهر الحب ::

Security team

 

1 2 3 4 5 6 7 8 9 10 11 12 13 14 15 16 17 18 19 20 21 22 23 24 25 26 27 28 29 30 31 32 33 34 35 36 37 38 39 40 41 42 43 44 45 46 47 48 49 50 51 52 53 54 55 56 57 58 59 60 61 62 63 64 65 66 67 68 69 70 71 72 73 74 75 76 77 78 79 80 81 82 83 84 85 86 87 88 89 90 91 92 93 94 95 96 97 98 99 100 101 102 103 104 105 106 107 108 109 110 111 112 113 114 115 116 117 118 119 120 121 122 123 124 125 126 127 128 129 130 131 132 133 134 135 136 137 138 139 140 141 142 143 144 145 146 147 148 149 150 151 152 153 154 155 156 157 158 159 160 161 162 163 164 165 166 167 168 169 170 171 172 173 174 175 176 177 178 179 180 181 182 183 184 185 186 187 188 189 190 191 192 193 194 195 196 197 198 199 200 201 202 203 204 205 206 207 208 209 210 211 212 213 214 215 216 217 218 219 220 221 222 223 224 225 226 227 228 229 230 231 232 233 234 235 236 237 238 239 240 241 242 243 244 245 246 247 248 249 250 251 252 253 254 255 256 257 258 259 260 261 262 263 264 265 266 267 268 269 270 271 272 273 274 275 276 277 278 279 280 281 282 283 284 285 286